سعود القحطاني: مناصب وقصائد

  • تاريخ النشر: الأحد، 19 يوليو 2020
سعود القحطاني
مقالات ذات صلة
عباس العقاد: عدو المرأة وراهب في محراب الفلسفة و3 نساء في حياته
خوسيه ساراماجو وبيلار: قصة الحب الخالد الذي لم يعرف فارق السن واللغة
أمل دنقل وعبلة الرويني: من الصداقة إلى قصة حب كتبها القدر

سعود القحطاني، هو الكاتب والمسؤول السابق في الديوان الملكي السعودي، والذي نكشف عن نشأته وكذلك عن المناصب السياسية التي تولاها، وعن القصائد التي ألفها، مع الإشارة إلى حياته وأفراد أسرته الصغيرة.

نشأة سعود القحطاني

ولد سعود بن عبد الله بن سالم بن محمد بن قاسم الوهابي بن القحطاني، في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، في الـ7 من يونيو لسنة 1978.

يكشف الاسم الكامل لسعود القحطاني عن أنه من قبائل الوهابة التي كان والده شيخها، فيما تربى سعود بين 5 أشقاء، قبل أن يحصل على تعليمه بمدارس العاصمة السعودية، ومن ثم يحصل على بكالريوس القانون من جامعة الملك سعود.

التحق سعود القحطاني فيما بعد بدورة تأهيلية لصالح الضباط الجامعيين بالقوات الجوية الملكية السعودية، ليتخرج منها بامتياز ويصل إلى رتبة نقيب في كلية الملك فيصل الجوية، علما بأنه نجح في الحصول على درجة الماجستير من جامعة نايف للعلوم الأمنية، وفي تخصص العدالة الجنائية.

مناصب سعود القحطاني

تتعدد المناصب القيادية التي سبق وأن تولاها سعود القحطاني، حيث عين مستشارا لنائب رئيس الديوان الملكي، كما شغل منصب المستشار القانوني للأمير عبد الله بن عبد العزيز.

تولى سعود القحطاني منصب مدير عام مركز الرصد والتحليل الإعلامي في الديوان الملكي السعودي، قبل أن يصبح مستشارا بدرجة وزير في الديوان الملكي فيما بعد، مع الوضع في الاعتبار أنه شغل منصب المشرف العام على مركز الدراسات والشؤون الإعلامية في الديوان الملكي أيضا.

تولى سعود القحطاني أيضا مسؤولية رئاسة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، وكذلك تولى رئاسة مجلس إدارة مركز التميز المختص بأمن المعلومات، فيما عين كمشرف عام على اللجنة العليا للاتحادات الرياضية في المملكة، ومشرف على وسائل الإعلام أيضا استفادة من خبرته السابقة في العمل كمدير لدائرة الإعلام، بالإضافة إلى أنه كان عضوا في مجلس إدارة الهيئة الملكية بمحافظة العلا، وكذلك عضو في مجلس إدارة جامعة الملك عبد العزيز.

الكاتب سعود القحطاني

تخصص سعود القحطاني في البداية في الكتابة السياسية والاجتماعية، حيث انضم إلى مجموعة من الصحف، مثل جريدة الرياضة وكذلك صحيفة إيلاف.

عمل سعود القحطاني أيضا ككاتب صحفي في جريدة الشرق الأوسط، إلا أن صيته قد ذاع كشاعر بعدما ألف الكثير من الأغاني والقصائد الوطنية.

كتب القحطاني المعروف أدبيا باسم الضاري، تدمع العين للمطرب ماجد المهندس، كما كتب الرأس الشامخ للمطرب علي بن محمد، إضافة إلى أوبريت آل سعود، والذي اشترك في غنائه عدد من المطربين، مثل ماجد المهندس وحسين الجسمي وعبد المجيد عبد الله وكذلك راشد الماجد.

اشتهرت كذلك للشاعر سعود القحطاني قصيدة بعنوان برأني اللي كلنا باحتكامه، كما كتب قصيدتي عز البلاد التي تغنى بها المطرب علي بن محمد وأيضا مستقبل الدولة من الباب للباب التي تغنى بها كل من خالد الشلية والمطرب وليد الشامي.

أسرة سعود القحطاني

في عام 2007، تزوج سعود القحطاني من كريمة الأستاذ حسين بن ناصر الجماز، في حفل شهده أحد أكبر الفنادق في مدينة الرياض.

يعيش سعود القحطاني إلى الآن في العاصمة السعودية مع زوجته، التي رزق منها بـ4 أبناء، بينهم فتاة واحدة و 3 صبية.

في الختام، تتعدد المناصب المهمة التي تولى سعود القحطاني قيادتها في المملكة العربية السعودية، إلا أنها لم تؤثر على ما يبدو على عشقه لكتابة القصائد، كما تكشف مؤلفاته المختلفة.

المصادر:

[1]. مقال: من هو سعود القحطاني. منشور على موقع arageek

[2]. مقال: سعود القحطاني. منشور على موقع wikipedia