القمر البارد: آخر حدث فلكي مهم في 2020

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 30 ديسمبر 2020
القمر البارد: آخر حدث فلكي مهم في 2020
مقالات ذات صلة
منزل افتراضي على المريخ يُباع بأكثر من نصف مليون دولار
عناكب المريخ: أسرار جديدة يكشفها الكوكب الأحمر
شاهين سات: إليكم مميزات القمر الصناعي السعودي الجديد ومهمته الفضائية

شهد العالم مساء أمس، الثلاثاء، آخر الأحداث الفلكية المهمة في عام 2020، حيث سطع القمر الكامل الأخير في السماء، والذي يُطلق عليه في بعض الأحيان اسم القمر البارد.

اكتمال القمر الأخير في 2020

وبحسب ما ذكرته تقارير فلكية، فقد وصل القمر إلى ذروة إضاءته في تمام الساعة 10:30 مساء بالتوقيت الشرقي (3:30 صباحاً بتوقيت غرينتش)، حيث ظل في السماء لمدة 15 ساعة كاملة، حتى الساعات الأولى من صباح الأربعاء، ما يجعله أطول حدث قمري مكتمل في هذا العام.

ونقلت التقارير عن أحد علماء وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) قوله: "ضوء القمر هذا العام سيتداخل مع عرض زخات الشهب الرباعية السنوية، والمتوقع أن يكون نشطاً من 28 ديسمبر 2020 حتى 12 يناير 2021، ويبلغ ذروته في صباح 3 يناير 2021."

ماذا يُطلق على آخر قمر مكتمل في العام؟

وقالت التقارير أن آخر قمر مكتمل في العام يُطلق عليه العديد من الأسماء، بحسب الثقافات المختلفة، فأحياناً يُعرف باسم قمر ليلة كاملة، إشارة إلى أن ليلة منتصف الشتاء طويلة بالفعل، ولأن القمر فوق الأفق لفترة طويلة.

وأشارت إلى أن هذا البدر يُعتبر بمثابة احتفال بالانقلاب الشتوي الذي يُمثل بداية فصل الشتاء، لافتة إلى بالنسبة لنصف الكرة الجنوبي، حيث تنقلب الفصول، فغالبا ما يُطلق على قمر ديسمبر الكامل اسم قمر الفراولة أو قمر العسل أو قمر الزهرة.

وأضاف عالم وكالة ناسا أنه في بعض الأحيان يُطلق على هذا القمر كذلك اسم Chang'e Moon، وذلك بعد ثلاث مركبات هبوط صينية ناجحة على سطح القمر تم إطلاقها في هذا الوقت من العام تقريباُ.

وأوضح قائلاً: "مركبة الهبوط Chang'e 3 ومركبتها الجوالة Yutu تم إطلاقهما في 1 ديسمبر، وهبطتا على سطح القمر في 14 ديسمبر 2013.. وأطلقت مركبة الهبوط Chang'e 4 مع Yutu-2 في 7 ديسمبر 2018 وهبطت في 3 يناير 2019. وبدأت مهمة إرجاع عينة القمر Chang'e 5 في 23 نوفمبر (بالتوقيت العالمي المنسق، 24 نوفمبر في المنطقة الزمنية للصين)، وأعادت عيناتها إلى الأرض في 16 ديسمبر 2020، وهي أول عينة قمرية عائدة للبشرية منذ عام 1976."

ونوهت التقارير أن القمر سيظهر كاملاً حتى صباح يوم الخميس المقبل، مشيرة إلى أنه في المرة التالية التي سيظهر فيها القمر الكامل ستكون في 28 يناير القادم، وهو ما يُسمى اكتمال القمر الذئب.

أبرز الأحداث الفلكية التي شهدها العالم في عام 2020

جدير بالذكر أن عام 2020 الجاري شهد العديد من الأحداث الفلكية النادرة، ومن بينها 3 حالات خسوف قمر، وحالتان لكسوف الشمس، بالإضافة إلى عدة ظواهر فلكية مميزة أخرى.

ووفقاً لما صرح به مدير مركز الفلك الدولي في وقت سابق، فإن أولى الأحداث الفلكية في 2020 كانت حالة خسوف قمر جزئي في 10 يناير الماضي، حيث خُسف حوالي 90% من قرصه، فيما كانت حالة الخسوف الثانية في 5 يونيو الماضي، وكانت جزئية أيضاً، حيث خُسف ما نسبته 58% تقريباً من القمر، كما أمكن مشاهدته في عدد من الدول العربية.

أما حالة خسوف القمر الثالثة والأخيرة فكانت في 5 يوليو الماضي، وخُسف حوالي 37% من قرصه، ولم يمكن رؤيته بشكل واضح بالعين المجردة.

وفيما يتعلق بأول حالة كسوف للشمس هذا العام، فكانت في 21 يونيو الماضي، والتي كانت عبارة عن كسوف حلقي أمكن رؤيته في عدة دول عربية مثل اليمن وسلطنة عمان، بينما كان الكسوف الثاني كلياً يوم 14 ديسمبر الماضي.

وتابع مدير مركز الفلك الدولي أنه كان هناك أيضاً عدة حالات لزخات الشهب خلال عام 2020، من بينها واحدة بلغت ذروتها في 5 مايو الماضي، وشوهد فيها حوالي 50 شهاباً في الساعة، وواحدة أخرى في 14 ديسمبر الماضي، حيث تمت رؤية حوالي 150 شهاباً في الساعة وقت ذروتها.

وأضاف أنه من بين الأحداث الفلكية المميزة هذا العام كان اقتران كوكب المشترى مع كوكب زحل في 21 ديسمبر الماضي، حيث أمكن رؤيته من الأرض، مشيراً إلى أن هذا الاقتران يتكرر كل 20 سنة تقريباً.