مطارات السعودية: إجراءات وقائية جديدة بعد عودة الرحلات الدولية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 17 مايو 2021
مطارات السعودية: إجراءات وقائية جديدة بعد عودة الرحلات الدولية
مقالات ذات صلة
البحرين: هذه شروط سفر السعوديين إليها
السعوديون يستعدون للسفر وهذه هي وجهاتهم الأولى
شاهد.. روبوتات ذكية توزع ماء زمزم في مكة المكرمة على الحجاج

قامت الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية، اليوم الاثنين، بإصدار دليل إرشادي محدث للمسافرين، والذي تضمن مجموعة من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية الجديدة، والتي سيتم تطبيقها في مطارات السعودية، تزامناً مع عودة الرحلات الدولية بعد فترة توقف طويلة.

السعودية تصدر إجراءات احترازية جديدة بعد عودة السفر إلى الخارج

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فإن فإن الدليل الإرشادي المحدث للمسافرين، يعد إطاراً إرشادياً للمسافرين في مطارات المملكة العربية السعودية، حيث يتضمن مجموعة من الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي يمر بها المسافر خلال رحلة سفره، بالإضافة إلى كافة الالتزامات التي يجب عليه اتباعها لضمان رحلة سفر آمنة، والتي تبدأ من منزله وحتى وصوله إلى الوجهة المقصودة.

ولفتت التقارير إلى أن الدليل الإرشادي المحدث الذي أصدرته الهيئة العامة للطيران المدني السعودية تضمن الإجراءات المطبقة سابقاً، إضافة إلى تدابير وقائية جديدة، لافتة إلى أن ذلك يأتي بعد السماح للمواطنين السعوديين بالسفر إلى خارج المملكة، بداية من اليوم الاثنين.

تدابير وقائية جديدة في مطارات السعودية

وأوضحت التقارير أبرز الإجراءات الوقائية التي أبرزها الإصدار الجديد من الدليل الإرشادي، ومن ضمنها اشتراط وجود تطبيق توكلنا عند الدخول إلى المطار، وأن يقتصر دخول المطار على الأشخاص الذين يحملون تذاكر السفر فقط، ويُستثنى من هذا المرافقين لذوي الإعاقة.

ومن بين التدابير الوقائية الجديدة أن يكون للفئات المسموح لها بالسفر فقط، ووفقاً للاشتراطات المحددة من الجهات المختصة، وأن يتم التأكد من المتطلبات الصحية المطبقة في الوجهة المقصودة، مع ضرورة الامتثال لأي تدابير احترازية.

ونصح الدليل المسافرين بأن يحرصوا على التوجه إلى المطار قبل الرحلة بوقت كاف، وأن يستخدموا وسائل الدفع الإلكترونية، مع التقليل من استخدام الأوراق النقدية، إضافة إلى ضرورة تطبيق التباعد الجسدي في كافة أماكن الاصطفاف.

وحثت الإجراءات الجديدة على التأكد من الحالة الصحية عند بوابات الدخول إلى صالات المطارات، ومنع الأشخاص الذين تزيد درجة حرارتهم عن 38 درجة مئوية من دخول المطار، كما دعت إلى الالتزام بالتصعيد حسب مناطق المقاعد للطائرة من قبل مزود الخدمة.

وذكر الدليل الإرشادي أن جميع الملاحين والركاب داخل الطائرة عليهم الالتزام بارتداء الكمامات والقفازات طوال مدة الرحلة، مع المحافظة على التباعد الاجتماعي قدر الإمكان، ووفق نسبة إشغال الطائرة، مشيراً إلى أنه سيتم السماح بتقديم الوجبات خلال الرحلة، وإغلاق المصلى في الطائرة في حال وجد، بالإضافة إلى تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية بعد كل رحلة.

وإضافة إلى ما سبق، فقد حدد الدليل التي يتم اتخاذها في حالة الاشتباه بإصابة بفيروس كورونا المستجد، والتي تشمل تخصيص بعض المقاعد كمنطقة حجر للتعامل مع حالات الطوارئ المحتملة أثناء الرحلة، وتعيين أحد أفراد الطاقم للتعامل مع المريض والحد من التحرك قدر الإمكان، وعند الوصول إلى الجهة المقصودة، يتم تسليم أمتعة المسافر المريض بحسب الإجراءات المتبعة، وفيما يتم نقله إلى المستشفى حسب الآلية المتبعة من قبل وزارة الصحة.

رفع قيود السفر في السعودية

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فقد تم صباح اليوم الاثنين، 17 مايو، تسيير أولى رحلات الطيران للسعوديين، وذلك بعد فتح المنافذ الجوية والبرية والبحرية في المملكة، بعد تعليق دام أكثر من عام وأربعة أشهر.

ولفتت التقارير إلى أن هذا يتم وسط استعدادات وتجهيزات كبيرة، مع تطبيق بروتوكولات وقائية حازمة، كجزء من الإجراءات الاحترازية المتبعة في المملكة للسيطرة على فيروس كورونا المستجد.

الفئات المسموح لها بالسفر في المملكة

وكانت وزارة الداخلية السعودية قد حددت في وقت سابق الفئات المسموح لها بالسفر في المملكة، وهم:

  • المواطنون المحصنون الذين تلقوا جرعتي لقاح كوفيد- 19 كاملتين.
  • المواطنون المحصنون الذين تلقوا جرعة واحدة من لقاح كوفيد- 19 بشرط أن يكون قد مر 14 يوماً على تطعيمهم بالجرعة الأول، وذلك بحسب ما يظهر في توكيل توكلنا.
  • المواطنون المتعافون من فيروس كورونا المستجد، بشرط أن يكونوا قد أمضوا أقل من 6 أشهر من إصابتهم بالفيروس، وذلك بحسب ما يظهر في تطبيق توكلنا.
  • المواطنون الذين تقل أعمارهم عن 18 عاماً، بشرط أن يقدموا قبل السفر بوليصة تأمين معتمدة من البنك المركزي السعودي، تغطي مخاطر كوفيد 19 خارج المملكة، وفقاً لما تعلنه الجهات المعنية من تعليمات.

وأوضحت الداخلية السعودية أن المسافرين سيطبق عليهم الحجر المنزلي بعد العودة إلى المملكة لمدة 7 أيام، على أن يتم عمل فحصهم بتقنية PCR في نهاية فترة الحجر، لافتة إلى أنه يُستثنى من هذا الفحص الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 8 أعوام، على أن تُعدل هذه الفئة حسب تعليمات وزارة الصحة.

فيروس كورونا في السعودية

وفي سياق آخر، فقد أعلنت وزارة الصحة السعودية، أمس الأحد، عن آخر المستجدات الخاصة بفيروس كورونا المستجد في المملكة العربية السعودية.

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فقد تم تسجيل 825 حالة إصابة جديدة بالفيروس التاجي، ليرتفع إجمالي الحالات المصابة بكورونا في المملكة إلى 433 ألف و49 حالة.

وكانت أكثر المناطق تسجيلاً للإصابات في السعودية هي: منطقة الرياض (263 إصابة)، منطقة مكة المكرمة (231 إصابة)، المنطقة الشرقية (98 إصابة).

ولفتت الوزارة إلى أنه هناك حالياً 8 آلاف و145 حالة نشطة في الملمكة، من بينها ألف و376 حالة حرجة.

وأشارت الصحة السعودية إلى أنه تم أيضاً تسجيل تعافي 1028 حالة جديدة في آخر 24 ساعة، ليرتفع إجمالي الحالات التي تماثلت للشفاء من الفيروس إلى 417 ألف و787 حالة.

وفيما يتعلق بحالات الوفاة بفيروس كورونا، فقد تم تسجيل 15 وفاة جديدة، ليصل إجمالي حالات الوفاة بالفيروس في المملكة إلى 7 آلاف و162 وفاة.

فيروس كورونا حول العالم

جدير بالذكر أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية، لينتشر بعدها حول العالم، مما جعل منظمة الصحة العالمية تقوم بتصنيفه كوباء عالمي في مارس 2020.

ووفقاً لآخر الاحصاءات الطبية، فقد وصل عدد المصابين بكوفيد-19 حتى الآن أكثر من 163 مليون و729 ألف شخص حول العالم، فيما بلغ إجمالي عدد المتعافين من المرض أكثر من 142 مليون و216 ألف شخص، أما عدد الوفيات الإجمالي فقد بلغ أكثر من 3 مليون و393 ألف شخص.

الوقاية من فيروس كورونا المستجد

ونصحت منظمات الصحة حول العالم في وقت سابق بأهم الطرق الاحترازية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وأهمها غسل الأيدي كثيراً بالماء والصابون، مع استخدام معقم اليدين في حال عدم توفر الصابون والماء، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات في حال التواجد في الخارج، وتجنب التجمعات الكبيرة والبقاء في الأماكن المغلقة، والبقاء في المنزل بقدر الإمكان.

أعراض فيروس كورونا

وقد قامت منظمات الصحة العالمية بنشر الأعراض الرئيسية التي تصاحب هذا المرض القاتل، وأبرزها: الحمى، السعال، ضيق التنفس، فقدان حاستي الشم والتذوق، ألم الحلق، الصداع، الإسهال.