لقاح كوفيد-19: توضيح مهم لمرضى تخثر الدم من الصحة

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 06 أبريل 2021
لقاح كوفيد-19: توضيح مهم لمرضى تخثر الدم من الصحة
مقالات ذات صلة
أكسفورد أسترازينيكا: توضيح من السعودية بشأن جلطات مرتبطة بلقاح كورونا
فيديو لحقنة لقاح كورونا فارغة يثير ضجة في السعودية والصحة توضح
السعودية تكشف سبب ارتفاع منحنى إصابات كورونا في الفترة الأخيرة

كشف وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية من خلال مركز صحة 937 موقف مرضى تخثر الدم بشأن تلقي لقاح كوفيد-19، بعدما تلقت سؤالاً عبر حسابها الرسمي على موقع التغريدات القصيرة «تويتر».

موقف مرضى تخثر الدم من لقاح كوفيد-19

وكانت تلقت وزارة الصحة السعودية من خلال مركز 937 سؤالاً من أحد الأشخاص حول مدى إمكانية تلقي لقاح كوفيد-19 لوالدته التي تتناول أدوية سيولة الدم، حيث أجاب المركز بأن المرضى الذين يتناولون أدوية خاصة بمنع تخثر الدم يمكن لهم الحصول على لقاح كوفيد-19 مع الحرص على مراقبة المريض بعد حصوله على اللقاح لمدة 30 دقيقة.

وشدد المركز على التأكد من خلو موضع الحقن من النزيف قبل الخروج من موقع التطعيم مع أهمية استشارة الطبيب المعالج والحصول على التوصية بأخذ اللقاح من عدمه.



مراكز لقاح كوفيد-19 في السعودية

وتواصل وزارة الصحة في المملكة العربية السعودية التوسع في تدشين، من خلال  مراكز لقاح كوفيد-19؛ من أجل أن تشمل جميع مناطق المملكة للحفاظ على صحة وسلامة المواطنين والمقيمين في السعودية وكذلك الحد من تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19، حيث أهابت الوزارة الجميع بالتسجيل عبر تطبيق «صحتي»؛ للحصول على لقاح كوفيد-19.

حصول اللقاح في المنزل

وفي صعيد متصل، كانت الصحة السعودية أعلنت مؤخراً تدشين خدمة التطعيم بلقاح كوفيد-19 للمرضى في المنازل، ضمن برنامج الرعاية الصحية المنزلية في المملكة؛ من أجل مواصلة جهودها للحد من تفشي الجائحة.

المبادرة الوطنية «خذ خطوة»

كما أعلنت الصحة مبادرة «خذ خطوة» الوطنية من أجل توعية الأفراد من المواطنين والمقيمين في المملكة من أجل أهمية الحصول على لقاح كوفيد-19 من خلال تسجيل؛ حفاظاً على صحة وسلامة الجميع من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد المسببة لهذا المرض المميت.

وأشارت الوزارة إلى أهمية التسجيل عبر تطبيق صحتي للحصول على اللقاح من خلال مراكز اللقاح التي دشنتها وزارة الصحة في جميع مناطق المملكة العربية السعودية بأعلى مستوى، كما تركز الحملة على التعريف بالدور الفاعل للقاح في حماية الشخص وجميع من حوله من الإصابة بفيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19.