لا تقع في الفخ: كيف تتعامل مع تقلبات مزاج زوجتك الحامل؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 25 يونيو 2020
لا تقع في الفخ: كيف تتعامل مع تقلبات مزاج زوجتك الحامل؟
مقالات ذات صلة
كيف تتعامل مع زوجتك الكسول؟
كيف تتعامل مع اكتئاب زوجتك بالطريقة الصحيحة؟
كيف تتعامل مع زوجتك المتسلطة؟ إليك الإجابة

هل زوجتك حامل؟ إذاً يمكن أن يستغرق الأمر بعض الوقت لتحديد دورك بالضبط أثناء قيامها بالعمل الشاق لتنمية الإنسان، الذي بداخلها. فالمرأة الحامل هي أجمل شيء في العالم، فعلى الرغم من شعور النساء الحوامل بالانتفاخ وعدم الجاذبية، إلا أن أزواجهن يرونهن أجمل من ذي قبل.

ولدى الرجل دوراً في وضع زوجته على منصة أعلى عندما تكون حاملاً. إنها بحاجة إلى أن تشعر بمزيد من الحب والأمان والجمال أكثر من أي وقت مضى، فمن مهمتك التأكد من أنها تعرف مدى روعتها. لذا إليك بعض النصائح حول كيفية دعم شريكتك أثناء الحمل خاصة عند تقلبات مزاجها:

1. التحلي بالصبر:

تمر النساء الحوامل كثيراً بدنياً وعاطفياً، فمن الصعب على الرجال فهمها، لكن هرموناتهن يمكن أن يكون لها تأثير كبير على مزاجهن وسلوكهن. في دقيقة واحدة يمكن أن تكون الزوجة على قمة العالم وفي الدقيقة التالية قد تشعر بالغضب. لذا يحتاج الرجال إلى التحلي بالصبر والتفاهم. كما يحتاج الرجال أن يتذكروا أنه ليس ما يحدث يصدر من شريكتهن، بل إن الهرمونات هي التي تتحدث.

2. لا تتفاعل.. فقط استمع:

عندما تخبرك زوجتك بما يزعجها، فقط استمع دون إصدار حكم أو إعطاء حل. ضع هاتفك بعيداً، ثم انظر إليها في عينيها وكُن حاضراً بنسبة 100٪، ففي بعض الأحيان تحتاج زوجتك فقط إلى شخص يستمع.

3. إشباع رغبتها:

النساء الحوامل لديهن الرغبة الشديدة في الجنون. لا يجب أن يفاجأ الرجال إذا طُلب منهم إعداد شطيرة "مخلل شرائح وملح وخل". لا تشكك في الرغبة الشديدة، فقط اقبل أغرب المجموعات كجزء من حياة الحمل، حيث إن إشباع رغباتها سيجعلها تشعر بالحب. فالرجال يحبون النساء الحوامل، لكن النساء الحوامل لا يحبن أنفسهن في بعض الأحيان.

4. اقرأ الكثير من الكتب والمدونات:

هناك الكثير من المعلومات حول الحمل والرضع والأطفال. لقد أغلقت قضية المساواة بين الجنسين الفجوة التي يعتني بها الوالد بالطفل. يساعد الرجال العصريون الآن شريكتهن في كل خطوة من الرحلة. أثناء الحمل، يحتاج الرجال إلى قراءة أكبر عدد ممكن من الكتب والمدونات حول الحمل والرضع. ستساعد هذه المعلومات الأسرة بأكملها على فهم ما يجري في مراحل مختلفة من حياة الطفل.

5. خذا الإجازات سوياً:

في الثلث الأول من الحمل، يجب على الأزواج محاولة قضاء عطلة مريحة. لا يوجد شيء تحبه النساء الحوامل أكثر من فيتامين د والطعام اللطيف وبعض التعافي. احرص على قضاء إجازة سوياً في وقت مبكر من الحمل وليس لاحقاً. قد يكون من الخطر السفر إلى مكان آخر أو التحرك بعد ستة أشهر لأن الطفل قد يأتي قبل الآوان.

6. امدحها بانتظام:

لا يوجد شيء أكثر إشراقاً من وهج المرأة الحامل. الرجال يحبون النساء الحوامل، لكن النساء الحوامل لا يحبن أنفسهن في بعض الأحيان. يحتاج الرجال إلى تذكير شريكتهن بمدى جمالهن وحبهم لهن. لا ينبغي أن يكون هذا لمرة واحدة، لكن يحدث بشكل يومي. مجاملة بسيطة يمكن أن تساعد المرأة الحامل على استعادة ثقتها.