رونالدو الأفضل في الدوري الإنجليزي بشهر سبتمبر لهذه الأسباب

  • تاريخ النشر: السبت، 09 أكتوبر 2021
رونالدو الأفضل في الدوري الإنجليزي بشهر سبتمبر لهذه الأسباب
مقالات ذات صلة
محمد صلاح يتفوق على رونالدو بهذا الرقم في الدوري الإنجليزي
لهذه الأسباب تكون أبواب دورات المياه قصيرة!
رسمياً.. محمد صلاح أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي

اختارت رابطة الدوري الإنجليزي، النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم فريق مانشستر يونايتد كأفضل لاعب في شهر سبتمبر بالبريميرليج.

وتوج رونالدو بعد عودته إلى مانشستر يونايتد بجائزة أفضل لاعب في شهر سبتمبر خلال أول شهر ينافس فيه مع الفريق.

ويعد فوز رونالدو بجائزة أفضل لاعب في الشهر هو الخامس له في مسيرته مع الشياطين الحمر.

سبب فوز رونالدو بالجائزة

وتألق رونالدو في شهر سبتمبر مع مانشستر يونايتد واستطاع تسجيل 3 أهداف مهمة في 3 مباريات للفريق خلال الشهر المنصرم ضمن منافسات الدوري الإنجليزي.

وسجل كريستيانو هدفين في ظهوره الأول بقميص مانشستر أمام نيوكاسل قبل أن يسجل هدفاً مهماً في مباراة وستهام التي انتصر فيها الفريق باللحظات الأخيرة بعد ذلك.

رونالدو تفوق على هؤلاء

واستطاع رونالدو حصد الجائزة بعد التفوق على العديد من النجوم وعلى رأسهم محمد صلاح لاعب ليفربول وكذلك جواو كانسيلو لاعب مانشستر سيتي وأنطونيو روديجر مدافع تشيلسي وألان سانت-ماكسيمان مهاجم نيوكاسل، وإسماعيلا سار جناح واتفورد.

وفاز رونالدو بجائزة لاعب الشهر بعد حصوله على أعلى نسبة من أصوات الجماهير على موقع رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز بجانب تصويت مجموعة من خبراء كرة القدم المشاركين في تحديد اسم الفائز بهذه الجائزة.

وكان أخر فوز لرونالدو بجائزة أفضل لاعب في الشهر بالدوري الإنجليزي يعود إلى شهر مارس من عام 2008.

فيما كان أول فوز لرونالدو بجائزة أفضل لاعب في الشهر بالدوري الإنجليزي في شهر نوفمبر من عام 2006، قبل أن يفوز بالجائزة في الشهر الذي يليه كذلك.

الجائزة تعود لخزائن رونالدو

وغابت الجائزة عن خزائن رونالدو منذ عام 2006 وحتى عام 2008، عندما حصد الجائزة في شهري يناير ومارس من هذا العام.

وحسم رونالدو الجائزة الأخيرة له في عام 2008 قبل رحيله عن النادي بعدما سجل 5 أهداف في الدوري خلال أسبوعين، بعدما استطاع أن يسجل هدفاً في شباك ديربي كاونتي، ثم هدفين في شباك بولتون واندررز بالإضافة إلى هدف في شباك ليفربول وآخر في شباك أستون فيلا.

عودة استثنائية للنجم البرتغالي

وتمكن رونالدو منذ عودته إلى مانشستر يونايتد في تسجيل 5 أهداف في جميع البطولات، بواقع هدفين في دوري أبطال أوروبا، وثلاثة أهداف في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وجاء هدفا رونالدو في بطولة دوري أبطال أوروبا في شباك يانج بويز في مباراة خسرها فريق الشياطين الحمر، قبل أن يحسم الهدف الثاني مباراة فياريال المهمة على ملعب أولد ترافورد ليحصد الفريق 3 نقاط ثمينة بفضل النجم البرتغالي قد تكون مفتاح التأهل إلى دور الـ16 من البطولة.

رونالدو ظل مرتبطاً بمانشستر بعد رحيله

الجدير بالذكر أن رونالدو رحل عن مانشستر يونايتد وانتقل إلى ريال مدريد الإسباني في عام 2009، وصنع معه العديد من النجاحات وتوج بالكثير من الألقاب، قبل أن يرحل بعد ذلك إلى نادي يوفنتوس الإيطالي.

وقرر رونالدو أن يعود إلى صفوف مانشستر يونايتد بعدما شعر بأنه لا يرغب في الاستمرار بين صفوف يوفنتوس أكثر من ذلك، ليجد أبواب الشياطين الحمر مفتوحة لاستعادة أحد أفضل نجومها على مر التاريخ.

وتحمل جماهير مانشستر يونايتد مشاعر جياشة لرونالدو الذي جاء إلى صفوف الفريق وهو لاعب صغير في السن واستطاع النمو وتحقيق النجاح منذ أيامه الأولى في الفريق.

رونالدو وعشقه لرقم 7 

وقاد رونالدو مانشستر يونايتد خلال فترة وجوده الأولى في الفريق للفوز بالعديد من الألقاب وعلى رأسها الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم للأندية وغيرها من الألقاب المهمة والثمينة.

كما يعتز رونالدو برقمه الخاص في مانشستر يونايتد وهو الرقم 7 قبل أن يصبح رمزاً له بعد ذلك من خلال اختصار اسمه إلى CR7، قبل أن يطلق علامة تجارية بهذا الاسم، وبات يبحث عن الرقم 7 في كل فريق لعب في صفوفه، حتى عاد إلى مانشستر يونايتد مجدداً.

وبرغم أن الأوروجوياني إدينسون كافاني كان يحمل الرقم 7 قبل رونالدو، ولكنه تنازل للنجم البرتغالي عن الرقم الذي يعلم تماماً أهميته له ولجماهير الفريق.