فوائد عشبة السنامكي.. راحة للمعدة وتجميل للشعر والبشرة

  • Qallwdallبواسطة: Qallwdall تاريخ النشر: الثلاثاء، 19 يناير 2021
فوائد عشبة السنامكي.. راحة للمعدة وتجميل للشعر والبشرة
مقالات ذات صلة
كيف تتخلص من طنين الأذن؟
تمارين حرق الدهون
مكمل الكرياتين لكمال الاجسام: الفوائد والأضرار

عرفت عشبة السنامكي التابعة لعائلة البقوليات منذ آلاف السنين، حيث استخدمت لأغراض طبية من قبل الصينيين القدماء، فيما صارت وسيلة علاجية منتشرة الآن، ما نوضحه عبر فوائد عشبة السنامكي للمعدة والقولون وكذلك الجلد والشعر.

فوائد السنامكي للقولون

تتعدد فوائد عشبة السنامكي للقولون تحديدا، حيث تملك تأثيرا ملينا، من شأنه تخليص الأمعاء الغليظة من الحرارة المتراكمة فيها، وهو أمر يساعد على تنظيف المعدة من الأكلات الباقية فيها لفترات طويلة، ويحافظ على صحة القولون.

كذلك يمكن لعشبة السنامكي أن تكون وسيلة تطهير القولون قبل إجراء العمليات الجراحية في هذا العضو المهم في الجسم، علما بأن تلك العشبة قادرة على مواجهة الفطريات، لتساهم في حماية القولون من الأمراض وتقلل الآلام المرتبطة به.

فوائد السنامكي للمعدة

بشكل عام تبدو فوائد عشبة السنامكي مرتبطة بالمعدة، نظرا لقدرة تلك العشبة على علاج أغلب أزماتها، مثل تراكم الغازات والانتفاخ وكذلك أزمات التجشؤ والإحساس بالحرقة والشعور بالغثيان.

تساهم عشبة السنامكي أيضا في علاج الأعراض المزعجة المرتبطة بالإمساك، وخاصة عندما يتم مزجها كعلاج ببعض المركبات الأخرى، مثل بذر القطونة أو دوكوسات الصوديوم.

فوائد السنامكي للتخسيس

لا يمكن تجاهل فوائد عشبة السنامكي القادرة على إنقاص الوزن الزائد لدى مستخدميها، حيث تعمل في البداية على علاج أزمات الإمساك التي تظهر تحديدا لدى من يتبعون أنظمة حمية قليلة الألياف الغذائية.

تساهم عشبة السنامكي فيما بعد في تخليص الجسم وتحديدا الأمعاء الغليظة من السموم وبقايا الأكلات كما سبق وأن ذكرنا، وهو أمر يؤدي إلى تحسين كل من عملية امتصاص العناصر الغذائية وكذلك عملية التمثيل الغذائي، ليصبح فقدان الوزن أكثر سهولة.

فوائد السنامكي للبشرة

بعيدا عن الفوائد الصحية والعضوية المتنوعة لعشبة السنامكي، فإنه توجد بعض الفوائد الجمالية التي يمكن اقتناصها عبر تلك العشبة الساحرة، إذ تعمل الزيوت المستخرجة منها على تخفيف الالتهابات الجلدية المزعجة، فيما تساهم في علاج الجروح.

كذلك ومن بين فوائد عشبة السنامكي الجلدية، تأتي أهمية علاج عدوى القوباء الحلقية، والتي تصيب الجلد ببقع حمراء وبنية أحيانا، علما بأن عشبة السنامكي لها دور مميز أيضا في علاج الحروق.

تساهم عشبة السنامكي أيضا في علاج بعض الأزمات الجلدية انطلاقا من تمتعها بخصائص مضادة للبكتيريا، إذ يستطيع المعجون المصنع من هذا النبات أن يتسبب في علاج حب الشباب، وبعض مشكلات التهابات الجلد الشائعة مثل الأكزيما.

فوائد السنامكي للشعر

تطول فوائد عشبة السنامكي الجمالية صحة الشعر أيضا، حيث يساهم في البداية في تقويته وزيادة لمعانه، وخاصة عندما تتم إضافته إلى الماء والزبادي، قبل وضعه على الشعر وتغطيته لبعض من الوقت، ليصبح أكثر قوة وجمالا بعد غسله بالماء.

بإمكان عشبة السنامكي أن تفيد الشعر أيضا عندما تساهم في تخليصه من إحدى أكبر أزماته، والتمثلة في قشر الشعر، حيث تعمل العشبة على تحسين حالة فروة الرأس، كما تقلل من فرص تساقط الشعر بمرور الوقت.

أضرار عشبة السنامكي

تعتبر عشبة السنامكي آمنة للاستخدام للبالغين والأطفال الأكبر من عامين، إلا أن ذلك لا يعني من ناحية ضرورة استشارة الرجوع للأطباء قبل الحصول عليها، ولا ينفي أيضا ظهور أعراض جانبية خاصة بتلك العشبة في بعض الحالات، حيث يمكن لأدوار العشبة العلاجية للإمساك، أن تتسبب أحيانا في المعاناة من الإسهال أو تشنجات المعدة وعدم الراحة.

لا ينصح بتناول عشبة السنامكي من قبل النساء خلال فترات الحمل، أو خلال فترات الرضاعة، أو حتى خلال مرحلة الحيض، حيث يمكن لتلك العشبة المفيدة أن تتسبب في تلك الأوقات الحرجة في حدوث أزمات صحية نحن في غنى عنها.

تزداد مخاطر عشبة السنامكي عند الإفراط في الحصول عليها لأوقات طويلة، حيث يؤدي تناولها لأكثر من أسبوعين إلى تغيرات في وظائف الأمعاء، لتصبح مستعدة للعمل فقط في حال الحصول على الملينات.

من الوارد أن يؤدي الاستخدام المفرط وطويل المدى لعشبة السنامكي، إلى تغير نسب بعض المواد الكيميائية في الدم، وهو أمر تتعدد أضراره الصحية، حيث يؤدي لسوء وظائف القلب وتلف الكبد وكذلك ضعف العضلات في الجسم وغيرها من الأزمات التي تكشف عن ضرورة عدم تناول السنامكي لفترات تتجاوز الأسبوعين.

في الختام، تبدو عشبة السنامكي آمنة الاستخدام، إلا أن الحصول عليها كعلاج لأزمة ما يتطلب دائما استشارة الأطباء في البداية، حيث يضمن ذلك اكتساب فوائد عشبة السنامكي كاملة، دون الإصابة بأي أضرار ممكنة.