أمانة الرياض: إطلاق برنامج دكة وهذه هي أهدافه

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 03 فبراير 2021
أمانة الرياض: إطلاق برنامج دكة وهذه هي أهدافه
مقالات ذات صلة
السعودية: إطلاق بنك المنشآت الصغيرة والمتوسطة وهذه هي أهدافه
تعرّف على برنامج تحدي الأمن السيبراني وأهدافه
الإمارات: انطلاق شهر القراءة 2021 وهذه هي أهدافه وأبرز فعالياته

قامت أمانة منطقة الرياض بإطلاق برنامج دكة والذي يُعتبر أحدث مبادراتها في مجال العمران التكتيكي، والذي يسعى إلى تطبيق مفاهيم التحسينات الحضرية في الفضاء العمراني.

أهداف برنامج دكة

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فإن برنامج دكة يهدف إلى تحسين الفضاءات العامة، ومنحها قيمة جمالية وبُعداً إبداعياً، بحيث تتكامل فيه المكونات لتشكل بيئة مجتمعية تنبض بالحياة.

وأوضحت أن أمانة منطقة الرياض تعمل على تهيئة البيئة اللازمة لدعم واستحداث خيارات جديدة تهدف إلى تعزيز مشاركة سكان المدينة في الأنشطة الترفيهية والثقافية والرياضية التي تسهم في تعزيز جودة حياة الفرد والأسرة، بالإضافة إلى الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لسكان مدينة الرياض، بشكل يتماشى مع مستهدفات القطاع البلدي في ضوء رؤية المملكة 2030.

وأشارت التقارير إلى أن برنامج دكة سيساهم في الارتقاء بجودة الحياة داخل مدينة الرياض، وسيساعد في تحسين المشهد الحضري في العاصمة السعودية، وكذلك أنسنة المدينة، موضحة أن هذا سيتم من خلال زيادة المساحات الخضراء في المدينة وتوفير ممرات عبور آمنة للمشاة، بالإضافة إلى إنشاء أماكن لألعاب الأطفال وتخصيص مواقع للدراجات الهوائية.

لماذا تم اختيار اسم دكة؟

ولفتت التقارير إلى أن برنامج دكة جاء اختيار مسماه انطلاقاً مما تمثله من مبادئ وقيم نابعة من الحياة الاجتماعية والثقافية والبيئة الطبيعية للمجتمع السعودي، والمتماشية مع المفهوم العالمي للتحسينات الحضرية، إضافة إلى كونها أحد عناصر النسيج العمراني التقليدي في العديد من مدن المملكة.

وأضافت أن برنامج دكة يتكامل مع العديد من المبادرات والبرامج التي أطلقتها أمانة منطقة الرياض في وقت سابق من أجل إحياء الفراغات العامة في العاصمة السعودية، وكذلك توفير بيئة مجتمعية حيوية تضمن التفاعل الآمن والتشارك الإيجابي مع كافة المكونات العمرانية.

إطلاق برنامج أنسنة الأحياء السكنية في الرياض

وكانت مدينة الرياض قد دشنت في شهر نوفمبر الماضي برنامج أنسنة الأحياء السكنية، والذي يأتي في إطار جهود أمانة منطقة الرياض للارتقاء بجودة الحياة، بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، وبرامجها المتصلة بالقطاع البلدي.

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فإن أمانة منطقة الرياض تسعى من خلال برنامج أنسنة الأحياء السكنية، الذي انطلق من حي الفلاح، إلى جعل المناطق السكنية تنعم بالديمومة والرفاه، وذلك من خلال تسهيل حركة السكان وتنقلاتهم إلى مختلف الفعاليات في المنطقة المحيطة بهم، إلى جانب تأهيل الفراغات العمرانية الحضرية العامة وتطويرها وتفعيلها لتكون أكثر حيوية، بالإضافة إلى توفير حركة مشاة آمنة داخل الأحياء السكنية، وكذلك تزويدها بنشاطات اجتماعية متعددة ومختلفة.

وأشارت التقارير إلى أن هذا البرنامج سيساهم في القضاء على العديد من المظاهر السلبية الموجودة في العاصمة السعودية، ولعل أبرزها: التعديات على الأرصفة، القيادة بسرعات عالية داخل الأحياء، التشجير العشوائي المعيق لحركة المشاة، الوقوف العشوائي للمركبات.

وإضافة إلى هذا، فإن برنامج أنسنة الأحياء السكنية في الرياض سيساهم بشكل فعال في إعطاء هوية للحي، وإنشاء شبكة للمشاة متصلة بالمرافق، إلى جانب تشجير الطرق والممرات والحدائق، وتحسين شبكة الطرق وتنظيمها وربطها بالفراغات العامة، بالإضافة إلى تصميم المناطق المفتوحة والساحات لتتكامل مع شبكة الطرق والممرات.