بالفيديو: الإمارات تطلق رسمياً البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 23 مارس 2016
بالفيديو: الإمارات تطلق رسمياً البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية
مقالات ذات صلة
فيديو: تعرف على مقهى السعادة في الإمارات
الإمارات تطلق استراتيجية لتصبح الدولة الأكثر سعادة في العالم
فيديو: الإمارات تُعيّن أصغر موظف سعادة في العالم.. عمره 8 أشهر

أطلقت الإمارات العربية المتحدة، اليوم الأربعاء، البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية بالدولة، والذي يتيح العمل بإيجابية أكثر لزيادة الإنتاجية.

وقالت عهود الرومي، وزيرة الدولة للسعادة، خلال المؤتمر الصحفي الخاص بإطلاق البرنامج: "نعمل خلق بيئة عمل للموظفين مع جودة الخدمات للمتعاملين في خطة واضحة".

وأضافت الرومي "الأطر العالمية لقياس السعادة موجودة لكننا نعمل على تصميم مسوح تلامس خصوصية مجتمعنا وأهلنا في الدولة ونريد الوصول لكل فئات المجتمع لمعرفة مصادر سعادتها بالمسوح والقياس لنبني سياساتنا الحكومية على أساسها".

وطالبت الإعلام بتعزيز الإيجابية وتكوين القناعات ونشر السعادة، قائلة: "السعادة اليوم تدرّس في أهم جامعات العالم وعدد الكتب التي تتحدث عنها كبير جدا ولذلك تم تبنّيها على المستوى الدولي".

وتابعت "في المرحلة الأولى ركّزنا على السعادة في بيئة العمل الحكومي، لأن السعادة والإيجابية منهج حياة في دولة الإمارات وتعزز سمعة دولتنا في الخارج وهو ما ينعكس على اقتصادنا".

وأشارت إلى أن المؤسسة التي يوجد فيها بيئة عمل غير سعيدة تخسر 100 يوم في السنة، مضيفة "هدفنا الوصول لكافة فئات وأفراد المجتمع للتعرف على ما يسعدهم".

وشددت على أن دولة الإمارات منذ نشأتها قامت على إسعاد الإنسان والوطن، قائلة: "اليوم نحن لدينا أول وزارة سعادة في العالم".

وكان الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أعلن شهر فبراير الماضي عن استحداث منصب جديد في الحكومة، هو «وزير دولة للسعادة»، تكون مهمته الأساسية، مواءمة جميع خطط الدولة وبرامجها وسياساتها لتحقيق سعادة المجتمع الإماراتي.

وتعد الوزيرة عهود الرومي، هي أول شخصية عربية اختيرت لعضوية مجلس ريادة الأعمال العالمي التابع لمؤسسة الأمم المتحدة، كما أنها عضو مجموعة القيادات الشابة العالمية التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس» منذ عام 2012، وعضو مجلس أمناء مؤسسة متحف المستقبل وكانت تشغل منصب المدير العام لمكتب رئاسة مجلس الوزراء في دولة الإمارات.

وتحمل وزيرة السعادة شهادة الماجستير التنفيذي في إدارة الأعمال من جامعة الشارقة، ودرجة البكالوريوس في الاقتصاد من كلية الإدارة والاقتصاد من جامعة الإمارات العربية المتحدة، كما أنها خريجة برنامج محمد بن راشد لإعداد القادة.