نظام جديد لتتبع طائرات الركاب لحظة بلحظة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 07 مارس 2016
نظام جديد لتتبع طائرات الركاب لحظة بلحظة
مقالات ذات صلة
7 مصابين في حادث إطلاق نار عشوائي في هيوستن الأمريكية
تصرف شديد الغرابة من أحد الركاب كاد يودي بحياة كل من في الحافلة
المعني الحقيقي لجملة: كُتب له عمر جديد

أعلنت وكالة الطيران التابعة للأمم المتحدة، اليوم الاثنين، متطلبات التتبع الفوري للطائرات المدنية التي تتعرض لمشكلة.

وقالت المنظمة، في بيان لها: "إن المجلس التنفيذي وافق على اقتراحات حمل الطائرات أدوات رصد يمكنها بث بيانات موقعها مرة كل دقيقة على الأقل في حال مواجهتها لمشكلة".

وأضافت "سيكون على الشركة المشغلة للطائرة أن تتحقق من أن بيانات الرحلة قابلة للاسترجاع في حين ستمدد فترة تسجيلات الصوت لكابينة الطيار إلى 25 ساعة".

وتابعت "متطلبات رصد الدقيقة الواحدة وبيانات الرحلة المسجلة؛ قائمة على الأداء، بمعنى أن شركات الطيران وشركات صناعة الطائرات يمكنها اختيار الخيار الأمثل بالنسبة لها من بين تكنولوجيات موجودة بالفعل أو باستخدام تكنولوجيا جديدة، وسيبدأ تطبيق هذه الإجراءات ابتداء من الآن وحتى عام 2021".

وكانت ماليزيا قد دعت في العام الماضي، لأن يصبح التتبع الفوري على متن الطائرات أولوية في صناعة الطيران بعد فقد طائرة الرحلة إم.اتش370 والتي اختفت يوم 8 مارس 2014 بعد وقت قصير من إقلاعها من كوالالمبور في الطريق إلى بكين وعلى متنها 239 شخصا.

ويتيح النظام الجديد، في حالة وقوع حادث معرفة الموقع على الفور في نطاق ستة أميال بحرية وسيكون للمحققين القدرة على الحصول على سجل بيانات رحلة الطائرة بشكل سريع وموثوق، كما سيساهم بدرجة كبيرة في تحسين عمليات البحث والإنقاذ وخفض تكلفتها.