إليكم  4 خطوات بسيطة لعلاقة جيدة بين الأب وطفله

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 أكتوبر 2017
إليكم  4 خطوات بسيطة لعلاقة جيدة بين الأب وطفله
مقالات ذات صلة
4 نصائح بسيطة لعلاقة ناجحة بينك وأهل زوجتك
5 علامات لعلاقة غير آمنة: لا تتغاضى عنها
لعلاقة دائمة: 5 قيم أساسية حافظ عليها مع شريكتك

قد يعتقد البعض أن تربية الأطفال من شأن الزوجة فقط وهذا ليس صحيحاً فللرأجل دور مهم أيضاً، فقد تكون المرأة عاملة مما يزيد من واجبك نحو طفلك بصورة أكبر من تلك التي من المفترض أنك تقوم بها.

ونستعرض في التقرير التالي 4 نصائحه هامه:

1) صاحبه

لا تجعل العلاقة بينكم مجرد أوامر صادرة منك تجاهه ولكن تحدث معه بصورة طبيعية كأنك تتحدث مع صديق ولكن أصغر منك بالعمر.

2) شاركه اهتمامته وشجعه

ليس عيباً أن تجلس معه وهو يُشاهد أفلام الكارتون أو مشاركته تفاصيل رواية يقرأها مناسبة لعمره وغيرها فكل تلك الأمور تزيد من قوة العلاقة بينكم بل شجعه على فعل الأمور التي يحبها وادعمه كذهابك معه إلى النادي ومشاهدته وهو يلعب مع زملائه.

3) أخبره عن خبراتك 

نكتسب الخبرات مع مرورنا بمواقف مختلفة مع تقدم عمرنا لذا لا تبخل عن أطفالك بتزويدهم بتلك الخبرات التي مريت بها ولكن رويداً رويداً بما يتناسب معهم حتى تجنبهم الوقوع في مشاكل مستقبلاً.

4) دعه يتخذ القرار ولكن!

عند وصول طفلك لمرحلة المراهقة سيريد أن يشعر بأنه أصبح كبيراً لكي يتاخذ قراراً فلا تحبطه ولكن انصحه وقدم له المشورة ودعه يجرب؛ فتعوده على اتخاذ القرار وتحمل عواقبه يُساعد في بناء شخصيته.