أعراض "غريبة" تظهر على فتاة مُصابة بفيروس كورونا في قطر

  • تاريخ النشر: الجمعة، 05 نوفمبر 2021
أعراض "غريبة" تظهر على فتاة مُصابة بفيروس كورونا في قطر
مقالات ذات صلة
ظهور أول مُصاب بفيروس كورونا في المغرب
2 مليون مُصاب بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 حول العالم
كاميرات في مطار قرطاج لرصد المصابين بفيروس كورونا

تداولت تقارير صحفية قصة فتاة دخلت إلى المستشفى في قطر، تُعاني من أعراض "غريبة" جراء إصابتها بفيروس كورونا المُستجد، كوفيد-19.

وفقاً لما ذكره الأطباء فقد كانت الفتاة "مضطربة" وتتحدث بشكل مفرط، وأن أحد أقارب الفتاة قد أتى بها إلى أحد المستشفيات في قطر، بسبب سلوكها الغريب في الأيام الأربعة التي تلّت ظهور نتيجة اختبار فيروس كورونا واكتشافهم أن نتيجة الاختبار إيجابية.

ففي يوم دخول الفتاة إلى المستشفى، شربت بـ"اندفاع" 100 مل من غسول الجسم، وعلقت على هذا قائلة: "لقد أحببت رائحته وطعمه"، نافية أن تكون محاولة لإيذاء نفسها. مما دفع قريبها لإحضارها إلى المستشفى

أعراض غريبة تظهر على فتاة بعد إصابتها بكورونا المُستجد

من الأعراض الغريبة التي لاحظها الأطباء أن الفتاة بدت مرتبكة، وتحدثت إلى أشخاص لم يكونوا موجودين، ونادت أفراد أسرتها بشكل خاطئ وفي إحدى المرات خلعت ملابسها دون سبب.

أضاف الأطباء: "في إحدى المرات شوهدت تغني وتروي الدعابات للموظفين، بعد فترة وجيزة من البكاء، وفي اليوم التالي لدخولها المستشفى، غسلت ملابسها في المرحاض. وأبلغت عن هلوسات بصرية قصيرة حيث رأت الطيور في الجناح بينما لم يكن هناك شيئاً في الواقع مما تقوله".

بعد استمرارها في التجول في المستشفى وطلب العودة إلى المنزل، تم إعطاء الفتاة المهدئات وإحضار الأطباء النفسيين.

متحور دلتا أكثر شراسة من كورونا الأصلي

يُذكر أن المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض كانت قد قالت سابقاً إن الحرب ضد فيروس كورونا المُستجد، كوفيد -19، قد تغيرت بسبب متغير دلتا شديد العدوى، مقترحة أن اللقاحات يجب أن تكون إلزامية للعاملين في مجال الصحة ويجب العودة إلى الالتزام التام بارتداء الكمامات.

ذكرت وثيقة صادرة عن مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها إن متغير دلتا الذي تم اكتشافه لأول مرة في الهند، والذي أصبح سائداً الآن في جميع أنحاء العالم، مُعدي مثل جدري الماء وأكثر عدوى بكثير من نزلات البرد أو الإنفلونزا. يمكن أن ينتقل دلتا حتى في ظل الحصول على التطعيم، وهو أكثر خطورة على الصحة من سلالات فيروس كورونا السابقة.

أكدت الوثيقة أن متحور دلتا يتطلب نهجاً جديداً لمساعدة الجمهور على فهم الخطر، بما في ذلك توضيح أن الأشخاص غير الحاصلين على لقاح كورونا المُستجد، كانوا أكثر عرضة بنسبة 10 مرات للأعراض الشديدة والموت، من أولئك الذين تم تطعيمهم.

التطعيم لا زال يوفر حماية قوية ضد متحور دلتا

أظهر عدد من الدراسات أن التطعيم الكامل يوفر حماية قوية ضد متغير دلتا، وفقاً لدراسة حديثة نُشرت في مجلة Nature، يستمر التطعيم المزدوج من BioNTech-Pfizer في الحماية بقوة ضد متغير دلتا. ومع ذلك، فإن البيانات الجديدة تصنف الفعالية الوقائية ضد متغير الدلتا على أنها أقل إلى حد ما من الفعالية السابقة.

أظهرت دراسة أعدّتها السلطات الصحية الأميركية أنّ فاعلية لقاحي فايزر وموديرنا المضادّين لفيروس كورونا انخفضت من 91% إلى 66% منذ أن أصبحت المتحوّرة دلتا هي السائدة في الولايات المتحدة.

أجرت الدراسة اختباراتها على آلاف الموظفين في مراكز رعاية صحية ومستشفيات في ستّ ولايات لدراسة فاعلية اللقاحين.

يُذكر أنه بين ديسمبر 2020 وأبريل 2021 كانت فاعلية هذين اللقاحين في منع الإصابة بالفيروس 91%، وفق بيانات نشرتها مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها الأمريكية. لكن في الأسابيع التي أصبحت فيها المتحوّرة دلتا هي السائدة، أي مسؤولة عن أكثر من 50% من الإصابات، تراجعت الفاعلية إلى 66%.