أخطاء شائعة لكتابة المحتوى وكيفية التغلب عليها

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 يناير 2017
أخطاء شائعة لكتابة المحتوى وكيفية التغلب عليها
مقالات ذات صلة
4 خطوات تؤهلك لكتابة محتوى أفضل لموقعك
الأخطاء الشائعة في السيرة الذاتية وكيفية تجنبها
دليلك لكتابة وتحرير محتوى أفضل لموقعك الإلكتروني

تعد الكتابة إحدى المهارات القابلة للتطوير المستمر. وسواء كنت تستخدم الكتابة كمحرر دائم أو بشكل مؤقت أو كنت تستخدمها في كتابة محتوى يخدم خطتك التسويقية، فأنت تحتاج للعمل دائماً على تطوير تقنيات الكتابة لديك. الأمر الجيد هنا هو أن تحسين مستوى الكتابة لا يعتمد على حفظ قواعد النحو والصرف طبيعة تكوين الجملة وغيرها، بل يعتمد في الأساس على كيفية بناء جسر التواصل الفعال بينك وبين عملائك ممن يتابعون كتاباتك. وفي هذا المقال نقدم لك نصائح من شأنها تحسين مهاراتك الكتابية عن طريق استعراض 4 أخطاء يقع فيها البعض عند كتابة المحتوى.

1- الميزات والفوائد

يقع العديد من كتاب المحتوى عند الكتابة عن منتج أو خدمة ما، في خطأ الكتابة عن الميزات الفنية والتقنية. والحقيقة أن المستخدم لا يريد مثل هذه المعلومات، بل هو يريد ببساطة أن يعرف ما يمكن أن يقدمه هذا المنتج أو هذه الخدمة للمستهلك. فالمستخدم لا يهتم ينوعية المحرك أو جهاز التبريد أو مثل هذه الأمور، بل يود فقط أن يعرف ما يمكن أن تعود به هذه المكونات من نفع عليه.

2- نسيان العملاء

مفتاح نجاح كتابة محتوى ما هو تذكر أن هذا المحتوى مقدم لأشخاص سيقومون بقراءته. وبدون امتلاك فكرة وافية عن طبيعة القراء، لن تتمكن على الإطلاق من كتابة محتوى قادر على جذب انتباه المتابعين والتحكم في مشاعرهم ودفعهم لاتخاذ قرار الشراء أو استخدام الخدمة التي تقدمها شركتك.

3- محاولة جعل الجميع سعداء

يرغب بعض كتاب المحتوى في إرضاء الجميع عن طريق محاولة إظهار منتجهم أو خدمتهم صالحة للاستخدام من قِبل جميع المستخدمين، وهو ما قد يؤدي في النهاية لكتابة محتوى عام ولا يحمل نقاط تركيز توضح أهمية المنتج بشكل فعلي، مما سيؤدي في النهاية لإظهار المنتج وكأنه لا يصلح لأي من المستخدمين. لذا على كتابتك أن تكون واضحة ومحددة المعالم وموجهة فقط للمستخدم المهتم بالمنتج.

4- افتقار المصداقية

عند كتابة المحتوى يحاول الكاتب دوماً أن يعدد المواصفات اللافتة للنظر في منتجه، وبعض هؤلاء الكتاب يقعون في خطأ كتابة ادعاءات غير موجودة في المنتج بالفعل، وهو ما يؤدي في النهاية لنتائج عكسية على عملية الشراء. لذا فعليك ألا تكتب أي صفة أو خاصية يتميز بها منتجك أو خدمتك دون وجود أدلة دامغة وقاطعة على وجودها وإمكانية استفادة المستخدمين منها.