كورونا يطور نفسه: سلالتان من الفيروس المرعب إحداهما مميتة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 09 مارس 2020 آخر تحديث: الخميس، 12 مارس 2020
كورونا يطور نفسه: سلالتان من الفيروس المرعب إحداهما مميتة
مقالات ذات صلة
علماء يحددون نوع الملابس التي تحمي من فيروس كورونا
كمامة ذكية تترجم كلامك وتساعدك على تحقيق قواعد التباعد الاجتماعي
دراسة جديدة تؤكد وجود علاقة غريبة بين الصلع والإصابة بكورونا

بينما يسعى العالم جاهداً لصنع مصل مضاد لكورونا، كشفت تقارير علمية أن الفيروس الجديد قام بتطوير نفسه مرة واحدة على الأقل في الفترة الأخيرة، مما يعني أن هناك نوعين معه حالياً على الأرجح.

سلالتان من كورونا إحداهما مميتة

ووفقاً لدراسة أجراها علماء من جامعة بكين ومعهد باستير في شنغهاي، فإن هناك حالياً سلالتان من كورونا، إحداهما شرسة يُطلق عليها اسم إل، وأخرى أقل شراسة تُعرف باسم إس.

وقالت الدراسة أن ما يقرب من 70% من فيروسات كورونا المنتشرة حول العالم هي من النوع إل، فيما الـ 30% الآخرى من النوع إس، لافتة إلى أن السلالة إل كانت هي الأكثر انتشاراً خلال المراحل الأولى من المرض في الصين، قبل أن تتراجع في شهر يناير الماضي.

كيف ظهرت سلالتان من كورونا؟

ويعتقد العلماء أن التدخل البشري ربما يكون قد وضع ضغطاً انتقائياً على النوع إل، وهو ما جعله أكثر عدوانية وينتشر بسرعة أكبر، بينما النوع إس، وهو الأكبر سناً من الناحية التطورية، فهو أقل عدوانية، ربما بسبب الضغط الانتقائي الأضعف نسبياً.

وأشاروا إلى أن هذه النتائج تحتاج لإجراء المزيد من الدراسات الفورية الشاملة التي تجمع ما بين البيانات الوبائية والجينية وكذلك سجلات الرسم البياني للأعراض السريرية للمرضى المصابين بفيروس كورونا.

فيروس كورونا المستجد

جدير بالذكر أن فيروس كورونا المستجد أثار حالة عالمية من الذعر بعدما تفشى في العديد من الدول، حيث أصيب به أكثر من 100 ألف شخص، معظمهم في الصين، فيما توفى بسببه عدة آلاف في دول مختلفة.