من هو الرجل وراء نجاح سلسلة مطاعم ومخابز "بول" في العالم؟

  • تاريخ النشر: الخميس، 05 مارس 2015 آخر تحديث: الإثنين، 19 سبتمبر 2016
من هو الرجل وراء نجاح سلسلة مطاعم ومخابز "بول" في العالم؟
مقالات ذات صلة
العمل لـ 4 أيام أسبوعيًا.. تعرّف على الإيجابيات والسلبيات
اختبار: إلى أي مدى تعرف شعارات أشهر العلامات التجارية؟
محمد بن راشد يتصدر التريند بعدما تكفل بعلاج طفلة بأغلى عقار في العالم

في العام 1995 وبعد أن أكمل دراسة الحقوق وحصل على شهادته من جامعة (Sciences Po) في باريس، بدأ ماكسيم هولدر حياته المهنية مع مجموعة هولدر. وتدرب على العمل في المجموعة لأكثر من عام تعلم خلاله الحرفة الرئيسية للمجموعة وهي الخبز وصناعة المعجنات. وبعد ذلك عمل خبازاً في مخبز ومطعم PAUL وتدرب في عدد من المخابز المحترفة قبل أن يكمل تدريبه لمدة ستة أشهر في صناعة المعجنات في مخابز لادوري ولونوتر في باريس.

ولتقوية قدراته في مجال الإدارة، قرر ماكسيم البحث عن الخبرة خارج مجموعة الأسرة، وعمل مستشارا لدى ارثر اندرسون (اكسنتشور) حيث تولى مسؤولية نحو 50 عميلاً في فرنسا والخارج. وطور مهاراته في الإدارة في هذه الأجواء المالية.

وفي نهاية العام 1998 عاد ماكسيم إلى مجموعة هولدر وعمل في قسم العمليات، أولا كمدير متجر وبعد ذلك كمدير إقليمي متدرب قبل أن يعيّن في منصب المدير الإقليمي ويتولى مسؤولية 11 متجراً.

وفي العام 1999، قررت مجموعة هولدر افتتاح متجر في لندن. ورغم أن كان ذلك بمثابة تحد كبير، إلا أنه كان كذلك فرصة لمكسيم للسير على خطى جده لأبيه جوليان هولدر الذي ولد في لندن. وافتتح أول مخبز يحمل اسم "PAUL" في لندن في كوفينت غاردن في ديسمبر 2000، تبعه المخبز الثاني بعد ذلك بوقت قصير

وعاد ماكسيم إلى فرنسا في 2002 بعد تعيينه مديرا لشبكة المتاجر في باريس حيث تولى الإشراف على العمليات في 200 فرع إضافة إلى دعم عمليات العلامة التجارية مثل عمليات الموارد البشرية والتسويق والمالية ومراقبة النوعية والجودة والخدمات الفنية.

وفي العام 2004 جرى تعيين ماكسيم مديرا لشبكة فروع الامتياز. ولمواكبة تطور العلامة التجارية، أسس إدارة لشركات الامتياز في فرنسا وإدارة لشركات الامتياز في الخارج (يفتتح 40 متجراً سنوياً).

ومنذ العام 2006 يتولى ماكسيم منصب الرئيس التنفيذي لشركة "PAUL"، كما يشغل حالياً منصب رئيس مجلس إدارة "PAUL انترناشونال" ويخطط لتطوير الشركة في الأسواق العالمية.

من هو الرجل وراء نجاح سلسلة مطاعم ومخابز "بول" في العالم؟

يقدم مخبز ومطعم PAUL طريقة الحياة الفرنسية التي تنعكس في التشكيلة التي يقدمها من الخبز والمعجنات والساندويشات والشوربات والسلطات ومجموعة الأطباق الفرنسية المتميزة. 

الرسالة: 
يكرس مخبز ومطعم بول نفسه لصناعة الخبز ويعكس التقليد الفرنسي بأكبر قدر ممكن. ومن أهم عوامل نجاحه اهتمامه بالجودة وتقديم المنتجات الطازجة. 

الوصف: 
منذ العام 1889 حافظ مخبز ومطعم بول على تراثه من الطهي الفرنسي الأصيل وطرق صناعة الخبز التقليدية حيث تميّز عن الآخرين بالخبز الرائع الذي يتم خبزه أمام أعين الزبائن، إضافة إلى مجموعة واسعة من الأطباق الفرنسية السريعة ذات الجودة العالية والحلويات الشهية. 

عن مخابز ومطاعم بول PAUL
تعود قصة نجاح مخابز ومطاعم PAUL إلى بدايته المتواضعة  في شمال فرنسا قبل نحو 125 عاماً،  وبفضل حفاظه على التقاليد الفرنسية واستخدام أفضل أنواع المكونات على مدار العقود، استطاع مخبز ومطعم "PAUL"  الوصول إلى المستوى العالمي والشهرة التي يتمتع بها اليوم، ليصبح سلسلة تجاريه عالمية تديره عائلة واحدة، ولديه أكثر من 535 فرعاً في 30 بلدا في أنحاء العالم. ومع خططه للتوسع بشكل كبير بواسطة شركة ازاديا صاحبة التوكيل في الشرق الأوسط، فمن المقرر افتتاح 17 فرعاً جديدا في العام 2015 إضافة إلى الفروع ال42 التي تعمل حالياً في ثماني دول في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. 

عن ازاديا 
مجموعة أزاديا هي صاحبة توكيلات العديد من العلامات التجارية الشهيرة منذ أكثر من 25 عاماً في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث أنها تدير أكثر من 30 توكيلاً دولياً لأسماء شهيرة مثل مخابز ومطاعم PAUL، ومتجر ومطعم ذا بوتشر، إضافة إلى متاجر الأزياء الشهيرة مثل زارا، وماسيمو دوتي، وكذلك متجر فيرجين ميجاستور للموسيقى. وتشغل الشركة 590 متجراً يعمل فيها أكثر من 6000 موظف في 11 بلداً من بينها الإمارات العربية المتحدة والسعودية، والكويت، وقطر، وعُمان، والبحرين، ومصر، والأردن، ولبنان.