الأسئلة السلوكية خلال مُقابلة العمل.. ما هي؟ وكيف تُجيب عليها؟

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 28 أبريل 2021
الأسئلة السلوكية خلال مُقابلة العمل.. ما هي؟ وكيف تُجيب عليها؟
مقالات ذات صلة
مقابلة العمل: 5 أسئلة شائعة في المقابلات الشخصية وكيفية الرد عليها
العطلات الرسمية: 4 قواعد للتعامل في العمل
العمل من المنزل: فوائد تحسين روح التعاون بين فريق العمل

أثناء مقابلة العمل، من المُحتمل أن تُسأل أسئلة سلوكية. الأسئلة السلوكية تهدف إلى التعرّف أكثر عليك، على صفاتك الشخصية والكيفية التي ستتواصل بها مع فريق العمل، هل لديك قدرة على حل المُشكلات؟ هل لديك ما يكفي من الإصرار للوصول إلى الأهداف وتحقيقها؟ وغيرها من الأسئلة التي تُحاول اكتشاف سلوكياتك في المواقف المُختلفة. تابع قراءة السطور التالية للتعرّف أكثر على الأسئلة السلوكية، وما هي أكثر الأسئلة السلوكية شيوعاً خلال مُقابلات العمل؟ وكيف يُمكنك الإجابة عليها؟

ما هي الأسئلة السلوكية خلال مقابلة العمل؟

تستخدم كثير من أنواع الشركات تقنيات الأسئلة السلوكية خلال مقابلة العمل. على عكس أسئلة مقابلة العمل التقليدية التي تطلب منك وصف ما قمت به خلال العمل مع أحد أماكن عملك السابقة أو مشاركة المؤهلات، تبحث الأسئلة السلوكية عن أمثلة ملموسة للمهارات والخبرات التي تتعلق مباشرة بالوظيفة التي ستعمل بها.

يتم تنسيق الأسئلة السلوكية في مقابلة العمل بشكل عام من خلال تقديم موقف، والاستفسار عن الإجراء الذي قُمت به كرد فعل على شيء مشابه في الماضي، وماذا كانت النتيجة. الفكرة هنا تتمثل في أن نجاحك في الماضي هو مؤشر إيجابي على نجاحك في المستقبل.

ما هو الهدف من الأسئلة السلوكية خلال مقابلة العمل؟

الغرض من أسئلة المقابلة السلوكية هو فهم من أنت وكيف تفكر وكيف تتعامل مع معضلات عالم العمل الحقيقي. يمكن أن تساعد إجاباتك على الأسئلة السلوكية القائم بإجراء المقابلة في قياس هل سيمكنك أن تُكمل وتُمثل إضافة للفريق الحالي أم لا.

في حين أن هدف القائم بإجراء المقابلة هو معرفة المزيد عنك، فإن هدفك يجب أن يكون إظهار نفسك بأفضل صورة مُمكنة، يجب أن تُسلط كل إجابة من إجاباتك الضوء على أحد الموضوعات التالية:

  • الوعي الذاتي ومعرفتك بنفسك ونقاط قوتك وضعفك.
  • القدرة على النمو والتطور والرغبة فيهما.
  • الاعتماد على الذات والإصرار للوصول إلى الأهداف.
  • الرغبة في مساعدة فرد آخر والقدرة على التواصل الجيد مع فريق العمل.

لا يُنصح بالمبالغة في المهارات أو القدرات خلال مُقابلة العمل، عليك في النهاية أن تصف وضعك بشكل حقيقي، من خلال التركيز على النقاط السابقة.

أسئلة سلوكية شائعة خلال مُقابلات العمل وكيفية الإجابة عنها

هناك بعض الأسئلة السلوكية الشائعة خلال مقابلات العمل، منها:

  • حدثني عن موقف بادرت فيه بمشروع ما.

الإجابة: عند إجابة هذا السؤال، قد يكون من المغري التركيز على نفسك فقط، لكن، لا تنسَ أن تنسب الفضل إلى فريق عملك أيضاً. حاول استخدام أمثلة قمت خلالها بتحمل مسؤوليات إضافية وكيف عملت على إنجاز المطلوب منك.

  • صِف لي كيف استخدمت مهاراتك في حل المشكلات لصالح فريق أو شركة.

الإجابة: وضح كيف تبحث عن حلول من أجل الصالح العام للشركة. ليس فقط حلولاً لمصلحتك وصالح فريقك. أفضل طريقة لإظهار مهاراتك في حل المشكلات، هي التفكير بصوت عالٍ. قد يحب القائمون على المقابلات معرفة طريقة تفكيرك، لذا شارك عملية تفكيرك علانية.

  • حدثني عن موقف استخدمت فيه الإبداع للتغلب على معضلة.

الإجابة: فكر في طريقة فاجأت بها نفسك بفكرة غير مُتوقعة. هل اتبعت في حل الموقف عملية إبداعية رأيت أحدهم كان قد قام بها من قبل؟ أم كان إبداعك أكثر عفوية ومُعتمداً على الموقف نفسه؟

  • كيف تتعامل مع المشاكل والتحديات؟

بغض النظر عن الوظيفة التي ستلتحق بها أو المهمة التي ستقوم بها، فقد تسوء الأمور ولن يكون العمل دائماً اعتيادي، ستُفاجئ بالطبع ببعض المُشكلات والتحديات التي تظهر بين الحين والآخر.

من خلال هذا السؤال يريد مدير التوظيف أن يعرف كيف سيكون رد فعلك في موقف صعب.

الإجابة: ركز على النهج الذي تستخدمه لحل المشكلات. كيف تقسم المُشكلة إلى خطوات لحلها؟ ما هي الأدوات والتقنيات التي تستخدمها لحل مشكلة ما؟ ضع في اعتبارك مشاركة مخطط تفصيلي خطوة بخطوة لما فعلته ولماذا نجح.

  • هل تستطيع العمل بفعّالية تحت الضغط؟

إذا كنت تتقدم للعمل في وظيفة تتطلب ضغطاً شديداً، فسوف يرغب القائم بإجراء المقابلة في معرفة مدى قدرتك على العمل تحت الضغط. أعط مثالاً حقيقياً عن كيفية تعاملك مع الضغط عند الرد.

مثال للإجابة: "كنت أعمل على مشروع رئيسي كان من المُقرر تسليمه إلى العميل خلال 60 يوماً. لكن مشرفي أخبرني أننا بحاجة إلى تسريع الأمر والتسليم خلال 45 يوماً، مع الالتزام بمشاريعنا الأخرى وتسليمها في الوقت المحدد. لقد جعلت هذا الأمر تحدي لي ولفريقي، وأضفنا بشكل فعّال بضع ساعات فقط لكل جدول من جداولنا وأنجزنا المهمة في 42 يوماً من خلال مشاركة عبء العمل. أعتقد أن تقسيمنا الفعّال للمهام هو ما ساعدنا على تحقيق المهمة خلال وقت أقل من المطلوب".

  • هل سبق لك أن أخطأت؟ كيف تتعامل مع هذا؟

ما يجب أن تعرفه هنا أنه لا يوجد أحد مثالي، وكلنا نرتكب الأخطاء. يهتم القائم بإجراء المقابلة بكيفية تعاملك مع الأمر عندما ارتكبت خطأً، فهو لن يبحث في خطأك نفسه بمدار ما يريد معرفة كيف تعاملت معه.

مثال للإجابة: أخطأت مرة أثناء أداء مهمة ما في عملي. شرحت خطئي لمشرفي، الذي قدّر مجيئي إليه، وصدقي. وحاول أن يتدارك معي الأمر. وعلى الرغم من أنني شعرت بالسوء لأنني ارتكبت خطأ، إلا أنني تعلمت الانتباه عن كثب إلى التفاصيل للتأكد من فعل كل شيء على نحو دقيق في المستقبل.

  • أعط مثالاً على كيفية تحديدك للأهداف.

من خلال هذا السؤال يريد القائم بإجراء المقابلة معرفة مدى قدرتك على التخطيط وتحديد الأهداف بدقة وواقعية وطموح في الوقت نفسه.

أسهل طريقة للرد على هذا السؤال هي مشاركة أمثلة سابقة قُمت خلالها بتحديد أهدافك بنجاح، وكيف وضعت خططك واستعت بفريق عملك لتحقيق هذه الأهداف.

  • هل تُجيد العمل ضمن فريق؟

تتطلب العديد من الوظائف العمل كجزء من فريق. في مقابلات العمل الخاصة بهذه الوظائف، سيرغب مدير التوظيف في معرفة مدى قدرة المُرشح للوظيفة على العمل مع الآخرين والتعاون مع أعضاء الفريق.

للإجابة عن هذا السؤال أعط مثالاً عن وظيفة تشاركت فيها مع فريق عمل بنجاح، واستطعتم معاً تحقيق المهام المطلوبة منكم وإنجاز الأهداف الموضوعة لكم.

  • ماذا تفعل إذا كنت لا تتفق مع شخص ما في العمل؟

من خلال هذا السؤال يبحث القائم بإجراء المقابلة عن الحصول على نظرة ثاقبة لكيفية تعاملك مع المشكلات في العمل.

للإجابة عن هذا السؤال ركز على كيفية حل المشكلة وكيف تعاملت بفعّالية وهدوء عندما كان هناك خلاف في أحد أماكن عملك السابقة.

كيف تستعد للأسئلة السلوكية خلال مُقابلة العمل؟

هناك بعض الخطوات البسيطة التي يُمكنك فعلها للاستعداد للأسئلة السلوكية خلال مُقابلة العمل، منها:

  • احصل على الكثير من المعلومات حول الشركة والدور المُرشح للقيام به:

كلما زادت معرفتك بالوظيفة والشركة، كان من الأسهل الرد على أسئلة المقابلة. خذ وقتك في البحث عن الشركة قبل المقابلة، وراجع إعلان الوظيفة، حتى تكون على دراية بالوظيفة قدر الإمكان.

  • طابق مؤهلاتك مع الوظيفة:

لمساعدتك في التحضير للأسئلة السلوكية خلال مقابلة العمل، راجع متطلبات الوظيفة، وقم بعمل قائمة بالمهارات السلوكية التي لديك والتي تتطابق مع متطلبات الوظيفة.

  • ضع قائمة بالأمثلة:

انظر إلى المهام المحددة للوظيفة. خذ وقتاً في التفكير لتتمكن من تقديم تجاربك بوضوح قدر الإمكان، استخدم أمثلة حقيقية، وقم بإبراز المواقف التي نجحت فيها.

  • كن مستعداً لمشاركة قصة:

إذا قمت بإعداد بعض القصص من خبراتك السابقة لمشاركتها مع المحاور، كإجابة عن أشكال الأسئلة السابقة، فستتمكن من تقديم صورة أكثر وضوحاً عن نفسك من خلال أمثلة حيّة ومواقف حقيقية.