إدارة التعلم عن بعد: كيف تتحكم بطفلك في المنزل؟

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 27 يناير 2021
إدارة التعلم عن بعد: كيف تتحكم بطفلك في المنزل؟
مقالات ذات صلة
التعلم عن بعد: 5 نصائح الأكثر فعالية لجميع المتعلمين
تعلم كيفية إدارة القلق والصدمات النفسية
تعلم كيفية إدارة وتنظيم وقتك وتمالك الضغوط في حياتك

إدارة التعلم عن بعد أمر يعاني منه الجميع منذ أن فرضت جائحة كورونا الإغلاق على المدارس والجامعات والجهات التعليمية بشكل كبير. فعلى الرغم من أن بعض الجهات فتحت جزئياً أو بشكل كامل إلا أن التعلم عن بعد لا يزال قائماً بنسبة كبرى للجميع.

كما أصبحت إدارة التعلم عن بعد أمراً ملحاً لا بد من تطبيقه، خاصة وإن الامتثال لتدابير السلامة مثل الأقنعة يمثل مشكلة وقد أغلقت الحالات المشتبه فيها فصولاً دراسية أو حتى مدارس بأكملها لأسابيع في الوقت الحالي. لذا إليك كيفية إدارة التعلم عند بعد للتحكم بطفلك في المنزل. 

إدارة التعلم عن بعد: كيف تتحكم بطفلك في المنزل؟

إدارة التعلم عن بعد تبدأ بالتواصل مع المعلمين:

تذكر أنه على الرغم من أننا جميعاً في نفس العاصفة، إلا أننا لسنا جميعاً في نفس القارب. حسناً، أنت لست الوالد الوحيد الذي يوازن بين العمل من المنزل ودعم أطفالهم. في الواقع، يحاول العديد من المعلمين إيجاد نفس التوازن، لذا تواصل مع معلمي أطفالك للحصول على المشورة والدعم بشأن كيفية الحفاظ على تركيز أطفالك وتشجيعهم.

لقد استثمروا في نجاح طفلك ولديهم الموارد والأدوات التي يمكن أن تزيل بعض الأعباء عن كاهلك. يساعدك التواصل معهم على فهم توقعاتهم بشكل أفضل ويمنحهم نظرة ثاقبة لما يحدث في المنزل. إنهم مورد لا يقدر بثمن في مساعدة طفلك على تحقيق أقصى استفادة من التعلم عن بعد.

التزم بجدول زمني مرن:

«التزم بجدول زمني مرن» هذه الجملة لا معنى لها حتى يتم تقسيمها. المكان مهم لـ مساعدة الطالب على التركيز، لكن كن على دراية بالوقت الكافي. إذا كانوا يعانون من التقسيم الكثير في الجدول وكنت محبطاً، فمن الأفضل في بعض الأحيان الابتعاد وتناول وجبة خفيفة أو المشي حول المبنى أو الركض في الفناء الخلفي مع قبل العودة إلى الدرس بأعين جديدة وروح منتعشة.

لا تبالغ في التواصل أثناء التعلم عن بعد:

يحتاج المعلمون إلى معرفة ما إذا كنت تعمل بدوام كامل أو منشغل بالأشقاء الآخرين، أو تحاول استيعاب أخ من ذوي الاحتياجات الخاصة، أو ما إذا كانت اللغة الإنجليزية هي لغتك الثانية. اطلب المساعدة في الموضوعات أو طرق التدريس التي لست بارعاً فيها؛ حتى يتمكنوا من دعمك أنت وطفلك.

اطلب الدعم أثناء التعلم عن بعد:

لا تخف من الاعتماد على الجيران والأصدقاء للتشجيع والدعم. كما قلت، نحن جميعاً في نفس العاصفة، لكننا لسنا جميعاً في نفس القارب. اطلب يد العون من جارك الآخر الذي يحاول إدارة التعليم في المنزل ويمكنكما تبادل الأدوار، فقد تكون قوياً في المواد الأدبية وهو قوياً في المواد العلمية لذا يمكنكما التعاون في التدريس لأبنائكما.