الشركات الخليجية تتصدر قائمة الشركات الأقوى عربياً حسب فوربس

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 يونيو 2014 آخر تحديث: الثلاثاء، 24 يونيو 2014
الشركات الخليجية تتصدر قائمة الشركات الأقوى عربياً حسب فوربس
مقالات ذات صلة
فوربس تكشف عن أقوى 100 شركة في العالم العربي لعام 2016
السعودية تُسيطر على ثُلث قائمة أقوى الشركات العربية
باريس غاليري ضمن قائمة فوربس الشرق الأوسط لأقوى الشركات في العالم العربي

قامت مجلة فوربس الشرق الأوسط بإجراء استطلاع لقائمتها السنوية الخاصة بأقوى 500 شركة في العالم العربي لعام 2014.

وحسب صحيفة السبق الإلكترونية، تصدرت المملكة العربية السعودية القائمة ب108 شركات، تلتها الكويت ب88 شركة، وبعدها جاءت الإمارات ب 79 شركة.

وبهذه المناسبة أقيم احتفال ضخم حضره نخبة من أهم الرؤساء التنفيذيين للشركات والمؤسسات العامة والخاصة إضافةً للهيئات الدبلوماسية في دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية والأردن والكويت والعراق، وكافة دول المنطقة. وكان ضيف شرف الحفل القنصل الأمريكي في دبي روب والر.

وقد تم خلال الحفل تكريم الشركات التي تصنع النجاحات العربية وتضعها في الساحة العالمية. مثل بنك الخليج الأول وبنك دبيالإسلامي، دو ، والبنك السعودي للاستثمار، وشركة مشاريع الكويت، ودار الأكان للتطوير العقاري ، مجموعة أمريكانا، كما كان من بين الكرمين أيضاً شركات كبرى أخرى كالشركة السعودية العالمية للبتروكيماويات، وشركة دبي للاستثمار، ومجموعة الطيار للسفر وشركة الشحن الوطنية بحري، شركة فواز عبد العزيز الحكير وشركاه، بالإضافة لشركة الإسمنت السعودية و أرامكس.

وأضافت السبق الإلكترونية أنه قد تم الكشف خلال الاحتفال عن العدد الجديد لمجلة فوربس الشرق الأوسط، والذي تضمن تصنيفاً شاملاً لأقوى الشركات العربية إلى جانب لقاءات مع بعض صناع النجاح في تلك الشركات المكرمة وكان من بينهم الرئيس التنفيذي لشركة دو عثمان سلطان والرئيس التنفيذي لشركة أرامكس حسين هاشم.

وفي تصريح للسيدة خلود العميان رئيسة تحرير مجلة فوربس الشرق الأوسط ونائب رئيس دار الناشر العربي قالت: "لقد تميزت الشركات العربية بشكل يعد دليلاً على تحسن الاقتصاد في الوطن العربي، ونحن نخطو نحو مستقبل أفضل واحتفالنا بهم أبسط تكريم لما يبذلونه من جهد. وبالنيابة عن فريق المجلة بأكمله أود تهنئة جميع الشركات ال 500 الأقوى في المنطقة العربية، وأشكو كل من ساهم في إنجاح هذه الأمسية خاصةً المملكة العربية السعودية ولإمارات والكويت باعتبارها أكثر البلدان التي تعمل فيها الشركات التي تم تكريمها اليوم وذلك تقديراً لتوفير مناخ يشجع الشركات على النجاح والازدهار".