5 نصائح للوصول للعرض التقديمي الناجح

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 17 مايو 2016
5 نصائح للوصول للعرض التقديمي الناجح
مقالات ذات صلة
نصائح لتقديم عرض ناجح (Presentation Skills)
9 نصائح لتقديم عرض عمل ناجح لموظفك المُحتمل
نصائح لتأسيس شركة ناشئة ناجحة

العروض التقديمية أحد أهم السبل المؤثرة في العمل، سواء على مستوى الشركاء أو المدراء أو العملاء. والفارق بين عرض تقديمي ناجح ومؤثر وبين عرض آخر لا يؤدي للنتيجة المطلوبة منه، يكمن في بعض القواعد الأساسية. في هذا المقال نختزل لكم هذه القواعد في 5 نصائح أساسية.

1- وعيك بالجمهور ومعرفتك بهم.

كلما زادت معرفتك بالمتلقين، كلما كان عرضك التقديمي أفضل. وبطبيعة الحال يركز المتلقين على أنفسهم لمعرفتهم بأنهم المحور الرئيسي الذي يدور حوله عرضك، لذلك هم قادرون على إرسال رسائل ضمنية هم فقط القادرون على فهمها.

لذا هؤلاء المتحدثون القادرون على التركيز على المتلقين، والقادرون على إمدادهم بما يريدون، بالمعلومات التي يبتغون سماعها، قادرون في النهاية على مدهم بالتحفيز اللازم للوصول للنتيجة المرجوة من العرض.

2- الإعداد والتحضير الإيجابي.

لا تستعد للعرض التقديمي بخوف أو قلق. كف عن التفكير فيما قد يؤدي لفشل العرض، وفكر في الإيجابيات. قم بتحديد النقاط التي تريد أن تشاركها مع المتلقين، حاول أن تحدد أيضاً نقاط القوة التي من شأنها تقوية عرضك. وأعلم أن المتلقين يرغبون في رؤيتك تنجح، وهم في انتظار سماع رسائلك الإيجابية.

3- استمد ثقتك من المحتوى.

البعض يستمد ثقته من أسلوبه وكيفية حديثه وتقديمه للعرض. ولكن هل تظن أن المتلقين خاصة المتخصصين منهم، سينبهرون بأسلوبك دون النظر إلى المحتوى الذي يدور حوله عرضك؟

بالتأكيد لا. فأعلم أنه كلما قلت ثقتك في أسلوبك كلما زادت ثقتك في المحتوى الذي تنوي تقديمه ومشاركته مع المتلقين.

4- تأكد من التقنيات التي تستخدمها.

راجع المايكروفون، مكبرات الصوت، جهاز الكمبيوتر، جهاز العرض. قم بكل هذا قبل مدة كافية من بدء عرضك، بمعنى أدق قم بتلك المراجعة قبل العرض بوقت يكفي لإصلاح أي عطل أو استبدال أي جهاز أو قطعة تالفة. فما من شئ قادر على هز ثقتك بنفسك أو هز ثقة المتلقين بك أكثر من حدوث أي عطل غير متوقع.

5- تحقق من القيمة المضافة من خلال العرض.

تلك النقطة تربط بين النقاط الأربع السابقة.

قم بتقييم المتلقين أولاً. وتذكر أنهم يأتون إليك حاملين عدد من الشكوك والمخاوف، وأيضاً أحلام يأملون تحقيقها بواسطتك.

قم بتقييم تحضيراتك. لا تفرط في التحضيرات النهائية حتى لاتزيد الضغوط على نفسك، وفي الوقت نفسه لا تتعامل مع تلك التحضيرات بتجاهل أو استهانة.

قم بتقييم المحتوى. يجب أن تكون رسالتك واضحة ومباشرة، كما يجب أن تكون عملية لتتمكن من إضافة تأثير واضح وقوي على المتلقين.

قم بتقييم التقنيات المساعدة. إن كان العرض من خلال باور بونيت سيقوم بدعم عرضك فقم باستخدامه، ولو لم يكن له أي أهمية فلا تستخدمه. قم فقط باستخدام التقنيات التي من شانها أن تساعد عرضك وتدعمه.

إن قمت بالتركيز على النقاط الأربع الأولى، فنجاح الخامسة مضمون ومنطقي، وبالتالي نجاح عرضك التقديمي وضمان تأثيره الإيجابي منطقي أيضاً.