حلاقة الشعر في المنزل

حلاقة الشعر في المنزل بالماكينة الكهربائية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 22 يونيو 2020 آخر تحديث: الإثنين، 03 أغسطس 2020
حلاقة الشعر في المنزل
مقالات ذات صلة
تصمد أمام اختبار الزمن: أنواع الأحذية الشتوية الرجالية لإطلالة دافئة
الهالوين بروح كورونا: أقنعة الوجه بلمسة رعب
جيجر- لوكولتر بولاريس مارينر: إصدار جديد بعالم ساعات الغوص

يعاني الكثيرون الآن وفي ظل انتشار فيروس كورونا، من التردد قبل اتخاذ قرار زيارة صالونات تصفيف الشعر، خوفا من الإصابة بالعدوى، لذا صارت حلاقة الشعر في المنزل هي الحل الأسهل بالنسبة للكثير من البشر، والتي تتطلب إذن تعلم كيفية حلاقة الشعر باستخدام المقص، أو بواسطة الماكينة الكهربائية.

حلاقة الشعر في المنزل

تتطلب حلاقة الشعر في المنزل الانتباه لعدد من الأمور المهمة، حتى لا تتحول تلك التجربة إلى كابوس مخيف، في بادئ الأمر لابد أن نستثمر في الأدوات المستخدمة للحلاقة، وفي مقدمتها المقص، حيث تعد الاستعانة بمقص المطبخ بما يحمل من حواف غير مجهزة لتلك المهمة، من الخطوات شديدة السوء التي تؤدي إلى إفساد مظهر الشعر.

من هنا ينصح بشراء مقص حلاقة مخصص لأداء المهمة المطلوبة، حتى يعطي لمستخدمه الشعر الصحي وكذلك المظهر المطلوب.
نصيحة أخرى يتفق بشأنها خبراء تصفيف الشعر، تتمثل في ضرورة حلاقة الشعر بنسبة أقل قليلا من المطلوب أو مما في مخيلة الشخص، إذ يمكن حلاقة المزيد من الشعر وفقا للرغبة، إلا أن تعويض الشعر المفقود إن حدث خطأ ما هو أمر مستحيل، علما بأن الشعر بعد تجفيفه يبدو أقصر مما كان عليه أثناء الحلاقة إن كان مبللا.
وبينما يعتمد الكثيرون على المرآة أثناء حلاقة الشعر، فإنها أحيانا ما تخدع مستخدمها دون أن يدري، لذا يفضل دائما طلب المساعدة من أحد أفراد الأسرة، أثناء حلاقة الجزء الخلفي مثلا من شعر الرأس، وكذلك من أجل تحديد الحد المثالي الذي لا يجب تجاوزه عند قص الشعر.

حلاقة الشعر بالماكينة الكهربائية في المنزل

يجب على مستخدم الماكينة الكهربائية أن يدرك من البداية، أن المطلوب هو حلاقة كل جزء من الشعر من مرة واحدة فقط، دون أن يضطر إلى إعادة استخدام الماكينة على جزء سبق وأن حاول حلاقته.
ينصح عند الحلاقة بالمنزل تحديد درجة الحلاقة عبر شفرات الماكينة الكهربائية المتعددة، مع التأكد من جفاف الشعر حتى لا تفسد الماكينة من مياه الشعر إن كان مبللا، ومع الوضع في الاعتبار أن طريقة الحلاقة الأفضل هي تلك التي تشهد قص الشعر عكس اتجاه نموه.
يفضل بدء الحلاقة من الجزء الأمامي من الشعر، يتبعه الجوانب التي يجب أن تكون متساوية تماماً، والتي ينصح بحلاقتها من الأسفل من الرقبة وحتى الأعلى، قبل حلاقة شعر مؤخرة الرأس بداية من نهاية الرقبة وحتى أعلى الرأس.

حلاقة الشعر بالموس وكثافة الشعر

على الجانب الآخر، يعتقد الكثيرون أن حلاقة الشعر بالموس في المنزل من الوسائل الطبيعية التي يمكنها المساعدة على زيادة كثافة وطول الشعر، وهو الأمر الذي يبدو متوارثا لأجيال على الرغم من عدم صحته.
يؤكد الخبراء أن حلاقة الشعر في المنزل بالموس ليس لها أدنى تأثير سواء على طول أو كثافة الشعر، إذ تتحدد كل تلك الأمور وفقا للعوامل الوراثية والجينات فحسب، علما بأن البصيلات ومسام الشعر لا تتأثر ولو بدرجة بسيطة بحلاقة الشعر بالموس، لأن الموس لا يمكنه الوصول لقاعدة تلك المسام والبصيلات بكل بساطة.

حلاقة الشعر بالموس أم بالماكينة؟

بشكل عام، يفضل تجنب حلاقة الشعر بالموس، وخاصة بالنسبة لغير المحترفين، نظرا لأن الموس الحاد المستخدم على فروة رأس ناعمة، بإمكانه إصابة الجلد بالتهيج، على عكس الماكينة الكهربائية المجهزة لهذا الغرض دون التسبب في أي آثار جانبية، ودون الحاجة حتى للاستعانة بكريمات حلاقة.
أما فيما يخص استخدام الموس أملا في زيادة نمو الشعر، فالأفضل في تلك الحالة هو زيارة الأطباء المتخصصين، إذ ربما يعاني المرء من أزمة صحية تعرقل نمو الشعر بالصورة المطلوبة، فيما يأتي الدواء بالعلاج المطلوب.

في الختام، يعد خيار حلاقة الشعر من المنزل من الخيارات الآمنة في ظل الظروف الراهنة، إلا أن الانتباه عند إتمام تلك المهمة هو أمر مطلوب دون شك حتى لا تضطر إلى زيارة مصفف الشعر بعد إفساد مظهرك.

المصادر:

[1]مقال: كيفية حلاقة الشعر في المنزل. منشور على موقع Wired

[2]مقال: هل حلاقة الشعر بالموس تزيد كثافته؟ منشور على موقع Lifealth

[3]مقال: حلاقة الشعر بواسطة الماكينة الكهربائية. منشور على موقع Electric razor