نصائح مهمة للتعامل مع زوجتك أثناء الحمل وبعد الولادة

  • تاريخ النشر: الخميس، 16 يونيو 2016
نصائح مهمة للتعامل مع زوجتك أثناء الحمل وبعد الولادة
مقالات ذات صلة
هل زوجتك عنيدة؟.. نصائح بسيطة للتعامل معها
10 نصائح للتعامل مع زوجتك خلال فترة الحيض
نصائح مهمة للتعامل مع طفلك في شهر رمضان

عليك أن تدرك عزيزي الرجل حجم التغير الذي سيحدث في حياتك أنت وزوجتك منذ اللحظة الأولى لعلمك بحملها وانتظار قدوم مولود جديد، ولأن الزوجة تكون في أشد الحاجة للعناية من زوجها واهتمامه في هذه الفترة يجب أن تضع في اعتبارك بعض الأمور المهمة للتعامل مع زوجتك أثناء فترة الحمل وبعد الولادة.

-أنت جزءً من هذا الحمل، وعليك مسؤولية تجاه الطفل حتى قبل قدومه إلى الحياة، ولا تخاطب زوجتك وكأن الحمل وإنجاب الطفل هو مسؤولية تقع على عاتقها وحدها.

-مجرد أن علمت بأن زوجتك حامل حاول قراءة كل ما يتعلق بالتغيّرات التي تمر بها المرأة خلال الحمل، وذلك ليكون لديك كل المعلومات عن مراحل الحمل وكيف سيكون وضع زوجتك نفسياً وجسدياً.

-لاتوجه لها بعض الجمل مثل "مظهرك تغير كثيراً"،"رائحتك تغيرت". 

-لا تتذمر أو تنزعج من طلباتها خلال فترة الحمل، فهي تعتبرك والدها وصديقها وكل عائلتها، عليك فقط أن تعاملها بهدوء.

-لا تتركها تسهر مع طفلكما كل ليلة، احمل عنها الطفل واتركها تأخذ قسطاً من الراحة.

-ساعدها فى بعض الأعمال المنزلية البسيطة، فلا عيب في التعاون.

-لا تشعرها دائماً إنها مُقصرة فى أعمالها المنزلية.

-اتصل بها اثناء تواجدك فى العمل لتطمئن عليها وعلى طفلك.

-لا تتركها تذهب إلى طبيب الأطفال بمفردها.

-رافقها عندما تقوم بتسوق أغراض الطفل، ولا تترك هذه المهمة لها وحدها كي لا تشعر بأنها وحيدة.

-اعتنِ بنفسك، فبالتأكيد طوال فترة الـ9 أشهر لم يكن مستوى اهتمامك بنفسك في أفضل حالاته، لأنك تنشغل بين عملك والمتابعات الطبية والاعتناء بزوجتك، فعليك أن تستعيد أناقتك الآن.