انخفاض قياسي لليرة التركية.. ومخاوف بشأن الاقتصاد

  • تاريخ النشر: الجمعة، 10 أغسطس 2018
انخفاض قياسي لليرة التركية.. ومخاوف بشأن الاقتصاد
مقالات ذات صلة
بالأرقام المستثمرون في الإمارات متفائلون بشأن اقتصاد المنطقة
علي دائي يفجر مفاجأة بشأن معادلة رونالدو لرقمه القياسي
أزمة الليرة التركية.. خلفيات القصة

تشهد تركيا انخفاضًا شديدًا بما وصل إلى 14 في المئة، اليوم الجمعة، وذلك وسط مخاوف بشأن نفوذ الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على السياسة النقدية في البلاد.

وأثر تدهور العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية مؤخرًا، مما حول الأمر إلى حالة ذعر في السوق نالت أيضًا من أسهم بنوك أوروبية. 

وذاد الطين بلع أن الأتراك يحولون أموالهم إلى دولار، خوفًا من التهاوى المستمر للعملة التركية، ويثير نهج أردوغان المتحدي إزاء الأزمة قلق المستثمرين أكثر، فقد قال الرئيس، الذي يتحدث عن محاولة "جماعة ضغط سعر الفائدة" ووكالات التصنيف الائتماني الغربية إسقاط الاقتصاد التركي، خلال كلمة الليلة الماضية إنه "لا يوجد ما يبعث على قلق" الأتراك.