فيروس كورونا يأخذ مساراً جديداً: فما هي الأعراض؟

  • تاريخ النشر: السبت، 07 مارس 2020 آخر تحديث: الخميس، 12 مارس 2020
فيروس كورونا يأخذ مساراً جديداً: فما هي الأعراض؟
مقالات ذات صلة
السعودية تكشف سبب ارتفاع منحنى إصابات كورونا في الفترة الأخيرة
صحتي: السعودية تدعو إلى التسجيل في التطبيق للحصول على لقاح كورونا
لقاح أسترازينيكا يحصل على تصريح الاستخدام العاجل من "الصحة العالمية"

أعلن علماء صينيون أن هناك تغيرات قد طرأت في أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، مما يشير إلى تحوره وتغيره، حيث أصبحت الأعراض الأولية للمرضى المصابين حديثاً أكثر خفاءً.

أفاد العلماء، وفق نتائج دراسة نشرت على بوابة  Social Science Research Network، أنه تم فحص 89 مريضاً في ووهان، تم تقسيمهم إلى مجموعتين، الأولى تضمن 31 مصاباً، كانت الإصابة بالعدوى في الفترة 16 إلى 22 يناير الماضي، فيما تضمنت المجموعة الثانية 58 مصاباً، تم إدخالهم إلى المستشفى بأعراض الفيروس من الفترة 23 إلى 29 يناير الماضي.

أظهرت النتائج أن أعراض المرض في المجموعة الأولى، جاءت على النحو التالي: "ارتفاع درجة الحرارة، آلام في العضلات، ضعف، البلغم، انخفاض عدد الخلايا الليمفاوية". أما في المجموعة الثانية، وجد أن الأعراض هي ذاتها في أشخاص هذه المجموعة لكنها كانت ضعيفة أو غير موجودة. وحول الأعراض التي شهدها جميع المرضى، فكانت على النحو التالي: السعال والإسهال والغثيان وثقل في الصدر.

وقال الباحثون: "إن الملاحظات الواردة في هذه الدراسة تشير إلى أن الأعراض الأولية للمرضى المصابين حديثاً أكثر خفاء، كما أن نوعاً جديداً من الفيروسات التاجية يمكن أن يتحول تدريجياً إلى فيروس شبيه للأنفلونزا"، نقلاً عن موقع سبوتنيك.

وأفاد الخبراء بأن هذه التغييرات قد تشير إلى طفرة في الفيروس وتغيره. ومحذرين من أن هذا هو سبب عدم ظهور المرض لفترة طويلة.

يذكر أن فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19 – COVID-19" ظهر في 31 ديسمبر 2019، في مدينة ووهان في الصين، حيث وصل عدد المصابين حتى الآن 100 ألف شخص حول العالم، توفي منهم حوالي 3.5 ألف شخص من الالتهاب الرئوي الحاد.