"عمره 96 عاماً".. تخرج الطالب الأكبر عمراً في إيطاليا

  • تاريخ النشر: : الجمعة، 31 يوليو 2020 آخر تحديث: : الأحد، 02 أغسطس 2020
"عمره 96 عاماً".. تخرج الطالب الأكبر عمراً في إيطاليا
مقالات ذات صلة
قبل بداية الدراسة.. ماذا على الطلاب في دبي فعله للوقاية من كورونا؟
7 مهام لمشرفي الحافلات المدرسية بالإمارات
اليوم الوطني 90: هل ستتوقف منصة مدرستي السعودية؟

شهدت نهاية شهر يوليو المنصرم تخرّج الإيطالي صاحب الـ 96 عاماً، جوزيبي باترنو، من جامعة باليرمو في إيطاليا ليكون الطالب الأكبر سناً في بلاده.

وأشارت التقارير الصحفية التي تناولت قصة حياة الرجل الإيطالي الذي وُلد عام 1923، انه التحق بالجامعة قبل عامين؛ حيث أنهى متطلبات الدراسة، لكنه اضطر لإكمال المقررات عبر الإنترنت بسبب أزمة فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19.

تعرف على أكبر طالب في إيطاليا

ووُلد الرجل الذي درس التاريخ والفلسفة في جامعة باليرمو الإيطالية، بأسرة فقيرة في جزيرة صقلية ولكنه لم يكن لديه القدرة المادية على الذهاب للجامعة حين كان شاباً لظروفه فالتحق بالبحرية وخدم خلال الحرب العالمية الثانية ثم أصبح عاملاً في السكة الحديد ببلاده.

صاحب الـ 96 عاماً تخرج من جامعة باليرمو بدرجة مع مرتبة الشرف العليا ـ وهي أعلى علامة في فصله ـ؛ حيث حصل على تصفيق حار من زملائه الطلاب والمعلمين والأسرة.

ورد الرجل الإيطالي على سؤال ما شعوره عقب التخرج في عمر الـ 96 عاماً بدرجة مع مرتبة الشرف العليا، قائلاً:"أنا شخص عادي مثل كثيرين آخرين، من حيث العمر تجاوزت كل الآخرين ولكني كنت أرغب في استكمال دراستي".

وبدت السعادة على وجه صاحب الـ 96 فشاركته الأسرة لحظات تخرجه ووضع رئيس الجامعة إكليل الغار التقليدي الممنوح للطلاب الإيطاليين على رأسه وسط تحية الحضور له.

يُذكر أن صاحب الـ 96 عاماً استخدم خلال دراسته الآلة الكاتبة فسبق وقدمتها له والدته عندما تقاعد من السكك الحديدية عام 1984، كما استعان بالكتب بدلاً من محرك البحث "غوغل"، للوصول إلى المعلومات.