القضاء يحكم ببراءة شاباً بعد إعدامه بـ 21 عاماً

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 ديسمبر 2016
القضاء يحكم ببراءة شاباً بعد إعدامه بـ 21 عاماً
مقالات ذات صلة
القضاء يحكم في قضية جاي زي من سرقة لحن بليغ حمدي
جوجل تُكافيء شاباً أوروجوانياً بـ 36 ألف دولار.. تعرفوا على قصته
هذا ما حدث قبل 21 عاماً عندما لجأ كلينتون لاحتياطي النفط في أمريكا

تثير بعض الأحكام القضائية جدلاً على مر التاريخ، وأكثرها غرابة ما هي متعلقة بجرائم القتل والاغتصاب، حيث من المحتمل ظهور براءة المتهمين بعد ذلك لأسباب مختلفة منها تلفيق القضايا أو ضعف الأدلة.

وفي الصين أعلنت محكمة الشعب العليا تبرئة شاباً بعدما أعدم في عام 1995، بعد إدانته وقتها بالاغتصاب والقتل، وقالت المحكمة إن الأدلة ضده لم تكن كافية.

وبحسب جريدة "الرياض" السعودية، أدين نيه شو بين، قبل 21 عامًا، بتهمة اغتصاب وقتل امرأة، في مدينة شرجياتشوانغ في مقاطعه خبي بشمال الصين، وأعدم الرجل بعد أن أيدت محكمة محلية القرار في أعقاب الطعن على الحكم بإدانته.

وجاءت التبرئة بعد فحص القضية مرة ثانية وتوصلت المحكمة إلى أن الحقائق غير واضحة والأدلة غير كافية، كما أن معظم الأدلة التي استخدمت ضد نيه مثيرة للريبة، وهناك شكوكًا في صحة الاعتراف الذي أدلى به.