رئيس وزراء بريطانيا يُفكر في الاستقالة من منصبه بسبب راتبه

  • تاريخ النشر: الإثنين، 19 أكتوبر 2020
رئيس وزراء بريطانيا يُفكر في الاستقالة من منصبه بسبب راتبه
مقالات ذات صلة
قبل الـ Black Friday: نصائح هامة للاستفادة من هذا اليوم
متاجر آي ستايل iSTYLE: عالمك المناسب لتجربة مميزة لمنتجات آبل
الإنذار المبكر: دليلك الكامل لنظام الأرصاد الجوية الآلي

أفادت تقارير صحفية بريطانية، بأن رئيس الوزراء في بلادها، بوريس جونسون، يُفكر في الاستقالة من منصبه خلال الستة أشهر المقبلة؛ بحجة أن الراتب الذي يتلقاه عن وظيفته مُنخفضاً ولا يجعله قادراً على العيش.

ونقلت التقارير الصحفية ذاتها، عن مُصادر مُطلعة، بأن رئيس الوزراء البريطاني حدد فترة 6 أشهر حتى تتخلص بلاده من فيروس كورونا المُستجد كوفيد_19 بالإضافة إلى انتهاء مسألة خروج بلاده من الاتحاد الأوروبي.

رئيس وزراء بريطانيا يُفكر في الاستقاله

صحيفة ديلي ميرور البريطانية، أشارت نقلاً عن بعض نواب حزب المحافظين، الذي يترأسه جونسون، إلى أن رئيس وزراء بلادهم يشعر بخيبة الأمل بخصوص راتبه مقارنة مع وظيفته السابقة، منوهة إلى أنه يتقاضى من وظيفته الحالية مبلغ 150402 جنيه إسترليني (194244 دولاراً) سنويًا.

ولفتت الصحيفة البريطانية الانتباه إلى أن رئيس الوزراء في بلادها كان قد حصل على 160 ألف جنيه إسترليني من إلقاء خطابين فقط في شهر واحد قبل أن يصبح رئيسا للوزراء، بخلاف تمتعه براتب ثابت قدره 23000 جنيه إسترليني شهرياً باعتباره كاتب عمود في "ديلي تلغراف"، وهو ما يُترجم إلى 275000 جنيه إسترليني سنوياً.

الصحيفة البريطانية، نقلت عن مصادر خاصة بها لم تذكر اسمها، أن رئيس الوزراء البريطاني لا يستطيع تجاوز فكرة أن سلفه، تيريزا ماي، التي استقالت أيضاً في وقت مبكر بعد رفض البرلمان لاتفاق بريكست الخاص بها، كسبت في ذلك الحين مليون جنيه إسترليني من سلسلة المحاضرات التي تلقيها.

وبحسب مالفتت الصحيفة البريطانية الانتباه له أيضاً فأن بوريس جونسون يعتقد بأنه يمكنه أن يكسب ضعف هذا المبلغ على الأقل من خلال فعل الشيء نفسه.

إصابة رئيس وزراء بريطانيا بكورونا

وكان بوريس جونسون، رئيس الوزراء بريطانيا، قد أعلن في شهر مارس، إصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، عبر تغريدة له حسابه الرسمي بموقع التغريدات "تويتر".

وقال جونسون، مُعلقاً على الفيديو خلال تغريدته: "على مدار الـ 24 ساعة الماضية، ظهرت لدي أعراض خفيفة، ثم اختبرت للتأكد. وكانت النتيجة إيجابية لفيروس كورونا".

وتابع رئيس وزراء بريطانيا: "أنا الآن أعزل ذاتي، لكني سأستمر في قيادة الحكومة عبر الفيديو كونفرانس، في الوقت الذي نكافح هذا الفيروس".

وخلال مقطع الفيديو، قال جونسون: "شعرت بحرارة وسعال مستمر، لذا بناءً على نصيحة الطبيب خضعت للفحص الطبي الذي أظهرت نتيجته إيجابية، هذا الأمر الذي يترتب عليه العمل من المنزل وعزل نفسي، هذا بالضبط هو الأمر الصحيح الذي يجب القيام به".