عملة تتخطى الدولار في آسيا.. فما قصتها؟

  • تاريخ النشر: الأحد، 13 سبتمبر 2020
عملة تتخطى الدولار في آسيا.. فما قصتها؟
مقالات ذات صلة
خام برنت وتكساس يعاودان الانخفاض بعد قفزة مفاجئة
كورونا ينقذ شركة Peloton من الإفلاس.. كيف حدث هذا؟
أوبك: تعافي بطيء لقطاع النفط في 2021

نجحت عملة آسيوية في تخطي الدولار الأمريكي، وإثبات قوتها في مواجهة العملة الخضراء منذ مطلع 2020، بالتزامن مع تراجع كبير في الواردات نتيجة لضعف الاقتصاد المحلي، وقلة الطلب.

 كيف تخطى البيزو الفلبيني الدولار؟

وأوضح تقرير نشرته شبكة CNBC الأمريكية، أن البيزو الفلبيني حقق ارتفاعًا أمام الدولار بقيمة 4%، متفوقًا بذلك على باقي العملات الأسيوية الأخرى، التي حققت تراجعًا أمام الدولار، فيما عدا الدولار التايواني واليوان الصيني، وهي عملات نجحت في تحقيق ارتفاعاً في مواجهة الدولار الأمريكي، دون أن تتخطى البيزو الفلبيني.

وتراجع الإقبال على واردات الفلبين بشكل حاد، نتيجة لإجراءات الغلق التي اتخذتها الحكومات للحد من انتشار فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19، وهو ما قاد السوق الأسيوي إلى ركود، ولعب دورًا في ضبط ميزان المعاملات، وساهم في ارتفاع قيمة عملة البيزو.

فيروس كورونا في فلبين

ووصل إجمالي الإصابات بفيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 بحسب ما أعلنت الجهات الصحية المعنية في فلبين إلى 249 ألف إصابة وتوفى 4 آلاف آخرين، من جراء الفيروس.

ماذا عن باقي العملات الأسيوية؟

وحدث في مطلع العام الحالي 2020 تراجعًا في عملة الروبية الهندية، بقيمة 2.9% في مواجهة الدولار الأمريكي، وتراجعت الروبية الإندونيسية بقيمة 6.3 %، في حين ارتفع اليوان الصيني بقيمة 1.8 %.

وأبرزت شركة ING للأبحاث ذلك التغير في قيمة العملات، مؤكدة نجاح ميزان المعاملات للفلبين في تحقيق فائض منذ مطلع العام الحالي، بفعل تراجع الواردات، متوقعة أن يستمر هذا التراجع حتى نهاية العام.

وشهد الاقتصاد الفلبيني انكماشًا بقيمة 16.5 % خلال شهور أبريل ومايو ويونيو الثلاثة الماضين، وهو واحد من أسوأ الانكماشات التي شهدها الاقتصاد الأسيوي، في وضع أدى إلى أول ركود اقتصادي منذ 30 عامًا.

وتتوقع ING أن يتراجع البيزو الفلبيني مرة أخرى ويتخطاه الدولار، مع فتح الاقتصاد وتقليل الإغلاق، واستئناف الواردات.