شاهد.. لاعب كرة قدم يعتدي على حكم مباراة بشكل وحشي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 05 أكتوبر 2021
شاهد.. لاعب كرة قدم يعتدي على حكم مباراة بشكل وحشي
مقالات ذات صلة
فيديو: البرق يصعق لاعبين خلال مباراة كرة قدم
وفاة لاعب كرة قدم أثناء مباراة تشيلي وفلسطين
فريق كرة قدم يلزم لاعبيه بتناول الفياجرا قبل مباراة

كشفت تقارير صحفية برازيلية عن اعتقال اللاعب ويليام ريبيرو من نادي ساو باولو في مركز شرطة المدينة في فينانسيو أيريس بعد اعتدائه على حكم في أرضية الملعب بشكل وحشي، وذلك أثناء مباراة ساوباولو ضد جواراني دي فينانسيو أيريس.

أسقط ريبيرو، الحكم رودريجو كريفيلارو أرضاً بعدما منحه بطاقة صفراء، وقام بالاعتداء عليه ركلا بالقدم في رأسه؛ ما استدعى توقف المباراة وإنهاءها على الفور من قبل المنظمين، بينما كانت النتيجة 1-0 لصالح جواراني.

تفاصيل واقعة الاعتداء على الحكم في أرض الملعب

أظهرت لقطات فيديو من المباراة كيف قام ريبيرو بإسقاط  الحكم كريفيلارو على الأرض بطريقة عنيفة. ثم مع استلقاء الحكم بلا حول ولا قوة على أرض الملعب، سدد اللاعب ركلة أخرى على رأسه. تم تقييد اللاعب ريبيرو على الفور، وتم الاتصال بالفريق الطبي.

في غضون ثوان، وصلت سيارة إسعاف لنقل الحكم إلى مستشفى في فينانسيو أيريس، بالقرب من بورتو أليغري في جنوب البرازيل. تُشير التقارير البرازيلية أنه بحلول الساعة 11 مساءً بالتوقيت المحلي، فاق الحكم من إغماءته، لكنه لازال تحت متابعة ورعاية الأطباء.

من ناحية أخرى، احتجزت الشرطة العسكرية ريبيرو داخل الملعب قبل نقله إلى مركز الشرطة. تم إنهاء المباراة قبل نصف ساعة من النهاية المُقررة للمبارة، ومن المُقرر أن تُستأنف المباراة في الساعة 5 مساء اليوم الثلاثاء.

صرح اتحاد غاوتشو لكرة القدم (FGF) أن محكمة العدل الرياضي (TJD-RS) ستُحقق في الواقعة، وستُحدد العقوبات ذات الصلة بها.

مُشجعو الفريقين يُرسلون رسائل دعم للحكم

يُذكر أن مُشجعي كلا الفريقين قد أرسلوا رسائل دعم للحكم المصاب. فيما كتب الأدمن المسؤول عن حساب ساو باولو آر إس على موقع التواصل الاجتماعي تويتر: "تم تعليق المباراة. لا توجد بطولة تستحق الحياة. أكرر أمنيتنا بالشفاء للحكم رودريجو كريفيلارو. لا شيء، يا أطفال، لا شيء يُبرر العدوان. سنرى ما سيحدث بعد ذلك، وما إذا كان سيتم إلغاء المباراة أو إعادة جدولتها.

أصدر ساو باولو بعد ذلك بياناً رسمياً للاعتذار والتأكيد على إنهاء عقد ريبيرو على الفور. وقال رئيس النادي دلفيد جولارت بيريرا: "مؤسف، ما حدث مؤسف وقبل كل شيء مقزز".

وأضاف: "في اليوم المحدد الذي اجتمعت فيه جميع أفراد العائلة ذات اللون الأحمر والأخضر للاحتفال بالذكرى الـ 113 لتأسيس ساو باولو، واجه نادينا واحدة من أكثر الوقائع حزناً في تاريخه، مشهداً مأسوياً صدم جميع الأشخاص، ليس الذين يحبون كرة القدم الغاوتشو فحسب، بل الجميع. بمن فيهم أولئك الذين يحبون الرياضة بشكل عام. كن مطمئناً، نحن آسفون وخجلون للغاية. نُرسل جميع الاعتذارات للجميع وللحكم الذي تعرض للضرب وعائلته وكذلك نعتذر للجمهور بشكل عام عن المشهد المؤسف الذي نشهده اليوم".

أوضح البيان أنه قد تم إنهاء تعاقد اللاعب المخالف. علاوة على ذلك، سيتم اتخاذ جميع الإجراءات القانونية الممكنة فيما يتعلق بالحادث.