منصة أبشر أعمال لخدمة المؤسسات على الإنترنت

أفضل دول العالم في مواجهة جائحة كورونا

دول تخطط لإطلاق جوازات مناعة للمتعافين من كورونا: هذه فائدتها

  • بواسطة: مي شاهين الثلاثاء، 07 أبريل 2020 الثلاثاء، 07 أبريل 2020
دول تخطط لإطلاق جوازات مناعة للمتعافين من كورونا: هذه فائدتها

تخطط المملكة المتحدة البريطانية لطرح جوازات مناعة للمتعافين من فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"؛ ليعودوا إلى حياتهم المعتادة.

وقال مات هانكوك، وزير الصحة البريطاني: "نفكر في إمكانية إصدار وثائق مناعة للذين تعافوا من "كوفيد-19". ولديهم أجسام مضادة تمنحهم مناعة ضده، ليعودوا إلى حياتهم المعتادة"، جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي في داوننغ ستريت.

وكانت المملكة المتحدة البريطانية طالبت بتطبيق اختبارات الأجسام المضادة، لكنها لم تكن فعالة، كما أن حكومة بريطانيا لم توافق على استخدامها حتى اليوم، وفق ما نقلته صحيفة الإمارات اليوم، عن بيزنس إنسايدر.

في الوقت ذاته، لم يؤكد العلماء، حتى الآن، إمكانية أن تشكل مناعة كاملة تقي الإصابة مجدداً، كذلك المدة المتوقعة لهذه المناعة. خاصة أن الاختبارات الموجودة حتى اليوم لم تحقق نتائج مقنعة، حيث إن إسبانيا أعادت عشرات آلاف اختبارات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، التي أنتجتها شركة صينية بعد اكتشاف مشكلات في النتائج التي تعطيها، فلم تفرق بعض الاختبارات بين الفيروس المستجد وفيروسات كورونا الأخرى.

من ناحيها، تدرس ألمانيا إمكانية إصدار وثائق وجوازات مناعة أيضاً، حيث يعكف العلماء في ألمانيا على دراسة لتقدير عدد الأشخاص المحصنين من "كوفيد-19"، مما قد يتيح لبعض الناس العودة إلى حياتهم وأعمالهم.

ويشير هذا الاختبار إلى وجود الأجسام المضادة في الدم إلى نجاح الجسم في مواجهة فيروس كورونا، كذلك الإفادة بأن هذا الشخص كان حاملاً للفيروس يوماً ما. 

ويختلف هذا الاختبار عن الاختبار الذي يجري حالياً، فالأخير يهدف إلى معرفة إذا كان الشخص مصاباً بفيروس كورونا المستجد أم لا. حيث يرى البعض أن الحكومات يمكن أن تستفاد من نتائج الاختبار لتحديد الأماكن، التي تنشأ فيها مناعة القطيع؛ لتخفف إجراءات الحظر المفروضة عليها.