ما قصة الناجي الوحيد في عام 2027؟

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 21 يوليو 2021
ما قصة الناجي الوحيد في عام 2027؟
مقالات ذات صلة
تعرفوا قصة الناجي الوحيد من الطائرة الأندونيسية
طفلة 7 سنوات الناجية الوحيدة من تحطم طائرة أمريكية
الناجون من الجلطة الدماغية... كيف عليهم أن يأكلوا؟

شهدت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية حالة واسعة من الجدل بعد تداول مقاطع فيديو ومنشورات حول شخص مجهول الهوية يدعي أنه يعيش في المستقبل، وتحديداً في عام 2027، وأنه البشري الوحيد الموجود حالياً على الكوكب، فما هي قصة الناجي الوحيد في عام 2027؟

من هو الناجي الوحيد في عام 2027؟

وفقاً لما ذكرته تقارير محلية، فإن بداية القصة الحقيقية تعود إلى شهر فبراير الماضي، حيث بدأ هذا الشخص الغامض الذي يعيش في إسبانيا، ويُطلق على نفسه اسم خافيير، بنشر مقاطع فيديو عبر حساب على موقع تيك توك يحمل اسم الناجي الوحيد في 2027، ويعرض فيما ينشره عالماً خالياً من الجنس البشري.

وقام هذا الشخص المجهول بنشر العديد من الفيديوهات أثارت جدلاً واسعاً على السوشيال ميديا، ولكنها جذبت انتباه الملايين حول العالم، حيث أصبح يتابعه أكثر من 5.5 مليون شخص، فيما وصل عدد من سجلوا إعجابهم بصفحته أكثر من 26 مليون شخص.

وكان أول تاريخ أول فيديو نشره هذا الشخص الغامض يعود غلى فبراير الماضي، حيث ظهرت فيه مناطق شهيرة في مدينة فالنسيا الإسبانية، وقد بدت خالية تماماً من البشر.

الناجي الوحيد في عام 2027 يثير الجدل

وأثارت الفيديوهات التي نشرها الناجي الوحيد في 2027 ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة وأن هذا الشخص الغامض كان يظهر في أماكن حيوية وشهيرة بمفرده تماماً، رغم أنها من المفترض أن تكون مزدحمة أو من الصعب الوصول إليها.

ومع ملايين المشاهدات التي حققتها فيديوهات هذا الشخص على السوشيال ميديا، بدأ الكثيرون في نسج نظريات مختلفة حول حقيقة ما يزعم به الناجي الوحيد في 2027، فمنهم من قال أنه يعيش في عالم مواز لعالمنا هذا، وأنه يحيا هناك في عام 2027 بالفعل بمفرده، بعدما تعرض كوكب الأرض لكارثة أودت بحياة سكانها كلهم.

فيما قال آخرون أن الأمر لا يتعد كونه خدعة إعلامية كبرى، وقد تقف ورائها شركة دعائية ضخمة أنفقت أموالاً هائلة من أجل صنع أماكن مطابقة تماماً للأماكن الحقيقية التي ظهرت في الفيديوهات المنتشرة، وهو ما يفسر في نظرهم عدم وجود أي شخص فيها باستثناء هذا الشخص مجهول الهوية.

وتساءل آخرون عن الطريقة التي يقوم هذا الشخص الذي يُدعى خافيير، بالتواصل بها مع عالمنا، رغم أن كل مننا يعيش في زمن مختلف، وكيف تعمل كل التقنيات الحديثة لديه، وعلى رأسها شبكة الإنترنت، رغم انهيار الحضارة البشرية، على حسب ادعائه.

مسلسل الناجي الوحيد في عام 2027

وفي الوقت الذي مازال العالم منشغلاً فيه بغموض قصة الناجي الوحيد في عام 2027، قامت شركة إنتاج إسبانية بالإدعاء مؤخراً أنها تقف وراء هذا الحساب الذي أثار ضجة على السوشيال ميديا، وأن كل ما تم عرضه خلال الأشهر الماضية هو مجرد حملة دعائية مشوقة لمسلسل جديد تقوم بالتحضير له حالياً.

ونقلت التقارير عن هذه الشركة التي تُسمى Beta Spain، أن مسلسلها سيدور حول شاب إسباني استيقظ من غيبوبة عميقة، فيجد نفسه داخل مستشفى، ويكشتف أنه يعيش في العالم بمفرده في عام 2027.

وأضافت شركة الإنتاج أن بطل مسلسلها سيدرك لاحقاً أنه موجود في واقع أو عالم موازي، فيبدأ في البحث عن الطريقة التي انتقل بها إليه، وما هي مهمته في هذا الواقع الجديد، وكيف يمكنه العودة إلى عالمنا الحقيقي.

ما حقيقة الناجي الوحيد في عام 2027؟

فأين تختفي الحقيقة في رأيك؟ هل قصة الناجي الوحيد في عام 2027 هي مسلسل جديد، وكل ما سبق نشره من فيديوهات هي حملة دعائية مبتكرة له؟ أم أن هذا الشخص الغامض هو بالفعل كما يدعي، وأن شركة الإنتاج الإسبانية استغلت الشهرة الهائلة التي حققها، وقررت صُنع عملاً فنياً مستوحياً منها؟ أم هناك تفسير آخر لهذه الظاهرة الغريبة المثيرة للجدل؟

شاركنا رأيك في التعليقات.