دول عربية ضمن 250 وجهة عالمية آمنة لاستقبال السياح في زمن الكورونا

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 02 مارس 2021
دول عربية ضمن 250 وجهة عالمية آمنة لاستقبال السياح في زمن الكورونا
مقالات ذات صلة
السفر في زمن الكورونا: كيف أسافر إلى جزر السيشل وهل هي آمنة صحياً؟
ساعة الأرض في زمن الكورونا: كيف تفاعلت أشهر المعالم السياحية العالمية؟
طوابع بريد أسترالية لتكريم الصفوف الأولى التي تحارب كورونا

أعلن المجلس العالمي للسفر والسياحة عن حصول 3 وجهات سياحية جديدة على ختم السفر الآمن، ليرتفع عدد الوجهات الآمنة لاستقبال السياح إلى 250 وجهة سياحية حول العالم، من ضمنها 3 دول عربية.

ما هو ختم السفر الآمن؟

وبحسب ما ذكرته تقارير إخبارية، فإن المجلس العالمي للسفر والسياحة أطلق في مايو 2020 ما يُعرف باسم ختم السفر الآمن، لتحديد الوجهات السياحية التي يمكنها أن تستقبل السياح بأمان.

وأوضحت أن الهدف من إطلاق ختم السفر الآمن هو استعادة ثقة المسافرين في السفر مرة أخرى، وإعادة الحياة إلى قطاع السفر والسياحة على مستوى العالم، والذي تضرر كثيراً في الفترة الماضية بسبب جائحة كورونا.

3 دول عربية ضمن قائمة الأكثر أماناً لاستقبال السياح

وقالت التقارير أن الدول الـ 3 الجديدة التي حصلت مؤخراً على ختم السفر الآمن وأصبحت آمنة لسفر السياح إليها، هي: سانت لوسيا، فيجي، إثيوبيا.

وأشارت إلى أنه هناك حالياً 250 وجهة سياحية عالمية في قائمة الوجهات التي حصلت على ختم السفر الآمن، ومن ضمنها 3 دول عربية، هي: مصر، الإمارات، الأردن.

هكذا سيساعد ختم السفر الآمن في إحياء قطاع السفر والسياحة

ونقلت التقارير تصريحات منسوبة إلى جلوريا جيفارا، الرئيس والمدير التنفيذي للمجلس العالمي للسفر والسياحة، أعربت فيها عن سعادة المجلس برؤية ختم السفر الآمن ينمو بمعدل سريع، ويتم اعتماده من قبل العديد من وجهات السفر من جميع أنحاء العالم.

وتابعت قائلة أنه حالياً هناك 250 وجهة عالمية تحمل ختم السفر الآمن، وهو ما اعتبرته شهادة على العمل الجاد الذي بُذل لجعل الطابع المعترف به عالمياً للمسافرين من رجال الأعمال والسياح على حد سواء، حتى يتمكنوا من تمييز أي وجهات حول العالم قامت باعتماد بروتوكولات موحدة عالمية للصحة.

وأشارت جيفارا إلى أنه مع تسارع وتيرة طرح اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، ومع تخفيف القيود المفروضة كما هو متوقع خلال الأسابيع القادمة، فإن المجلس يعتقد أن ختم السفر الآمن سينجح في إثبات أنه عنصراً أساسياً من أجل استعادة ثقة المسافر.

وأضافت أن نجاح ختم السفر الآمن يُظهر أهمية التنسيق العالمي للمساعدة في إعادة بناء وإحياء قطاع السفر والسياحة الدولي في ظل أزمة كورونا.

فيروس كورونا حول العالم

جدير بالذكر أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة أواخر ديسمبر 2019 في مدينة ووهان الصينية، لينتشر بعدها حول العالم، مما جعل منظمة الصحة العالمية تقوم بتصنيفه كوباء عالمي في مارس 2020.

ووفقاً لآخر الاحصاءات الطبية، فقد وصل عدد المصابين بكوفيد-19 حتى الآن أكثر من 115 مليون و60 ألف شخص حول العالم، فيما بلغ إجمالي عدد المتعافين من المرض أكثر من 90 مليون و783 ألف شخص، أما عدد الوفيات الإجمالي فقد بلغ أكثر من 2 مليون و551 ألف شخص.

الوقاية من فيروس كورونا المستجد

ونصحت منظمات الصحة حول العالم في وقت سابق بأهم الطرق الاحترازية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا، وأهمها غسل الأيدي كثيراً بالماء والصابون، مع استخدام معقم اليدين في حال عدم توفر الصابون والماء، بالإضافة إلى ارتداء الكمامات في حال التواجد في الخارج، وتجنب التجمعات الكبيرة والبقاء في الأماكن المغلقة، والبقاء في المنزل بقدر الإمكان.

أعراض فيروس كورونا

وقد قامت منظمات الصحة العالمية بنشر الأعراض الرئيسية التي تصاحب هذا المرض القاتل، وأبرزها: الحمى، السعال، ضيق التنفس، فقدان حاستي الشم والتذوق، ألم الحلق، الصداع، الإسهال.