"صحة أبوظبي" تستقبل 206 مشروع بحث علمي عن فيروس كورونا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 02 نوفمبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 03 نوفمبر 2020
"صحة أبوظبي" تستقبل 206 مشروع بحث علمي عن فيروس كورونا
مقالات ذات صلة
الإمارات تُجري المزيد من الفحوصات وتكتشف 1547 إصابة جديدة بكورونا
إجراءات احترازية جديدة لمتعاملي الوزارات والجهات الاتحادية في الإمارات
السلالات الأكثر شيوعاً لفيروس كورونا المُستجد في دولة الإمارات

أعلنت دائرة الصحة في أبو ظبي، تلقيها أكثر من 206 مشروع بحث علمي خاص بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 منذ إطلاق سجل الأبحاث الخاصة بالوباء وهو الأمر الذي يتم تطويره بالتنسيق مع مجلس أبحاث التكنولوجيا المتطورة في بلادها.

وحسبما أشارت صحيفة "الإمارات اليوم"، تأتي هذه الأبحاث العلمية لتسريع وتيرة الاكتشافات والابتكارات التي من شأنها الإسهام في تدعيم الجهود العلمية المبذولة لمواجهة الفيروس.

وتخضع الأبحاث التي تتلقيها دائرة الصحة في أبو ظبي، لتقييم من قِبل لجنة أبوظبي الفرعية لأخلاقيات البحوث الطبية الخاصة بجائحة فيروس كورونا، في فترة تطول كحد أقصى لمدة أسبوع من تاريخ التقديم سواء بالموافقة أو الرفض.

وتُشير التقارير الصحفية الإماراتية ذاتها، إلى أن لجنة أبوظبي الفرعية لأخلاقيات البحوث الطبية الخاصة بجائحة فيروس كورونا تستند في عملها إلى أفضل الممارسات الدولية في تقييم الأبحاث ومراجعتها، وتعمل على مدار الساعة لتسريع عملية بدء الأبحاث.

الموافقة على 174 بحثاً بخصوص كورونا في أبوظبي

ووافقت اللجنة حتى الآن على 174 بحثاً، كما تم الانتهاء من 13 بحثاً في طور النشر؛ حيث تفاوتت موضوعات الأبحاث التي استقبلها السجل، إذ بلغ عدد الأبحاث التي ركزت على معالجة أهم التساؤلات عن انتشار الفيروس وأحدث طرق التشخيص 76 بحثاً، و88 بحثاً حول علم الأوبئة ودراسة مدى انتشارها، و18 بحثاً حول علاج فيروس كورونا كوفيد_19 وإدارته، وأدوية جديدة لتجربتها.

وفي هذا السياق، قالت مدير دائرة جودة الرعاية الصحية في دائرة الصحة بأبوظبي، الدكتورة أسماء المناعي، في تصريحات صحفية لها: "أرسى سجل الأبحاث الخاصة بالجائحة أساساً متيناً للباحثين والمهنيين العاملين في مجال مكافحة الوباء؛ فتلقينا عدداً كبيراً من المشروعات البحثية الواعدة، التي من شأنها أن تسهم في تعزيز الاكتشافات، ودفع عجلة الابتكارات العلمية لمواجهة الفيروس والسيطرة على الوباء في العالم".

وأتمت مدير دائرة جودة الرعاية الصحية في دائرة الصحة بأبوظبي، تصريحاتها بـ:"نحن على ثقة بأنه سيكون لهذه المشروعات تأثير إيجابي ملموس، ينعكس أثره على جودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمرضى من خلال ربطها بشكل مباشر بنتائج هذه الأبحاث، وبالتالي ترسيخ مكانة أبوظبي وجهة سباقة ورائدة في البحث العلمي في المنطقة والعالم".

التجارب السريرية بخصوص فيروس كورونا في الإمارات

ومن ضمن الأبحاث التي تمت مراجعتها، عدد من التجارب السريرية لإثبات فعالية بعض الأدوية المستخدمة عالمياً لعلاج الفيروس، أو إيجاد لقاح يسهم في القضاء عليه من خلال الحمض النووي للفيروس، أو تكوين الأجسام المضادة ضد الفيروس؛ حيث تعد التجارب السريرية الخاصة بكوفيد_19 من أولى التجارب السريرية العالمية للمرحلة الثالثة للقاح كوفيد-19 غير النشط في الإمارات.

الإمارات من أفضل 10 دول عالميًا في مواجهة فيروس كورونا

قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، فهد القرقاوي، إن الإمارات تُعد من أفضل 10 دول في مواجهة أزمة فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 عالميًا.

وأوضح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لتنمية الاستثمار، حسبما أورد موقع الإمارات اليوم، أن بلاده نجحت في استقطاب استثمارات بقيمة 12 مليار درهم خلال نصف العام الجاري 2020، الذي شهد بداية أزمة فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19، لافتًا إلى أن 800 مليون درهم منها ذهبت لتمويل مشروعات لشركات صغيرة وناشئة.

فيروس كورونا في الإمارات

وبحسب التقارير الصحية الصادرة عن الجهات المعنية في الإمارات فهناك 135 ألف مُصاب بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 بين مواطنيها؛ حيث تم شفاء 132 ألف حالة ووفاة 497 آخرين.