سليمان المانع: مقتطفات من حياة شاعر الغربة

  • تاريخ النشر: السبت، 24 يوليو 2021
سليمان المانع: مقتطفات من حياة شاعر الغربة
مقالات ذات صلة
شاعر الطفولة سليمان العيسى
في عيد ميلاده: مقتطفات من حياة محمد بن راشد آل مكتوم
"الميكروفون القاتل"ينهي حياة شاعر مغربي أثناء فعالية ثقافية

"ياميمتي من كثر ما لاعنا العُوز.. ما ظل أحد ما له علينا جميلة"، تلك الكلمات هي من أبرز قصائد سليمان المانع، الذي يتمتع بموهبة شعرية تشدك إليه بطريقة عجيبة، وخلال السطور التالية سنتاول بعض من حياة الشاعر السعودي سليمان المانع.

من هو سليمان المانع؟

سليمان المانع هو شاعر سعودي، ويعد من أبرز الأدباء والكتاب العرب الذين علموا على رفعة الأدب العربي في العصر الحديث، وأحد الشعراء العرب الذي عملوا على إثراء الساحة الشعرية بالكثير من العلم والمعرفة والثقافة.

ويمثل سليمان المانع حالة فريدة في عالم الشعر الشعبي، وهو شاعر سعودي من الجيل الذهبي للقصيدة الشعرية جيل الثمانينات، واستطاع أن يكون قاعدة جماهيرية عريضة من خلال شاعريته الفذة، والتي تميزت بالأصالة والتجديد مما جعله يتربّع على عرش القصيدة الشعبية الحديثة في وقتنا الحالي.

وارتبطت تجربة سليمان المانع الأولى بلقب الغريب، والذي يظل يرافقه حتى الآن، فقد بدأ مشواره الشعري من جدة وانتقل بعدها إلى الكويت ليبدأ مشوار النجومية والإعلام، كما أصبح يمثل أحد أهم الأسماء الشعرية بالساحة الإعلامية السعودية والعربية في آنٍ واحد.

مولد ونشأة سليمان المانع:

ولد سليمان المانع في عام 1965 م و1384 هـ، واسمه بالكامل هو سليمان ابن مانع ابن سليمان ابن قنوان ابن رجاء ابن عجاج الكره، ومن بيت مشيخة عريق ورئاسة لفخذ الروس من قبيلة الفدعان من عنزة .

وأُطلق على سليمان المانع الكثير من الألقاب، من أشهرها "الغريب وشاعر الغربة"، كنيتة أبو روز أكبر كريماته وأبنائه.

قضى سليمان المانع فتراته الأولى في قرية المستورة ببادية بلاد الشام، والتي تعتبر مقرًا لشيوخ قبيلة الفدعان، فيما مضى بعد هجرة القبائل العربية من نجد لشمال سوريا والعراق قبل أن تكون الحدود عائقاً أمام قبائل العرب.

ولم تكن طفولة سليمان المانع كمن في مثله من أقرانه، ولكنه لاقى صعوبات كثيرة، فقد عاش طفولته أشبه ما يكون يتيمًا بالرغم من وجود والدته على قيد الحياة آنذاك، ولكن كانت تحاوطه الظروف التي أجبرته على التنقل بين ثلاث دول جعلته يذوق مرارة الألم والعيش والانقطاع عن أسرته لفترة من الزمان.

ولخص سليمان المانع تلك الظروف التي حالت دونه ودون والدته في بيت يتيم له مخاطبًا والدته "ياميمتي من كثر مالاعنا العوز ماضل احد ماله علينا جمالة".

رحلة سليمان المانع إلى عالم الشعر والأدب:

بدأت رحلة الشاعر السعودي سليمان المانع إلى عالم الشعر والادب من مدينة جدة، حين اكتشف شاعريته وبدأ نشاطه من هناك ثم النشر والإهتمام بهذه الهبة الشعرية.

وكان أول ما نشره سليمان المانع من الشعر في صحيفة البلاد، ثم مجلة اليمامة، ومجلة المجالس الكويتية ومجلة اليقظة، أما أول ظهور تلفزيوني له فكان عبر قناة نجوم الغد.

ويعتبر سليمان المانع أن نقطة البداية له كانت في تلك الأمسية التي أقامها في مستشفى بالكويت عام 1984، وهي أول أمسياته، وقال عنها في إحدى لقاءاته التلفزيونية :" تلك الأمسية لاتُنسى إذ كانت أول أمسية ثم ميزتها كونها أقيمت في مستشفى وأغلب الحضور في الأمسية من المرضى ومنسوبي المستشفى ولكن رغم الموقف والظروف المصاحبة له كانت تلك الأمسية نقطة للبداية".

ومن أمسية المستشفى بالكويت أخذت رحلة انطلاق سليمان المانع نحو الأمسيات والمهرجانات، حتى حقق رقمًا قياسيًا في الصعود إلى منصات الأمسيات التي بات مطلبًا لها.

وتميز سليمان المانع بجرأته في نقد الذات والظروف المحيطة، وصِدق المشاعر والشفافية في الكلمة والإلقاء حاضراً في كل قصائد المانع، بل تخلل هذا حديثه في اللقاءات ونشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي .

وأصبح الشاعر السعودي سليمان المانع، أحد أكبر أكبر القامات الأدبية وكبار الوجهاء والشيوخ الذين كانوا من فخذ الفدعان من عنزة، فهو صاحب أسلوب فريد ساحر خلاب، ومفردات أنيقة تتصف بالسهل الممتنع.

أشهر قصائد سليمان المانع:

كتب الشاعر السعودي سليمان المانع، العديد من المؤلفات العربية التي عملت على زيادة الساحة الأدبية بالعديد من المعارف، وأثرى المكتبة الشعرية بالكثير من القصائد الشعرية التي جمع فيها مختلف الألوان الشعرية ما بين المديح والرثاء والوصف والغزل.

ساهم سليمان المانع أيضا في إحياء العديد من الأمسيات والمهرجانات والمؤتمرات التي كانت ترعى الأدب العربي بشكل عام والشعر العربي بشكل خاص، وبات الشاعر سليمان المانع بالمطالبة على إقامة الكثير من الأمسيات والمهرجانات والمؤتمرات بشكل مستمر.

ومن أشهر قصائد سليمان المانع:

  • قصيدة سلة أوجاعي.
  • قصيدة ياميمتي.
  • قصيدة أبعاد.
  • قصيدة أنا وين ما سافر.
  • قصيدة أنا يسيدي أنا تكررها.
  • قصيدة إعجاب.
  • قصيدة سنابل قمح.
  • قصيدة دلو بوحي.
  • قصيدة سنابل قمح.
  • قصيدة شاعر طبل.
  • قصيدة طقوس.
  • قصيدة ياوسيع الصدر.