5 طرق ينظم بها رواد الأعمال يومهم لإدراك النجاح

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 15 مارس 2017
5 طرق ينظم بها رواد الأعمال  يومهم لإدراك النجاح
مقالات ذات صلة
عادات يجب التخلي عنها لإدراك النجاح في عام 2017
'نُويت' تحتفل بقصص نجاح رواد الأعمال في الكويت
فيديو: كلمات مأثورة عن النجاح والمال لكبار رواد الأعمال

تختلف طبيعة حياة رواد الأعمال وخاصة الناجحون منهم، بأنها حياة صخبة ومليئة بالانشغالات. ويرجع هذا بالتأكيد لأن طبيعة ريادة الأعمال تربط النجاح بمدى الانشغال بالعمل، سواء كان داخل مقر العمل بصورة مباشرة، أو خارجه بصورة غير مباشرة. 

ويتميز رواد الأعمال عن غيرهم بأن انشغالهم لا يمكن أن يكون عشوائياً، فالانشغال العشوائي الذي نشعر به جميعنا عندما تتراكم علينا المهام العملية والحياتية الشخصية، لا يتشابه مع انشغال رواد الأعمال خلال يومهم، فهؤلاء يجب أن يكون انشغالهم منظم يتبع نمط واضح ومحدد، فهذا هو سر نجاحهم الحقيقي.

وفي هذا المقال نستعرض 5 طرق تنظيمية وعادات يومية يتبعها رواد الأعمال من أجل تنظيم حياتهم العملية وانشغالهم لتحقيق النجاح الذي يستهدفونه.

1- الالتزام بنمط يومي صباحي

النمطية في تنظيم حياة رواد الأعمال أمر لا غنى عنه، ويجب أن يبدأ منذ للحظات الأولى لبدء اليوم. وأغلب رواد الأعمال الناجحون في العالم يلتزمون بنمط واضح ومحدد يتبعونه خلال ساعات النهار الأولى وعلى مدى اليوم. فهذه الساعات الأولى هي الأكثر أهمية خلال اليوم، فهي التي إما تدفعك للعمل بنشاط وتركيز، أو تجعلك تندم أنك قد غادرت غرفتك من الأساس.

ولا يمكن ولا يفضل أيضاً أن ينصحك أحد بنمط يومي محدد، فأنت وحدك القادر على تحديد الأنشطة التي يمكنك تأديتها صباحاً والتي تساعدك على استكمال اليوم بتركيز وهمة، ولكن ننصح فقط بأن يحتوي هذا النمط على عناصر متعددة، مثل الرياضة والترفيه بالإضافة إلى مراجعة العمل.

2- البدء بالمهام الصعبة

يفضل البعض تأجيل المهام الصعبة إلى نهاية اليوم، وهو أمر خاطيء كلياً، ولا يمكن أن تجد رائد أعمال ناجح يقوم باتباع هذا النهج. فما من أفضل من استغلال نشاطك وتركيزك الصباحي في الانتهاء من الأعمال والمهام الصعبة والعنيدة، وهذا أفضل من تأجيلها حتى يقل هذا النشاط والتركيز لتصعب أكثر وأكثر.

3- نمط تنظيم المواعيد

حاول أن تقوم بأداء أكبر عدد ممكن من المهام الشبيهة بالاجتماعات وغيرها خلال اليوم، وأكبر عدد ممكن هنا متوقف على قدراتك وعلى مدى تركيزك ونشاطك وأيضاً على كم المهام الأخرى المعلقة. لذا حاول أن تنظم جدول مواعيدك بعناية.

4- كيفية مكافحة الضغوط

الضغوط قاتلة للإنتاجية. قاعدة واضحة وصريحة لا تخفي على أي من رواد الأعمال. ولكن الضغوط لا تأتي مجمعة دفعة واحدة، بل تأتي تدريجياً، ونحن المسؤولون دون شك عن تركها تتراكم دون انتباه ودون علاج. ولهذا يعمل رواد الأعمال على مكافحة الضغوط فور أحساسهم بها، دون تركها تتراكم.

5- مراجعة الإنجازات التي تمت خلال اليوم

أكثر ما يمكنه تحفيزك ودفعك على استكمال اليوم بالتركيز والنشاط ذاته، هو مراجعة ما قد قمت بإتمامه بالفعل بنجاح خلال اليوم. فإحساس الفخر الشخصي الذي ينتابك عند استعراض نجاح أو إنجاز جديد، قادر على دفعك إلى الامام بقوة وطاقة لا يمكن تخيلها، فاحرص على هذا على مدى يومك وكلما شعرت بالتعب وتناقص التركيز.