لقطة عناق نيمار وميسي تتصدر نهائي كوبا أمريكا

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 يوليو 2021
لقطة عناق نيمار وميسي تتصدر نهائي كوبا أمريكا
مقالات ذات صلة
سقطة ميسي وبكاء نيمار .. أبرز لقطات برشلونة ويوفنتوس
بالفيديو: عناق بين نيمار وزونيجا كاسر ظهره
كيف رد نيمار على منتقدي البرازيل بعد الخروج من كوبا أمريكا؟

أثارت لقطة عناق النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا لنظيره الأرجنتيني ليونيل ميسي ردود فعل واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد نهاية نهائي كوبا أمريكا 2021، والذي انتهى بتتويج الأرجنتين بالبطولة.

عناق حار بين نيمار وميسي بعد نهائي كوبا أمريكا

فبعد انتهاء المباراة، التي أقيمت فجر اليوم الأحد، بإعلان فوز الأرجنتين على البرازيل بهدف نظيف، بدأ لاعبو المنتخب الأرجنتيني في الاحتفال، حيث ظهرت السعادة واضحة في ملامحهم بعد الفوز باللقب الغالي.

وأشارت تقارير رياضية إلى أن نيمار لم يستطع السيطرة على دموعه بعد هزيمة منتخب بلاده أمام الأرجنتين، إلا أن ذلك لم يمنع اللاعب البرازيلي من التوجه نيمار عقب المباراة إلى زميله السابق في برشلونة، ميسي، لتهنأته بتحقيق أول بطولة له مع المنتخب الأرجنتيني، فقام بمعانقته بحرارة، وهي اللقطة التي سجلتها كاميرات المصورين في الملعب.

واستمر العناق بين نيمار وميسى لمدة قاربت الـ 30 ثانية، تبادلا فيها حديثاً قصيراً لم تظهر تفاصيله، قبل أن يبتعد النجم البرازيلي، تاركاً نظيره الأرجنتيني يكمل احتفاله مع زملائه.

ميسي يحقق أولى بطولاته مع الأرجنتين

ومن جانبه، فقد بدا النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي في قمة سعادته بعدما نجح أخيراً في فك عقدته مع منتخب بلاده، ويقوده للقوز ببطولة كوبا أمريكا، وهو أول لقب يحققه ميسي مع منتخب الأرجنتين منذ بدء مسيرته الاحترافية.

وكان هذا هو النهائي الرابع لميسي في بطولة كوبا أمريكا، حيث خسر أمام البرازيلي في عام 2007 بثلاثية، وفي عامي 2015 و2016 أمام تشيلي بركلات الترجيح في المرتين، إضافة إلى أنه خسر نهائي مونديال 2014 أمام البرازيل بهدف نظيف.

واعتبرت الكثير من المواقع الرياضية ورواد السوشيال ميديا أن هذا الإنجاز جاء ليرد حق اللاعب الأرجنتيني، الذي طالما تعرض لانتقادات شديدة بسبب عدم فوزه بأي لقب مع منتخب بلاده، فيكون بمثابة أقوى رد منه على منتقديه.

ولم يكن الفوز باللقب القاري هو إنجاز ميسي الوحيد في كوبا أمريكا 2021، حيث استطاع النجم الأرجنتيني أن يفوز بلقبي أفضل لاعب وكذلك هداف البطولة، بالتساوي مع اللاعب الكولومبي لويس دياس، برصيد 4 أهداف لكلا منهما.

زملاء ميسي يحتفلون به بعد الفوز بكوبا أمريكا

ورغم أنه لم يظهر بالمستوى المعهود له في المباراة النهائية لبطولة كوبا أمريكا، إلا أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لم يستطع السيطرة على مشاعره عقب إطلاق صافرة النهاية، وتتويج منتخب بلاده بالبطولة.

ورصدت كاميرات المصورين قائد المنتخب الأرجنتيني وهو يجلس على ركبتيه بعد المباراة، ودموع الفرح تنهمر من عينيه، بعد أن استطاع أخيراً تحقيق أول بطولة مع منتخب بلاده منذ أن بدأ مسيرته الدولية.

وسرعان ما انضم زملاء ميسي إليه للاحتفال باللقب الغالي، حيث قاموا بالركض تجاهه عقب إطلاق صافرة النهاية، وحملوا قائد منتخبهم على أعناقهم، ورفعوه عالياً.

ونقلت تقارير تصريحات منسوبة إلى ليونيل سكالوني، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، والذي قال في المؤتمر الصحفي عقب المباراة، أنه لا يمكن الاستغناء عن لاعب مثل ميسي أبداً، حتى إذا كان في حالة غير لائقة بدنياً تماماً، مثلما حدث في آخر مباراتين في البطولة (أمام كولومبيا والبرازيل)، فيما اعتبرته التقارير إشارة إلى أن ميسي خاض المباراتين وهو مصاب.

الأرجنتين تفوز ببطولة كوبا أمريكا 2021

واستطاع المنتخب الأرجنتيني حسم بطولة كوبا أمريكا 2021 لصالحه، بعدما فاز في المباراة النهائية على نظيره البرازيلي بهدف نظيف، سجله اللاعب أنخيل دي ماريا في الدقيقة 22 من المباراة التي أقيمت على ملعب ماركانا في البرازيل.

ويُعتبر هذا هو اللقب القاري الأول لمنتخب الأرجنتين منذ عام 1993، وهو رقم 15 في تاريخ فوزها ببطولة كوبا أمريكا، حيث تتقاسم صدارة المنتخبات الأكثر فوزاً بها مع أوروغواي، فيما تأتي البرازيل في المركز الثالث برصيد 9 بطولات.