لقاح كورونا: ألمانيا تخطط لإنتاج كميات كبيرة منه ومكاسب ضخمة لأصحابه

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 10 نوفمبر 2020
لقاح كورونا: ألمانيا تخطط لإنتاج كميات كبيرة منه ومكاسب ضخمة لأصحابه
مقالات ذات صلة
11 دولة عربية ضمنت حصتها بالشراء المباشر للقاح كورونا: هل دولتك إحدهن؟
دراسة جديدة تكشف تأثير فيروس كورونا على المصابين بالإيدز
"سبيماكو" السعودية توقع مذكرة لتوفير لقاح كورونا مع شركة ألمانية

صرحت آنيا كارليتسيك، وزيرة البحث العلمي الألمانية، أنه سيكون من المهم إنتاج اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 بأسرع وقت ممكن وبكميات كبيرة، خاصة وأن الأنباء الواردة من شركتي بيونتيك الألمانية وفايزر الأمريكية تدعو إلى التفاؤل.

ألمانيا تسعى لإنتاج لقاح كورونا في أسرع وقت وبكميات كبيرة

وقالت الوزيرة في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية أنها تآمل أن تتمكن الشركتين في أقرب وقت ممكن من اتخاذ الخطوات النهائية نحو الموافقة، مضيفة أنه حتى ذلك الحين، يتعين توضيح بعض الأمور مثل قدرة التحمل والفعالية لمختلف الفئات العمرية.

وأضافت أنه سيجرى تطبيق معايير الجودة المعتادة في عملية الموافقة رغم السعي نحو إطلاق لقاح كورونا في أقرب وقت ممكن، مؤكدة أن وزارة البحث العلمي الألمانية تدعم شركة بيونتيك وإنتاج اللقاح الخاص بها.

لقاح جديد ضد كورونا ناجح بنسبة 90%

وكانت شركتا فايزر وبيونتيك قد أعلنتا أمس الاثنين عن توصلهما إلى نتائج موفقة في مرحلة متقدمة من اختبارات لقاح فيروس كورونا الذي تعملان على تطويره.

حيث قالت الشركتان الكبيرتان أن لقاحهما يوفر حماية تصل إلى نحو 90% ضد مرض كوفيد-19، مع عدم تسجيل أي آثار جانبية له.

وبحسب النتائج الأولية للقاح، فقد تحققت الحماية ضد الفيروس لدى من أخذوه بعد 7 أيام من تلقي الجرعة الثانية، و28 يوماً من تلقي الجرعة الأولى.

وتسعى شركتا فايزر وبيونتيك إلى الحصول على موافقة من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية من أجل البدء في تداول اللقاح الجديد، حيث وتوقعتا الحصول على تصريح أمريكي هذا الشهر لاستخدام اللقاح في حالات الطوارئ.

وتوقعت الشركتان أنهما ستقومان بصنع حوالي 50 مليون جرعة من لقاحهما المضاد لكورونا خلال العام الجاري، فيما سيصل إنتاجهما إلى ما يقرب 1.3 مليار جرعة خلال عام 2021.

اتفاقات ضخمة لفايزر وبيونتيك لتوريد لقاحهما الجديد

وذكرت تقارير إخبارية أن الشركتين، فايزر الأمريكية وبيونتيك الألمانية، قد أبرمتما بالفعل عقداً بلغت قيمته ما يقرب من 2 مليار دولار مع حكومة الولايات المتحدة من أجل تقديم 100 مليون جرعة من اللقاح الجديد المضاد لفيروس كورونا، إلى جانب توصلهما إلى اتفاقات شبيهة لتوريد لقاحهما إلى دول الاتحاد الأوروبي واليابان وكندا والمملكة المتحدة.

وقال ألبرت بورلا، الرئيس التنفيذي لشركة فايزر، في تصريحات صحفية منسوبة إليه: "اليوم يوم عظيم للعلم والإنسانية، وصلنا لهذا الإنجاز الحاسم في برنامج تطوير اللقاحات لدينا في وقت يحتاجه العالم بشدة مع تسجيل معدلات الإصابة أرقاما قياسية جديدة واقتراب المستشفيات من الامتلاء ومكافحة الاقتصادات من أجل إعادة الفتح."

وأضاف أوغور شاهين، الرئيس التنفيذي لشركة بيونتك، أنه متفائل من أن تأثير التحصين للقاح الجديد سيستمر لمدة عام تقريباً، رغم أن هذا الأمر لم يتم تأكيده بعد.