محمد الوعيل: معلومات عن الصحفي والإعلامي السعودي الراحل

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 مارس 2021
محمد الوعيل: معلومات عن الصحفي والإعلامي السعودي الراحل
مقالات ذات صلة
فهد هزازي: وفاة بطل كمال الأجسام بشكل مفاجئ
محمد بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز: السعودية تنعي والدة نائب أمير الرياض
مشاهير عرب لقوا حتفهم في ظروف غامضة

توفي صباح اليوم، الأحد 21 مارس، الإعلامي والصحفي السعودي محمد الوعيل، عن عمر يناهز الـ 74 عاماً، بعد مسيرة طويلة حافلة في العمل الصحفي والإعلامي.

وفاة الصحفي والإعلامي السعودي محمد الوعيل

وقام نايف الوعيل، ابن الراحل محمد الوعيل، بنشر تغريدة نشر فيها خبر وفاة والده، حيث كتب عبر حسابه على موقع تويتر: "إنا لله وإنا إليه راجعون.. بقلوب مؤمنة بقضاء الله و قدره أنعى والدي ومعلمي وقدوتي وصديقي وجنتي محمد الوعيل والذي انتقل إلى رحمة الله قبل قليل ."

كما قام العديد من الصحفيين والإعلاميين في المملكة بنعي الراحل، حيث قالوا أن وفاة محمد الوعيل أمراً محزناً، ووصفوا رحيله بأنه خسارة كبيرة.

من هو محمد الوعيل؟

ويُعتبر الراحل محمد الوعيل واحداً من أهم رموز الصحافة والإعلام في المملكة العربية السعودية، حيث قضى عدة عقود في المهنة التي أحبها طوال حياته، وتدرج في العديد من المناصب، حتى تولى منصب رئيس تحرير صحيفة اليوم لمدة 14 عاماً.

وبحسب ما ذكرته تقارير محلية، فقد بدأ الوعيل مشواره العملي مع الصحافة قبل أكثر من 4 عقود، حيث كانت بدايته في صحيفة الرياض، والتي تنقل بعدها ليشغل مواقع قيادية في صحيفة الجزيرة.

وقد عُرف عن الراحل خوضه العديد من المعارك الفكرية والصحافية خلال مشواره المهني الطويل، إلى جانب أنه اشتهر بقلمه المميز ومواقفه الراسخة وآرائه الواضحة.

مناصب تقلدها محمد الوعيل

كما قام محمد الوعيل برئاسة تحرير صحيفة المسائية، وتولى أيضاً منصب رئيس تحرير جريدة اليوم، ثم تفرغ بعدها لكتابة المقالات في جريدة الرياض، وواصل الكتابة فيها حتى أيامه الأخيرة.

وحصل الوعيل أيضاً على عضويات في مجالات إعلامية وأدبية وسياسية خلال حياته المهنية الطويلة.

لمحات من حياة محمد الوعيل

وقال الوعيل في تصريحات متلفزة أنه كان شغوفاً بالإعلام منذ أن كان طالباً على مقاعد الدراسة، حيث كان يقوم بتأريخ كل شيء في حياته اليومية، بما فيها الأوقات التي كان يقضيها مع أصدقائه.

وأشار إلى أنه كان يعد نفسه لبناني الهوى، نظراً لإقباله الكبير على قراءة الصحافة اللبنانية بغزارة في شبابه.

كما تحدث الراحل عن ممارسته للرياضة في مرحلة الشباب، حيث قال أنه لعب في صفوف نادي النجمة في الرياض، مضيفاً أن الشيخ عبدالرحمن بن سعيد قام بإدخاله إلى نادي الهلال، وطلب منه الإشراف على نشرة الهلال الصحفي.

أعمال محمد الوعيل الأدبية

وأضاف الإعلامي والصحفي الراحل محمد العويل العديد من الكتب والمؤلفات التي وثقت تاريخ الصحافة والإعلام في المملكة، وكذلك وثقت عدد من الشخصيات الوطنية السعودية.

وكان آخر ما أصدره الراحل من كتب هو كتاب شهود هذا العصر، الذي نشره بداية هذا العام الهجري.