فيسبوك يطلق خدمة جديدة ينافس بها لينكد إن

  • تاريخ النشر: الخميس، 16 فبراير 2017
فيسبوك يطلق خدمة جديدة ينافس بها لينكد إن
مقالات ذات صلة
فيسبوك يطلق هذه الخدمة الخاصة بالأخبار
فيسبوك يطلق خدمة جديدة لحل مشاكل مستخدميه الصحية
فيديو: فيسبوك يُطلق خدمة جديدة لمستخدميه المهتمين بمحتوى الفيديو

يبدأ اليوم موقع التواصل الاجتماعي الأشهر والأوسع انتشاراً في العالم فيسبوك في الطرح التدريجي لخاصية جديدة تسمح لطالبي الوظائف للتواصل مع مدراء التوظيف في الشركات دون الحاجة لمغادرة الموقع، وهو ما قد يثير حفيظة مدراء موقع لينكد إن الشهير والمتخصص في هذا المجال ويثير خوفهم أيضاً.

تعمل هذه الخاصية الجديدة على الصفحات الرسمية الخاصة بالأعمال والشركات، وتسمح للقائمين على هذه الصفحات بنشر قائمة الوظائف المتاحة لديهم بالطريقة ذاتها التي يتم بها كتابة أي تدوينة أخرى على الموقع. وبجانب إمكانية المستخدمين للإعجاب والتعليق والمشاركة، يمكنهم أيضاً التقدم لهذه الوظائف بالضغط فقط على الز الجديد الذي سيظهر في هذا النوع من المنشورات Apply Now. وبمجرد ضغط المستخدم على هذا الزر سيتم نقله إلى تطبيق محادثة فيسبوك أو صفحة المحادثة على الموقع، ليتاح للمستخدم التقدم للوظيفة عبر وثيقة تسجيل يتم تعيينها مسبقاً بواسطة الشركة صاحبة الصفحة.

بالإضافة إلى الطريقة السابقة، يضيف فيسبوك تبويب جديد لصفحات الشركات يحمل عنوان "وظائف" Jobs، ويمكن من خلاله الإطلاع على القائمة الكاملة للوظائف المتاحة في الشركة والتي تقوم الشركة بالطبع بوضعها داخل هذا التبويب.

وتقدم هذه الخاصية ميزة رائعة للمستخدمين ولفيسبوك في الوقت ذاته، فلقد أصبح بإمكان المستخدم البحث عن الوظائف داخل الموقع الأكثر انتشاراً وتوسعاً في العالم دون الحاجة لمغادرته ودون الحاجة للتسجيل في أي مواقع أخرى. أما بالنسبة لفيسبوك فإنه يتقدم خطوة أخرى في طريق خططه لربط المستخدمين بالموقع دوماً، بالإضافة إلى تقدمه بخطوة على الموقع الأشهر في مجال التوظيف لينكد إن.

أما بالنسبة لموقع لينكد إن فالموقف مختلف تماماً، فبالتأكيد لا يمكن أت يعتبر القائمون عليه أن هذه الأخبار أخبار سعيدة، كما لا يمكنهم تجاهلها. ففيسبوك يتميز بسعة انتشار أعلى من أي موقع أخر، لذا إتاحة مثل هذه الخدمة ستأخذ الكثير من رصيد لينكد إن الذي تعتمد أرباحه بصورة أساسية على إعلانات التوظيف وطلب الوظائف.

ويبدأ فيسبوك في طرح هذه الخدمة اليوم لصفحات الشركات الأمريكية والكندية فقط، على أن يتم طرحها تباعاً في مختلف أنحاء العالم خلال الأسابيع القليلة القادمة.