مايك تايسون أسطورة الملاكمة الأمريكية

  • تاريخ النشر: السبت، 26 فبراير 2022
مايك تايسون أسطورة الملاكمة الأمريكية
مقالات ذات صلة
الفنان جيمي فوكس يُعلن تجسيده لشخصية الملاكم مايك تايسون
الملاكم العالمي مايك تايسون يظهر في هذا الفيلم المصري.. تعرف على بطله
صور: هكذا يظهر الملاكم العالمي مايك تايسون في فيلم "حملة فرعون"

أسطورة الملاكمة وصاحب القبضة الحديدية والرجل الحديدي كلها ألقاب أطلقت على الملاكم الأمريكي مايك تايسون الذي يعد واحد من أهم الملاكمين في التاريخ الأمريكي، وصاحب الكثير من الفضائح والأحداث المثيرة للجدل.

طفولة مايك تايسون

مايك بورسيل تايسون واسم الشهرة هو مايك تايسون، ولد في 30 يونيو عام 1966 في بروكلين بنيويورك الولايات المتحدة الأمريكية.

والده هو بورسيل تايسون ووالدته لورنا سميث تايسون، ولديه أخان، شقيق كبير يدعى رودني، وشقيقته دينيس والتي توفيت عام 1991 بسبب نوبة قلبية، أيضًا له أخر غير شقيق اسمه جيمي.

عانى مايك تايسون وهو صغير كثيرًا، حيث ترك والده المنزل وعاش طفولة صعبة وعانت أسرته الكثير من الأعباء المالية وانتقلت من العائلة من بيدفورد ستيفانت إلى براونزفيل عندما كان في العاشرة من عمره.

كانت شخصية مايك تايسون منذ صغره متمردة حيث تورط في العديد من المعارك لأسباب شخصية، حيث كان يلجأ دائمًا إلى قبضته لحل المشكلات، وألقي القبض عليه أكثر من 35 مرة بس ضربه للناس في الشارع.

درس تايسون في مدرسة تريون للبنين في نيويورك، وهناك تعرف على بوبي ستيوارت، وهو ملاكم سابق ومستشار مركز احتجاز الأحداث.

تمكن بوبي من ملاحظة مهارات تايسون في الملاكمة، فقرر تدريبه قبل تقديمه للمدرب كوز داماتو، وهناك بدء التدرب بدوام كامل.

درس تايسون الثانوية في مدرية كاتسكيل الثانوية وكانت يقسم يومه بين المدرسة والمصارعة في الحلبة، ولكنه لم يكمل دراسته الثانوية.

 زواجات مايك تايسون

تزوج تايسون 3 مرات وأنجب 8 أطفال، زواجه الأول كان من المملثة روبن جيفنز عام 1988، ولكن لم تدم هذه العلاقة طويلًا حيث انفصل مايك تايسون وزوجته بعد عام واحد من الزواج.

وقالت زوجته إنها عانت من العنف وإساءة المعاملة الزوجية وهذا كان سببًا في الانفصل، ولم تنجب منه أي أطفال.

وبعدها في عام 1997 تزوج ثانية من مونيكا تيرنر واستمر هذا الزواج لخمس سنوات وأنجب منها طفلين، وهما ريانا، وأمير.

وبعدها تزوج مرة ثالثة من كيكي سبايسر في 2009 وأنجب منها طفلين وهما ميلان وموروكو، وله ابنة عثر عليها فاقدة للوعي ومربوطة بالحبل وتوفيت إثر هذا الحادث في عام 2009.

أفلام الملاكم تايسون

قدم تايسون العديد من الأفلام والأعمال التلفزيونية بشخصيته الحقيقية أو كممثل، ولعل أهمها فيلم Kickboxer عام 2018، وفيلم Back in the day عام 2016، صدر له فيلم وثائقي يتحدث عن حياته ومسيرته الفنية عام 2008 اسمه Tyson.

كما ظهر كضيف شرف في فيلم حملة فرعون مع نخبة من الفنانين، ومنهم عمرو سعد، وروبي، ومحمود لطفي وحمدي الميرغني.

تاريخ مايك تايسون مع الملاكمة

اكتشفه الملاكم السابق بوبي ستيوارت وعمل على تدريبه وبعدها بدء تايسون المصارعة والملاكمة تحت إشراف المدرب كوز داماتو.

اشتهر تايسون بسبب قوته ومهارته القوية في الملاكمة، فحصل على لقب رابطة الملاكمو العالمية WBA بفوزه على الملاكم جيمس سميث في مارس 1987.

وبعدها تمكن من الفوز على الملاكم توني تاكر بالضربة القضية في الجولة السادسة وتمكن من خلال هذه المباراة أن يحصل على لقب الاتحاد الدولي للملاكمة IBF.

أولى خسارات مايك تايسون في الملاكمة كانت في عام 1990 ضد الملاكم باستر دوغلاس، حيث خسر أمامه بالضربة القاضية في الجولة العاشرة، ولكن تمكن من العودة بكامل قوته وتمكن من الفوز أما إيفاندر هوليفيلد عام 1991.

توقف في نفس السنة عن الملاكمة بسبب دخوله السجن وعاد مرة أخرى عام 1996 ولعب ضد الملاكم بيتر ماكنيلي وفاز عليه بعد 4 سنوات من التوقف.

وكانت هذه من أقوى مباريات مايك تايسون وأشهرها، حيث تم شراء هذه المباراة أكثر من 1.5 مليون منزل وزادت الإيرادات بمبلغ 63 مليون دولار.

تمكن تايسون من خطف لقب دبليو بي سي من الملاكم فرانك برونو في مارس 1996، وهكذا تمكن من حصد كل الألقاب الرئيسية الثلاثة وهم: WBA و WBC و IBF، وبعدها أصبح معترفًا به في جميع أنحاء العالم.

أيضًا تمكن من الفوز بلقب الدوري الأمريكي للمحترفين بعد فوزه على الملاكم بروس شيلدون، ولمنه في نوفمبر 1996 هُزم أمام هويليفيد بالضربة القاضية.

وكانت من أصعب خسائر مايك تايسون نتيجة لعدم أهليته، وحققت هذه المباراة أرباحًا هائلة قدرت ب 100 مليون دولار أمريكي، وتلقى تايسون منها 30 مليون دولار.

أما أهم مباريات مايك تايسون وأكثرها أرباحًا كانت المباراة ضد الماكم لينوكس لويس، حيث تمكن من الفوز عليه وحصل على عدة ألقاب.

حققت هذه المباراة أكثر من 105 مليار دولار إيرادات و2 مليون اشتراكات في PPV، وأصبحت من المباريات الأعلى مشاهدة في ذلك الوقت.

حقق تايسون العديد من النجاحات ليصبح واحدًا من أهم الملاكمين، وتجاوزت أرباحه من الملاكمة 300 مليون دولار أمريكي.

وبعدها اعتزل الملاكمة بعد عدة هزائم متتالية، وبسبب أن أسلوبه في الحلبة كان شرسًا جدًا، ويعد مرجعًا لهواة اللعب الشرس.

عودة مايك تايسون للحلبة

توقف مايك تايسون عن الملاكمة لمدة 17 عامًا، وبعد هذه الفترة الطويلة قرر العودة مرة أخرى من خلال مباراة أمام الملاكم روي جونز في صالة ستيلز سنتر الرياضية في لوس أنجلوس.

عودة مايك تايسون للملاكمة كانت محل اهتمام الصحف العالمية، ففي  عام 2020 نافس تايسون وكان وصتها يبلغ من العمر 54 عامًا الملاكم روي جونز صاحب 51 عامًا.

ولكن لم يستطع أي منهما حسم النزال خلال 8 جولات مدة كل جولة دقيقتية، وانتهت المباراة بعدم انتصار أيًا منهما.

فضائح مايك تايسون

كان تايسون محل اهتمام الصحف العالمية بسبب العديد من الفضائح التي ظهرت له، ولعل أولها هي فضيحة الاغتصاب عام 1991.

حيث اعتقلته الشرطة بتهمة اغتصاب ملكة جمال ولاية لاك رود آيلاند "ديزيريه واشنطن" وكانت تبلغ حينها من العمر 18 عامًا.

حيث ادعت أن تايسون اغتصبها في سيارة الليموزين، وتمت إدانته بتهمة الاغتصاب وحكم عليه بالسجن لمدة 10 سنوات، ولكنه خرج بعد 3 سنوات وظل تحت المراقبة لأربع سنوات أخرى.

في عام 1997 خسر تايسون أمام غريمه إيقاندر هوليفيلد ولكن لم يتقبل تايسون هذه الخسارة وقام بقضم جزء من أذنه أثناء سير المباراة، وأظهرت هذه الحادثة شراسة مايك تايسون.

وبسبب هذا أوقف الحكم المباراة واستبعد تايسون في حين أن غريمه كان يبحث عن أذنه على أرض الحلبة.

 وتغرم تايسون جراء هذا الفعل بمبلغ 3 ملايين دولار وخرج إلى الصحافة واعتذر عما قام به في أثناء المباراة.

مايك تايسون والمخدرات

أما أغرب الأخبار عنه هو تجارته لمخدر الماريجوانا، حيث يمتلك مزرعة بمساحة 420 فدانًا، ويربح حوالي 500 ألف دولار شهريًا من بيع الماريجوانا.

ووفقًا لقانون ولاية فلوريدا فإن تجارة الماريجوانا وشربها أو تعاطيها مقننة وليست تهمة، لذا له الحق في التجارة بها وتعاطيها.

قصة إسلام مايك تايسون

بعد دخول تايسون السجن ساعده ذلك في تمضية سنوات سجنه في قراءة القرآن والكريم والتعرف على الإسلام.

وكان السجن خلوة له وفرصة لاعتناق الإسلام، وبالفعل اعتنق الإسلام واختار اسم مالك عبد العزيز اسمًا إسلاميًا، وعلى الرغم من نجاحه في اعتناق الإسلام ولكن لم ينجح اسمه الجديد وظلت الصحافة تطلق عليه مايك تايسون.

يقول تايسون عن إسلامه: "لقد قضى السجن على غروري، ومنحني الفرصة للتعرف على الإسلام، وإدراك تعاليمه السمحة التي كشفت لي عن حياة أخرى لها مذاق مختلف. وقد أمدني الإسلام بقدرة فائقة على الصبر، وعلمني أن أشكر الله حتى على الكوارث."

وبعد خروجه من السجن تقابل مايك تايسون ومحمد علي كلاي ولاعب كرة السلة السابق كريم عبد الجبار وقيام صلاة الشكر في أحد المساجد.