تعرف على بروتوكول الإمارات لعمل المدارس أثناء فيروس كورونا

  • تاريخ النشر: السبت، 29 أغسطس 2020
تعرف على بروتوكول الإمارات لعمل المدارس أثناء فيروس كورونا
مقالات ذات صلة
منح تجار دبي حق رفض دخول المخالفين للإجراءات الاحترازية متاجرهم
كيف تقود سيارتك وقت الضباب؟.. هذه نصائح وزارة الداخلية بالإمارات
"أسمن رجل في العالم"عام 2017 يقهر كورونا لكنه أصبح يتيمًا

أصدرت وزارة التربية والتعليم الإماراتية دليلًا تضمن 19 إجراءاً احترازيًا للحيلولة دون انتشار فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 في المدارس، بعدما حددت الوزارة 30 أغسطس الحالي موعدًا لبداية العام الدراسي في بلادها.

وأشارت وزارة التربية والتعليم الإماراتية، عبر بيان رسمي صادر عنها، إلى أنه حال تأكد إصابة أكثر من طالب واحد أو عضو في هيئة تدريس المدرسة فإن العملية التعليمية سيتم وقفها فورًا على الواقع بتلك المدرسة، مع تحول التعليم إلى افتراضي وإلكتروني عن بعد لمدة لن تقل عن 14 يومًا وهي فترة حضانة الفيروس وظهور الأعراض، حسبما تؤكد منظمة الصحة العالمية.

خطة طواريء لكل مدرسة تظهر بها إصابة

وحددت الوزارة في الدليل الذي حمل عنوان بروتوكولات وإجراءات تشغيل المنشآت الطبية أثناء جائحة فيروس كورونا المُستجد كوفيد ـ 19، خطط طواريء للمدارس حال ظهور أية إصابة، وفق نصائح وزارة الصحة وهيئات الصحة في كل إمارة.

وذكرت وزارة التربية والتعليم الإماراتية، أنه حال ظهور أية إصابة فإنه سيتم عزل المصاب عند فقط الشك في إصابته أو معانته من حمى أو سعال أو ألم في الجسد أو ضيق في التنفس أو التهاب في الحلق أو إسهال أو صداع، أو فقدانه لحاسة الشم أو التذوق، وهي كلها من أعراض الإصابة بالفيروس، ليتم على الفور تأكيد إصابته من جانب الطواقم الطبية الموجودة في المدرسة.

غلق الفصل وتعقيمه

وتعتزم الوزارة إخطار ولي أمر أي طالب مُصاب بما حدث فورًا، تمهيدًا لإحالته إلى المستشفى لتلقى العلاج، ومنع المصاب من دخول المدرسة التي وقعت فيها الإصابة، واستمرار نهج التعليم عن بعد في تلك المدرسة لحين إجراء تحليل للمصاب يفيد سلبية نتيجته بعد تلقي العلاج وتعافيه من المرض.

وأوضحت الوزارة، أنه حال وقوع إصابة فإنه يتم غلق الفصل الدراسي الذي وقعت فيه الإصابة وكل ملحقات المدرسة التي اختلطت فيها الحالة بآخرين، وذلك لإجراء تعقيم لها، وتتبع الطلاب والمدرسين المخالطين للمصاب.

ما هي المسافة التي يمكن يتعرض فيها الشخص للإصابة بكورونا؟

وقالت الوزارة، إن عملية التتبع ستتم لأي طالب أو مدرسة كان على مسافة متر ونصف لمدة 15 دقيقة من المصاب، مع إجراء المصاب فحصًا وعزلًا صحيًا له لمدة 14 يوم.

وأوضحت الوزارة، أنه بثبوت إصابة طالب أو مدرس أو موظف أو فرد من أسرة أحد العاملين في المدرسة، فإنه يتم إجراء عزل للمصاب، ودراسة غلق المدرسة من عدمه لمدة معينة يتم تحديدها حسب درجة الخطر الذي تضعه وزارة الصحة.

ودعت الوزارة، إلى ضرورة إبلاغ أي مخالط بالمصاب لإمكانية تتبع العدوى وتوضيح لهم طرق الحجر المنزلي.

فيروس كورونا في الإمارات

وبحسب التقارير الصحية الصادرة عن الجهات المعنية فهناك 69.328 مُصاب بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 في الإمارات؛ حيث تُوفيّ 379 شخص.