مصطفى إدريس يفقد قدمه الثانية بعد معاناة مع المرض

  • تاريخ النشر: الإثنين، 28 يونيو 2021
مصطفى إدريس يفقد قدمه الثانية بعد معاناة مع المرض
مقالات ذات صلة
دراسة جديدة تعد بنهاية معاناة مرضى الأكزيما
وفاة سياسي مرموق في جامعة الدول العربية بعد معاناة مع المرض
صور لاعب كرة قدم يفقد إصبعه خلال إحدى المباريات.. والسبب؟

نبأ حزين صدم الشارع الرياضي السعودي بعدما تداولت تقارير رياضية خبر قيام مصطفى إدريس، لاعب نادي النصر السعودي السابق، بعملية جراحية لبتر قدمه الثانية.

بتر قدم مصطفى إدريس الثانية

وقام الإعلامي علي المرشود بنشر صورة لمصطفى إدريس عبر حسابه الخاص على موقع تويتر، كاشفاً فيها معاناة نجم النصر السابق مع المرض، مطالباً الجمهور الدعاء له.

وكتب المرشود: "أجرى لاعب النصر السابق مصطفى إدريس عملية بتر لقدمه الثانية وذلك بعد معاناة مع المرض.. أسأل الله الكريم رب العرش العظيم أن يشفيه ويعظم أجره ويجمع له بين الأجر والعافية والشفاء العاجل وجميع مرضى المسلمين.. لا تنسوه من دعواتكم."

وأشارت التقارير إلى أن إدريس يتواجد حالياً في المستشفى العسكري، حيث لا يزال تحت الملاحظة والعناية، لحين تحسن حالته الصحية للدرجة التي تسمح له بمغادرة المستشفى.

مرض مصطفى إدريس

وذكرت تقارير محلية أن اللاعب السعودي مصطفى إدريس يعاني منذ فترة طويلة من مضاعفات مرض السكري، والذي تسبب في بتر قدمه الأولى منذ فترة، قبل أن يتطور الأمر ويصل مؤخراً إلى بتر القدم الثانية.

وإضافة إلى ظروفه الصحية، فإن إدريس يعاني أيضاً من ظروف مادية صعبة، بسبب عدم وجود دخل ثابت له، رغم أن بعض زملائه السابقين ساعدوه مادياً للوفاء بالتزاماته الأسرية.

ولفتت التقارير إلى أن نادي النصر السعودي دعم لاعبه السابق في محنة مرضه، حيث قام بتخصيص عائد إحدى مبارياته في كأس خادم الحرمين الشريفين من أجل رحلة علاجه.

من هو مصطفى إدريس؟

جدير بالذكر أن مصطفى إدريس هو لاعب كرة قدم سعودي معتزل، من مواليد عام 1964، وكان يجيد اللعب في عدة مراكز، حيث لعب في مركز الظهيرين الأيمن والأيسر، وكذلك في مركز قلب الدفاع والمحور، إضافة إلى أنه كان يجيد تسديد ركلات الجزاء، حيث سجل منها العديد من الأهداف.

كان إدريس يلعب في صفوف نادي الأهلي السعودي، ثم انتقل إلى نادي النصر السعودي في عام 1990 بطلب من الأمير عبدالرحمن بن سعود بن عبدالعزيز آل سعود، الذي أُعجب بقدراته وإمكانياته الدفاعية، حيث لعب في صفوف العالمي الجزء الأكبر من مسيرته الاحترافية.

حقق مصطفى إدريس مع فريق النصر العديد من البطولات المهمة، حيث توج مع العالمي بكأس خادم الحرمين الشريفين (مرتين) وكأس الخليج للأندية (مرتين)، وكأس الاتحاد السعودي (مرة واحدة)، وكأس الكؤوس الآسيوية (مرة واحدة)، وكأس السوبر الآسيوية (مرة واحدة).

وقد انتقل إدريس إلى دوري الدرجة الأولى بعد مشوار طويل مع نادي النصر، ثم اعتزل كرة القدم في عام 2004، ليعمل بعد ذلك في مجال الحراسات الأمنية.