مجموعة جميرا تقدم قائمة طعام مخصصة للأطفال لترتقي بتجاربالعطلات العائل

لترتقي بتجاربالعطلات العائلية

  • تاريخ النشر: الإثنين، 05 أكتوبر 2020
مجموعة جميرا تقدم قائمة طعام مخصصة للأطفال لترتقي بتجاربالعطلات العائل
مقالات ذات صلة
صور حب ملهمة يتحدى أبطالها الزمن والظروف
صور رائعة تشعرنا بالتأثر والفرحة في وقت واحد
كيف تتحدث مع أطفالك حول العنف في الأخبار؟

تم تصميم قائمة الطعام "الذوّاقة الصغار" (FoodieKiDS) المستوحاة من الأطفال وإليهم,  استناداً إلى استطلاع عالمي موّسع حول عادات الأكل لدى الأطفال والتحديات التي تواجه العائلات عند تناول الطعام خارج المنزل أو أثناء العطلات

مجموعة جميرا تقدم قائمة طعام مخصصة للأطفال لترتقي بتجاربالعطلات العائل

  • بتفويض من جميرا، أظهر الاستطلاع العالمي أن 77% من الأهالي يعتقدون أن الفنادق حول العالم عليها تحسين قائمة طعام الأطفال وتوفير خيارات صحية أكثر
  • من بين 5,500 من الأهالي المشاركين في الاستطلاع، قال 79% إن قوائم الطعام الجذابة والصحية والمتنوعة قد تسهم في إثراء عطلاتهم
  • 80% من الأهالي المشاركين في الاستطلاع في المملكة العربية السعودية يواجهون صعوبات في تشجيع أطفالهم على تناول الطعام الصحي خلال العطلات
  • استناداً إلى البحث، تعتزم "مجموعة جميرا" إطلاق قائمة طعام جديدة أعدّها مايكل إيليس، الرئيس التنفيذي للمأكولات والمدير العالمي السابق لدليل ميشلان للمطاعم والفنادق.
  • بمناسبة هذه المبادرة، يمكن للأطفال دون سن 16 تناول الطعام مجاناً في "جميرا بيتش هوتيل" لحجوزات الإقامة مع وجبة فطور أو وجبتين من 5 أكتوبر حتى 30 نوفمبر 2020 كجزء من  عرض "العطلة المحلية المثالية"(Ultimate Staycations)
  • شاهد الفيديو الخاص بالمبادرة  عبر اليوتيوب عبر (https://youtu.be/FQybgPOooVI) ولتحميل الفيديو يرجى زيارة هذا الرابط (https://we.tl/t-N36IdK4iAE  )

دبي، الإمارات العربية المتحدة - 5 أكتوبر 2020: تعتزم "فنادق ومنتجعات جميرا" إطلاق مفهوماً جديداً و مبتكراً للمأكولات مصممة خصيصاً لضيوفها من الأطفال هذا الشهر تحت اسم "الذوّاقة الصغار" (FoodieKiDS). وتأتي قائمة الطعام الجديدة ثمرة استطلاع عالمي حول عادات الأكل لدى الأطفال، شمل أكثر من 5,500  من عائلاتٍ تضم أطفالاً تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاماً في أسواق مختلفة. وتم اجراء الاستطلاع الموسّع في 3 قارات وتضمن مشاركين من الولايات المتحدة الأمريكية، و المملكة المتحدة، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وروسيا، وألمانيا.

مجموعة جميرا تقدم قائمة طعام مخصصة للأطفال لترتقي بتجاربالعطلات العائلوأظهر الاستطلاع أن 77% من الأهالي يعتقدون أن الفنادق حول العالم عليها تحسين قائمة طعام الأطفال وتوفير خيارات صحية أكثر، بينما قال 79% منهم إن قوائم الطعام الصحية والمتنوعة قد تسهم في إثراء عطلاتهم وتوفر لهم راحة البال بشأن تزويد أطفالهم بخيارات مناسبة تحافظ على صحتهم وعافيتهم. وأضاف الأهالي إن أطفالهم يميلون لتناول المأكولات السريعة منخفضة القيمة الغذائية أثناء العطلات، حيث تعد البيتزا 44% وقطع الدجاج 35% والبطاطس 32% من أكثر ثلاثة أطعمة يتناولها الأطفال خلال السفر.  ورغم قلة الخيارات المتوفرة في قوائم طعام الأطفال، قال 58% من الأهالي إنهم يحاولون ضمان تناول أطفالهم لبعض الأغذية الصحية في كل وجبة خلال العطلة.

وتزامناً مع قرب حلول إجازة منتصف الفصل الدراسي في أكتوبر، يتوقع الأهالي في دولة الإمارات العربية المتحدة مواجهة صعوبة في تشجيع أطفالهم على تناول الأطعمة الصحية. فقد قال 26% من الأهالي إن أطفالهم لا يتقبلون تجربة الأطباق التي لم يعتادوا مظهرها أو لم يسمعوا بها من قبل. ومما يبعث على القلق، أن 25% من الأهالي قالوا إن أطفالهم أكثر ميولاً للمأكولات غير الصحية خلال العطلات، بينما قال 18% إن أطفالهم يتناولون الخضار  عادة خلال العطلة، وقالت نسبة أقل قدرها 6% فقط إن أطفالهم يتناولون السلطة. ورغم محاولات الأهالي لتشجيع أطفالهم على تناول الأطعمة الصحية، قال 42% من المشاركين في دولة الإمارات أنهم يواجهون صعوبة بسبب كثرة الخيارات الغير الصحية المعروضة بشكل ملحوظ في المطاعم، فيراها الأطفال ويرغبون بتناولها. وأشار ثلث المشاركين تقريباً 30% إلى قلة خيارات الطعام الصحي في قوائم الأطفال، بينما أشارت نسبة 30% إلى قلة التنوع ومحدودية خيارات الطعام المتوفرة للأطفال في المطاعم. ومن المثير للاهتمام أن ثلث المشاركين 34% يقولون إن الخيارات الصحية لا تبدو بمظهر يفتح الشهية، بينما قال واحد من كل أربعة 25% أن الخيارات تفتقر للإبداع. 

وتعليقاً على قائمة الطعام الجديدة للأطفال، قال مايكل إيليس، الرئيس التنفيذي للمأكولات في "مجموعة جميرا": "تعد المأكولات الشهية ركناً أساسياً من التجربة التي يتطلع الجميع إلى عيشها في العطلات، لكن الوجبات الرئيسية في قوائم الأطفال قد تكون مكررة وقد لا توفر قيمة غذائية كبيرة. وقد حدثّنا الأهالي عن مدى صعوبة تشجيع أطفالهم على تناول الطعام الصحي والمتنوع خارج المنزل أو أثناء العطلات، ولهذا نرغب بمساعدتهم و توفير مزيد من الخيارات المتنوعة من الأطباق الشهية والغنية بالعناصر المغذية التي ستحظى بإعجاب ضيوفنا الصغار في فنادفنا."

وبإطلاق القائمة الجديدة، تثري "مجموعة جميرا" ضيوفها الصغار بخيارات واسعة من الأطباق الصحية  والشهية.

وأضاف إيليس: "ابتكر فريق طهاتنا الموهوبين قائمة طعام مبتكرة وغنية بالخيارات الصحية، ونحن على ثقة بأنها ستحظى بإعجاب ضيوفنا الصغار  بفضل مساهمة عدد من الذوّاقة الأطفال في إعدادها. فقد قامت مجموعة من الضيوف الصغار بتذوق مأكولاتنا الصحية وتمتعوا بتناول الأطباق المتنوعة التي قدمناها، وأخبرونا بالخيارات التي يرغبون بتوفرها في قائمة الطعام المخصصة لهم. وبما أنني عملت في عدد من أفضل المطاعم وتذّوقت الأطباق التي تقدمها أشهر مطاعم العالم، لمست بنفسي مدى قدرة الطهاة على الابداع والابتكار في تحضير المكونات لتقديم أشهى الأطباق، ودورهم في إعداد قوائم الأطعمة المتنوعة. واستناداً إلى تجاربنا وبحوثنا الواسعة للعديد من الخيارات المتنوعة والأطباق التي قدمناها للأطفال الذين يعتبرون من أكثر نقّاد الطعام صرامة، نجحت الأطباق الغنية بالفواكه والخضروات ووجبات الحبوب الكاملة والوجبات قليلة الملح التي قمنا بتحضيرها وتقديمها بطريقة جذابة في تحقيق قبول واسع لدى الأطفال. ففي مجال تجارب تناول الطعام، لطالما حرصنا في "مجموعة جميرا" على إضفاء اللمسات المبتكرة وتلبية احتياجات ضيوفنا بما يتيح لهم عيش أمتع اللحظات خلال إقامتهم في فنادقنا. ومن هنا تأتي أهمية قائمة طعام "الذوّاقة الصغار" التي ستوفر للأهالي راحة البال المطلقة، وستجعل من عطلتهم تجربة لا تنسى".

وقبل طرحها في فنادق المجموعة، سيتم إطلاق قائمة "الذوّاقة الصغار" في "جميرا بيتش هوتيل" المفضل لدى العائلات في دبي. بمناسبة هذه المبادرة، يمكن للأطفال دون سن 16 تناول الطعام مجاناً في "جميرا بيتش هوتيل" لحجوزات الإقامة مع وجبة فطور أو وجبتين من 5 أكتوبر حتى 30 نوفمبر 2020 كجزء من "العطلة المحلية  المثالية" . ويمكن للراغبة بمعرفة المزيد من المعلومات زيارة  www.jumeirah.com/FoodieKids

تولي فنادق ومنتجعات جميرا أولوية قصوى لصحة وسلامة زوارها ونزلائها وضيوف مطاعمها وموظفيها. وعملاً بالتوجيهات الصادرة عن حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، تلتزم كافة المنشآت الفندقية والمطاعم التابعة للمجموعة بتطبيق سلسلة من الإجراءات الاحترازية الصارمة حفاظاً على سلامة الجميع. وسيكون على جميع الضيوف إجراء فحوصات لدرجات حرارة عند الوصول، ويطلب منهم ارتداء الكمامات عند عبور المناطق العامة والالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي.

ابقوا على تواصل معنا عبر حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي ولا تنسوا الإشارة لنا في مشاركاتكم

#StaySafeWithJumeirah #JumeirahFoodieKiDs   #LiveTheMoment

-انتهى-

انستغرام:

@jumeirahgroup

@jumeirah.arabic

حول الاستطلاع وإحصاءات إضافية:

بتفويض من "مجموعة جميرا"، شمل الاستطلاع 5526 من الأهالي لأطفال تقل أعمارهم عن 12 عاماً في  الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، والمملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة، وروسيا، وألمانيا. وتم إجراؤه خلال الفترة بين 2 و13 مارس 2020 من قبل "سينسوس وايد"، وكالة بحوث السوق المستقلة والمعتمدة من قبل "جمعية بحوث الأسواق".  

النتائج الإجمالية:

  • اتخذ أكثر من نصف الأهالي (58%) خطوات لتشجيع أطفالهم على تناول الطعام الصحي أثناء العطلات
  • يقوم 47% من الأهالي باختيار وجبات صحية لأنفسهم كي يرى الأطفال أن جميع أفراد الأسرة يختارون طعاماً صحياً، أملاً بأن يؤثر ذلك على عادات الأكل لدى أطفالهم
  •  أعطى 39% من المشاركين في الاستطلاع أبنائهم حوافز لتشجيعهم على الأكل الصحي (مثل: ستحصل على المثلجات  بعد الطعام إذا تناولت الخضروات بأكملها)
  • يرى 62% من الأهالي أن ضمان توفر خيارات الطعام متنوعة يمثل تحدياً خلال العطلات
  • قال 35% من المشاركين إنهم سيقومون بتأكيد الحجز الفندقي في حال توفر المأكولات والمشروبات الجذابة

نتائج دولة الإمارات العربية المتحدة:

  • اتخذ أكثر من نصف الأهالي (58%) خطوات لتشجيع أطفالهم على تناول الطعام الصحي أثناء العطلات
  • قام 56% من الأهالي باختيار وجبات صحية لأنفسهم كي يرى الأطفال أن جميع أفراد الأسرة يختارون طعاماً صحياً، أملاً بأن يؤثر ذلك على عادات الأكل لدى أطفالهم
  •  أعطى 47% من المشاركين في الاستطلاع أبنائهم حوافز لتشجيعهم على الأكل الصحي (مثل: ستحصل على المثلجات  بعد الطعام إذا تناولت الخضروات بأكملها)
  • يرى 30% من الأهالي أن ضمان توفر خيارات الطعام متنوعة يمثل تحدياً خلال العطلات
  • قال 30% من المشاركين إنهم سيقومون بتأكيد الحجز الفندقي في حال توفر المأكولات والمشروبات الجذابة

حول "مجموعة جميرا"

"مجموعة جميرا" شركة عالمية رائدة في إدارة الفنادق الفاخرة وعضو في "دبي القابضة". وتمتلك المجموعة "حديقة وايلد وادي المائية" وتتولى تشغيل أكثر من 6500جناح وغرفة فندقية ضمن محفظة عالمية المستوى تضم 26 فندقاً ومنتجعاً في الشرق الأوسط (منها "جميرا برج العرب" الشهير) وفي أوروبا وآسيا، إضافة إلى العديد من المشاريع قيد الإنشاء والتطوير حول العالم.

تولي "مجموعة جميرا" أولوية قصوى لصحة وسلامة زوارها وموظفيها وشركائها، وتطبق سلسلة من الإجراءات الاحترازية الصارمة في جميع فنادقها، وتلتزم في الوقت بكافة التوجيهات الحكومية الصادرة في الأسواق التي تعمل بها. وتأكيداً على التزامها بتشغيل فنادقها وفقاً لأرقى المعايير العالمية، حصلت سبعة من فنادق المجموعة في دبي على  ملصق الحماية وضمان الامتثال (Safeguard Label) من "بيرو فيريتاس"، وكان "جميرا النسيم" أول فندق في العالم يحصل على هذه الشهادة المرموقة. وتعمل المجموعة مع "بيرو فيريتاس" عن كثب لاعتماد الفنادق والمنتجعات الأخرى في محفظتها الواسعة. www.jumeirah.com

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا