عضلات رئيس الوزراء الأردني الأسبق تثير ضجة على السوشيال ميديا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 08 نوفمبر 2021
عضلات رئيس الوزراء الأردني الأسبق تثير ضجة على السوشيال ميديا
مقالات ذات صلة
وفاة فايز الطراونة رئيس الوزراء الأردني الأسبق
واقعة غير عادية في الدوري الألماني تثير ضجة على السوشيال ميديا
سر عضلة محمد صلاح التي أبهرت العالم وأثارت ضجة على السوشيال ميديا

تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي في عدة بلدان عربية صوراً لرجل مسن، ظهر فيها بجسد رياضي ممشوق، وعضلات مفتولة، رغم كبره الواضح في السن.

وقامت العديد من الصفحات والحسابات على منصات السوشيال ميديا المختلفة، بإعادة نشر صور الرجل العجوز مفتول العضلات، وأرفقتها بتعليقات على غرار: "مسن يبلغ من العمر 71 عاماً يخطف الأنظار بجسمه الرياضي".

عضلات رئيس وزراء الأردن الأسبق تثير إعجاب رواد مواقع التواصل الاجتماعي

وانتشرت الصور على نطاق واسع، ويعرب الكثير من المستخدمين عن إعجابهم الشديد بلياقته البدنية، وبقدرته على المحافظة على جسد رياضي رشيق في مثل هذا العمر.

ولكن لم يفطن رواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى أن الرجل المسن ذي العضلات المفتولة الذي ظهر في الصور المتداولة هو شخصية عامة شهيرة، خاصة في المجتمع الأردني.

عضلات رئيس الوزراء الأردني الأسبق تثير ضجة على السوشيال ميديا

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فإن هذا الرجل هو عبدالكريم الكباريتي، رئيس وزراء الأردن الأسبق، والذي تولى رئاسة الحكومة الأردنية في منتصف تسعينات القرن الماضي.

وكما ظهر واضحاً في الصور، فإن الكباريتي هو رجل مسن بالفعل، حيث أنه من مواليد عام 1949، أي أنه يبلغ من العمر حالياً 72 عاماً تقريباً.

وأشارت التقارير إلى أن رئيس الوزراء الأردني الأسبق معروف عنه اهتمامه الكبير بلياقته البدنية، حيث أنه عضواً ثابتاً في المركز الرياضي الذي يملكه ابنه في العاصمة عمان.

من هو عبدالكريم الكباريتي؟

عبدالكريم الكباريتي هو رجل أعمال وسياسي أردني، من مواليد عمان في 15 ديسمبر 1949، وينتمي إلى عائلة أردنية ثرية وعريقة، تعود جذورها إلى مدينة العقبة في أقصى جنوب الأردن.

حصل الكباريتي على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال وإدارة مالية مع مرتبة الشرف من جامعة سانت إدواردز في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1973.

عضلات رئيس الوزراء الأردني الأسبق تثير ضجة على السوشيال ميديا

عملت عائلة الكباريتي في السياسة لسنوات طويلة، فوالده كان رئيساً لبلدية العقبة، كما أن شقيقه، صالح الكباريتي، هو سفير الأردن الأسبق في تركيا.

تولى عبدالكريم الكباريتي العديد من المناصب السياسية المهمة في المملكة الهاشمية الأردنية، حيث كان رئيساً للديوان الملكي، كما كان عضواً في كلا من المجلس النيابي الحادي عشر، والمجلس النيابي الثاني عشر.

كما شغل الكباريتي منصب رئيس وزراء الأردن في الفترة ما بين 4 فبراير عام 1996، وحتى 18 مارس عام 1997.

وفيما يلي نستعرض أبرز المناصب الحالية والسابقة التي تقلدها رئيس الوزراء الأردن الأسبق عبدالكريم الكباريتي:

  • عمل في عدة شركات مالية وأعمال حرة (من عام 1973 إلى عام 1989).
  • وزير السياحة والآثار (من عام 1989 إلى عام 1991)
  • وزير العمل (من عام 1991 إلى عام 1993)
  • وزير الخارجية (من عام 1995 إلى عام 1996)
  • رئيس الوزراء ووزير الخارجية والدفاع (من عام 1996 إلى عام 1997)
  • عضو مجلس النواب الأردني الحادي عشر (من عام 1989 إلى عام 1993)، والثاني عشر (من عام 1993 إلى عام 1997)
  • رئيس اللجنة المالية والاقتصادية بالمجلس (1993 إلى عام 1995)
  • رئيس الديوان الملكي (من عام 1999 إلى عام 2000)
  • عضو مجلس الأعيان الأردني، النائب الأول لرئيس المجلس (من عام 2000 إلى عام 2002)
  • عضو مجلس الأعيان الأردني، رئيس اللجنة المالية والاقتصادية بالمجلس (من عام 2005 إلى عام 2007)
  • عضو مجلس إدارة بنك برقان - الكويت
  • عضو مجلس إدارة شركة الألبان الأردنية
  • رئيس مجلس إدارة بنك الخليج الجزائر – الجزائر (ممثل البنك الأردني الكويتي)
  • رئيس مجلس إدارة الشركة المتحدة للاستثمارات المالية (ممثل البنك الأردني الكويتي)
  • رئيس مجلس الأمناء في جامعة عمان الأهلية
  • رئيس مجلس إدارة البنك الأردني الكويتي