كيف تكون أكثر إنتاجية في ساعة عملك الأولى؟

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 03 ديسمبر 2019
كيف تكون أكثر إنتاجية في ساعة عملك الأولى؟
مقالات ذات صلة
الأسلوب الأكثر فعالية لترك عملك دون صدامات
دراسة: العمل ساعات أقل قد يرفع من الإنتاجية
آبل ونايكي يتعاونان على إنتاج ساعة ذكية جديدة

بعد تناول القهوة، الدردشة مع زملائك في العمل، مراجعة البريد الإلكتروني الخاص بك، بعد كل هذا ستجد الساعة الأولى من يوم عملك قد تلاشت. 

لذا هناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها لتكون أكثر إنتاجية في هذه الساعة الخاصة من عملك.

تناول الفطور قبل العمل: 

لا تنتظر حتى تصل إلى المكتب للحصول على وجبة الإفطار. إن الجلوس أمام الكمبيوتر مع الطعام والقهوة يجعلك أكثر عرضة لتصفح المدونات والوسائط الاجتماعية بدلاً من القفز إلى المهام الهامة.

لا يمكنك العمل حقاً عندما يكون لديك ملعقة في متناول اليد واليد الآخرى على لوحة المفاتيح، أنت تشعر بهذا الشعور المريح، وهي ليست مثمرة مثل وجود كلتا يديك على لوحة المفاتيح. 

اصنع قائمة المهام الصحيحة:

معظم الأشخاص يكتبون قوائم مهام تتضمن مهام سهلة في المقدمة حتى يشعروا بالرضا تجاه شطب هذه العناصر. لكن هذا النظام يساعد على احترام الذات وليس الإنتاجية. بدلاً من ذلك، قم بتنظيم قائمتك بأهداف طويلة المدى في المقدمة لتذكيرك بالأهم والأهداف اليومية في الأسفل لتخطيط كيف ستصل إليها.

يجب أن تكون المهام اليومية محددة وقابلة للقياس وقابلة للتحقيق وواقعية وأن يكون لها جدول زمني، إن كونك واقعياً بشأن الوقت المتاح لك والمدة التي ستستغرقها مهمة ما يمكن أن يساعدك على ضمان تحقيق ما تنوي القيام به.

ضبط المؤقت:

أجبر نفسك على البقاء في منطقة عملك من خلال وضع أجزاء كبيرة من العمل دون انقطاع. سيؤدي تعيين مؤقت لمدة 50 دقيقة إلى منحك فترة طويلة للوصول إلى الهدف الذي تريده في عملك قبل أخذ استراحة لمدة 10 دقائق.

إذا حصلت على هذه الحكة من أجل النهوض أو البحث عن شيء ما على الإنترنت، فإن المؤقت يقول إنه يمكنك التوقف لمدة 20 دقيقة أخرى. تحتوي معظم الهواتف المحمولة على ساعات إيقاف مضمنة.

ابدأ بالمهمة التي تفكر بها أكثر من غيرها:

اكتشف أكثر الأشياء التي تزعجك. من الناحية المثالية، تعامل مع أكثر ما يلفت انتباهك، حيث إن التخلص من هذا الضغط النفسي سيخفف الضغط ويجعلك أكثر استرخاء طوال اليوم.

قم بإيقاف تشغيل الإشعارات:

عليك التوقف عن التحقق من وسائل التواصل الاجتماعي طوال الوقت، حتى لو كان الإخطار لا يحتوي على أي شيء مثير للاهتمام، الحيلة لتجنب ذلك: قم بإيقاف تشغيل جميع إشعارات الهاتف والبريد الإلكتروني، لكن لا تضع هاتفك في صمت. لا بأس في استخدام البريد الإلكتروني والوسائط الاجتماعية، لكنك تريد القيام بذلك وفقًا لشروطك الخاصة. لا تدع الآخرين يقاطعون أهم ساعة في الصباح.

لا تشرب القهوة:

يمكن أن يكون الكافيين أداة رائعة للحفاظ على طاقتك للمهام الهامة، لكنها قد تنفد مع تلاشي آثارها. وفر زيادة في قوتك عندما تكون في أمس الحاجة إليها بدلاً من الوصول تلقائياً إلى فنجان أول شيء في الصباح. يجدر تأخير تناول القهوة قبل العمل في مهمة حاسمة لعملك، فكر في أهم المهام في قائمتك وفكر في أهم الأوقات التي يمكن أن تجلب فيها الطاقة.

ضوضاء السماعات: 

وضع سماعات الرأس يمكن أن يساعدك على ضبط الأداة. لكن لا تختار الموسيقى الشعبية بالأصوات والكلمات التي تحبها. بدلاً من ذلك، استمع إلى أنواع الأصوات التي تسمعها في السبا: النقيق الطيور أو هطول الأمطار أو الضوضاء البيضاء.