بسبب كورونا.. يوم للرجال ويوم للنساء للتجول في بنما

  • تاريخ النشر: الخميس، 02 أبريل 2020
بسبب كورونا.. يوم للرجال ويوم للنساء للتجول في بنما
مقالات ذات صلة
في زمن الكورونا: لماذا يُفضل المستأجرون في الإمارات الفلل على الشقق؟
إنفوجرافيك: هذه الدول خالية من كورونا.. كيف نجحت في تحقيق هذا؟
نصائح مهمة لسفر آمن في زمن الكورونا

أصدرت حكومة بنما قراراً يبيح للنساء مغادرة المنزل أيام الاثنين والأربعاء والجمعة، فيما سُمح للرجال مغادرة منازلهم أيام الثلاثاء والخميس والسبت. أما يوم الأحد ففيه حظر تجوال شامل، يُلزم الجميع بالبقاء في بيوتهم. ونص بيان وزارة الصحة البنمية على أنّ "هذا الإجراء يسعى لخفض عدد المتجولين إلى النصف".

ويبدو أنّ الحيلة قد أعيت سلطات بنما، فرغم تحذيرات ومطالب الرئيس البنمي لورنتينو كوتيزو بالتزام الجميع بالعزلة الاختيارية اتقاء من جائحة كورونا، إلا أن الجماهير بقيت تخرج إلى الشارع وتمارس روتين الحياة المعتاد متجاهلة الأخطار المترتبة في هذا الظرف.

وسمح القرار لمن جاوز سن 60 عاماً من الجنسين بالخروج للتبضع برفقة شخص يتولى العناية به.

لكن هذا القرار أثار مخاوف الناشطين في مجموعات المثليين الجنس الثالث، فقد أعلنت المنظمة الكبرى التي تمثلهم أن هذا الإجراء سيقيد حقوق الأفراد "ترانس جندر" (الجنس الثالث)، لاسيما أنه لم يعلن عن موقف القانون منهم في هذا الخصوص. وقال ريكاردو بيتيتا رئيس المنظمة "ما هي الضمانة التي تحميني من قيام السلطات باعتقالي وتغريمي إذا ما أخطأ القائمون على تطبيق القرار بتشخيص هويتي الجندرية؟"

وسجلت الوكالة الأمريكية المركزية حتى الآن 1181 إصابة بفيروس كورونا في البلد الصغير الذي يعد 4 ملايين نسمة والواقع بين كولومبيا وكورستاريكا ضمن دول أمريكا الوسطى، فيما أعلنت وزارة الصحة أن 10% من المصابين قد جرى إيوائهم في المشافي، فيما يخضع 4% من المصابين إلى العناية المركزة، ولقي 30 شخصا مصرعهم بالمرض المميت.

م.م/و.ب