بالفيديو: هكذا بدأ الفنان محمد صحبي حياته المهنية

  • تاريخ النشر: الخميس، 17 مارس 2016
بالفيديو: هكذا بدأ الفنان محمد صحبي حياته المهنية
مقالات ذات صلة
مهنة المسحراتي تعرّف على بداية ظهور هذه المهنة
فيديو: هكذا يقضي الفنان محمد رمضان إجازته مع أطفاله
بالفيديو: هكذا استقبل الشعب المغربي الفنان المصري محمد رمضان

أكد الفنان المصري محمد صبحي، أنه لم يفكر يومًا في أنه سيصبح نجمًا مشهورًا ويمتلك سيارة وحياة فنية ثرية.

وقال صبحي، خلال استضافته في برنامج «ممكن»، المذاع على فضائية «CBC» "كان لدي يقينًا بأنني أريد أن أصبح فنانًا جيدًا جدًا، وكان هذا طموح كل أبناء جيلي من الفنانين".

وأضاف "عقب تخرجي من معهد السينما، عملت كبائع تذاكر في سينما قصر النيل، لأحصل على جنيه يوميا وأكون مبلغ شهري 30 جنيهًا، حتى استطيع العيش عليه طوال العام، لأن كان ذلك مبلغًا كبيراً حينها".

وتابع "أبشع شيء أن تكون مظلومًا ولكن يجب أن تسأل نفسك، هل قدراتك تتناسب بالفعل مع طموحك، وحين تخرجت من معهد السينما بتقدير امتياز حاربت حتى اتعين في المعهد كمعيد بـ17 جنيها في الشهر وقررت أن وزملائي وقتها أننا لن نكون نقدم هدايا للصحفيين أو «نطبل» لمخرج لكي نعمل".

وأشار إلى نه كان يعيش في منزل عبارة عن غرفة وصالة، وكان مرتبه أقل من مرتب زوجته، التي كانت تعمل بفرقة رضا، وراتبها 40 جنيها، بينما كان راتبه 17 جنيهًا.

وأوضح أنه عاش مع زوجته حياة بسيطة، مشيرا إلى أن السيارة التي امتلكاها كانت مستعملة، وسار مع أسرته في الطريق خطوة بخطوة حتى وصل إلى ما هو عليه الآن، قائلا: "مازلت أشتاق إلى أول منزل عشت فيه حتى الآن".

وشدد على أنه لم يشعر يومًا أنه فقيرا، بالرغم من أنه كان يقضي ليالٍ دون فطار أو غداء أو عشاء، مضيفا "كنت أنام لمدة 3 أيام دون طعام، في فترة مشاركتي في مسرحية هاللو شلبي، ورفضت وقتها أخذ جنيه ونصف قيمة راتبي عن الليلة، حيث كنت أخبرهم أنني أريد أن أقبض راتبًا كل 15 يوم داخل ظرف مكتوب عليه الفنان محمد صبحي، وعندما رفضوا كرامتي لم تسمح لي أخذ أموالًا كل ليلة وبالرغم من ذلك لم أبكِ يومًا، لأنني كنت متيقنًا أنني في رحلة كفاح وكنت راضِ عن ذلك".