مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!

  • تاريخ النشر: الجمعة، 07 فبراير 2014 آخر تحديث: الأحد، 22 يونيو 2014
مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!
مقالات ذات صلة
عيد الفطر 2021: مواعيد الإجازات في الدول العربية
6 دول حول العالم لا تمتلك مطارات.. تعرفوا عليها
هل تصدقون أن هذه الصور لأماكن حقيقية حول العالم؟!

عطلة رومانسية لا تُنسى، إلى وجهة شاعرية نقضي فيها عيد الحب، لنطلق العنان لمشاعرنا في أمكنة سحرية، في طبيعة خلابة، وعراقة لا تزال تمدُّنا بطاقتها لتدفئ عواطفنا وتجعلنا نعبّر عنها بحرية ومن دون قيود. ثلاث وجهات رومانسية مثالية لقضاء عطلة الفالنتاين اختاروا منها ما تحبون، واستمتعوا بإجازة تبقى ذكراها محفورة في قلوبكم..

البندقية ... سرّ يحتضنه التاريخ
البندقية أو كما يُطلق عليها سكان إيطاليا اسم  Venezia . تقع في شمال إيطاليا، وهي عاصمة لإقليم  «فينيتو» ومقاطعة «فينيسيا».، وأن تسأل ما الذي يميّز تلك المدينة عن غيرها من المدن ويجعلها وجهة سياحية بامتياز، تأتي الإجابة باعتبارها مدينة مكوَّنة من عدة جزر يفوق عددها الـ 100، يرتبط فيها ما يقرب الـ150 قناة. يصعب التنقل بين أجزاء تلك الجزر والمدن لانعدام المواصلات التقليدية حيث وسيلة المواصلات الوحيدة والمعروفة هناك هي القوارب الكلاسيكية.
تقول الأسطورة إنّ على زائر مدينة البندقية للمرة الأولى أن يأتي بصحبة زوجته، لا خطيبته أو رفيقته، فغالباً ما تنتهي الزيارة بالزواج  لشدة ما في المدينة من إغراء. فينيسيا أو البندقية كما يسميها العرب، مدينة تتلألأ سحراً وجمالاً لا مثيل له في العالم. أبنيتها لونّت استعداداً لعرض مسرحي، حيث الواجهات المزيَّنة والمزخرفة،  ويمكن للسائح الاستمتاع برؤيتها من السفينة أو من على متن قارب «الغندول» الذي يعبر الشوارع المائية، فوصفت القناة الكبيرة بأنها أجمل شارع في العالم.

ست مقاطعات ساحرة
تنقسم البندقية إلى 6 مقاطعات وهي بللينو- بادوا - روفيجو - فينيسيا - فيرونا – فيسنزا. على الرغم من صعوبة وجود أماكن للتنقل علمياً وهندسياً بين أجزاء تلك المدينة وهو ما يؤرق السكان هناك، إلا أنهم استطاعوا التغلب على تلك المشكلة بتحويل المدينة إلى أكثر المناطق جذباً للسياح.
تحتضن فينيسيا على دوام الليل والنهار 200 عرض موسيقي ومسرحي خلال الكرنفال الذي يُقام في الساحات والمسارح من ساحة سان ماركو إلى سان باولو ومن جزيرة جوديكا إلى جزيرة مورانو …

المتاحف الثمينة في فينيسيا:
أهمها متحف دوكالي في ساحة سان ماركو ومتحف الفنون الشرقية ومجموعة لوحات «بيغي غوغنهايم» ومتحف الزجاج الملوَّن في الجزيرة المشهور بصنع الثريات الزجاجية المدهشة وقطع الزجاج الأحمر والأزرق التي تخالها من الياقوت ويمكن الوصول إليها بالسفينة النهرية أو ما يسمونه (Vaporetto) …
وفي المساء يتّجه الناس لشراء الأقنعة التي تعج بها آلاف المخازن من أجل التنكر بها، ويُعتبر ذلك من العادات التي اشتهرت منذ القدم واحتفظت فينيسيا بها. ومن الجدير ذكره أنّ القناع كان يصنع من الفخار أو الجص منذ العام 1270 ثم أصدرت جمهورية البندقية في القرن السابع عشر قانوناً لمنع سوء استعمال القناع لأنّ البعض كان يضعه لعدم الإفصاح عن شخصيته أثناء توقيع عقود البيع والشراء أو خيانة الزوجة.

مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!

أين تقيم أثناء زيارتك؟
يتميّز قطاع الفنادق بالتنوع والخدمات الممتازة وبعضها يعتبر من أفخم وأرقى الفنادق في العالم ومنها:
• فندق موناكو وغراند كنال (Monaco e Grand canal). فندق أربع نجوم يتميز بالأناقة ويطلّ على القناة الكبيرة. ديكور الغرف وعددها 90 غاية في الجمال. وقد كان المبنى قصراً لأحد النبلاء في القرن الثامن عشر كما يوجد في الفندق مطعم من أفضل مطاعم المدينة.
• شبرياني (Cipriani) خمس نجوم وهو من أروع وأجمل وأهدأ الفنادق في العالم وهو مبني في جزيرة صغيرة وتصله بقارب خاص خلال عشر دقائق وفيه 74 غرفة . له حديقة واسعة وترى منظراً ساحراً رومانسياً للمدينة من شرفته، أمّا في ما يختص بالطعام فيحظى بإعجاب المتفننين في الأكل وهواة الطبخ الراقي.
• دانييلي (Danieli) خمس نجوم ويعتبر فندقاً فخماً للغاية والبهو مزيَّن بالأقمشة الشرقية وحرير البندقية الشهير وله طابع نادر لا مثيل له وفيه 233 غرفة.

أين تأكل ؟
يشتهر مطبخ فينيسيا بالسمك والأكلات البحرية، ومن الأطباق الشهيرة الرز بالبازاليا (risi e bisi) والطبق التقليدي الكبده بالبصل (Fegato) الذي يمثل شخصيه أهل البلد.
ومن أهمّ المطاعم:
• هاريز بار (Harry-s bar) يرشحه البعض على أنه أفضل مطعم في المدينة منذ أيام الكاتب الأميركي همنغواي الذي كان يرتاده باستمرار.
• أوستريا دا فيوري (Osteria da Fiore ) مشهور لدى أبناء البلد والسياح وترى صاحبه في الصالة الأنيقة وزوجته في المطبخ ويختص بالأكلات البحرية الطازجة.
• كورته سكونتا (Corte Sconta) يقدم الأكلات التقليدية والأكلات البحرية، يقابلونك بالترحيب والابتسام حتى في لحظات الازدحام.

مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!

كاليفورنيا... الولاية الذهبية البرّاقة

بما أن ولاية «كاليفورنيا» هي أكثر الولايات في أميركا سكاناً وثالثها مساحة، فهذا يفسر السحر الذي تنشره في العالم ويفسر أنها مقصد السياح من داخل الولايات المتحدة ومن خارجها. ليس فقط اكتشاف الذهب عام 1848 هو الذي أعطاها لقب «الولاية الذهبية»، فهذه المنطقة فيها ما يكفي من الكنوز كي تكون من أجمل الوجهات السياحية. فهي تتميز بتنوّع في المناخ، الجغرافيا والسكان، بالإضافة إلى أماكن سياحية إستثنائية لنواحي طبيعتها ورقيّها.


الهدوء في وادي نابا

يختصر هذا الوادي لوحة متحرِّكة يتجسد بها هدوء وطبيعة خلابة، فوادي نابا هو أحد أهم المعالم السياحية في كاليفورنيا ومن أشهر علامات سياحة أميركا. فيقع على مقربة من سان فرانسيسكو ويتميز بمزارع الكروم الخضراء التي تنقل السائح إلى عالم آخر خصوصاً إذا تذوق النبيذ الذي ينتجه سكان كاليفورنيا المعروف بطعمه المميَّز والذي يضاهي النبيذ الأوروبي. كما يتوفر فى وادي نابا أفخم وأرقى فنادق أميركا  ومنتجعات ومطاعم عالمية... ومن النشاطات التي يمكن القيام بها: رحلة بالمنطاد عند غروب الشمس وركوب الخيل.


سان دييغو!

من أجمل الصور التي يمكن إلتقاطها قد تكون في منطقة سان دييغو. فالذهاب إلى سان دييغو رحلة سياحية أكثر من رائعة، فهي تعرّف السائح على جانب مختلف من السياحة في أميركا، حيث تجمع بين جمال الساحل والبحر مع الأبنية الحديثة المضاءة التي تنير سماء سان دييغو! وتعتبر حديقة حيوانات «سان دييغو» من أبرز حدائق الحيوانات في العالم والتي توفر للسائح رحلة عائلية ممتعة للكبار والصغار. كما أن المدينة تتمتع بوجود العديد من المطاعم الأميركية والأوروبية. ويكتشف السياح الحياة البحرية في سان دييغو عبر رحلات في يخوت كبيرة وراقية.


حلم التزلج... منتزه يوسمايت الوطني

تشتهر سياحة أميركا بوجود العديد من المتنزهات والحدائق الوطنية الخلابة ولكن أجملها على الإطلاق والذي يتوج سياحة كاليفورنيا وهو منتزه يوسمايت الوطني والذي يزوره حوالى 4 ملايين شخص كل عام، فالمنتزه يتمتع بروعة المناظر والهواء النقي، كما وأنه يشتهر بالرياضات المائية مثل التجديف وكذلك تسلق الصخور وركوب الدراجات وكذلك الـتزلج على الجليد في فصل الشتاء وهو النشاط الأبرز والذي يجذب غالبية السياح.


حياة برية في وادي الموت
لا يمكنك الذهاب الى كاليفورنيا والتعرف على سياحة أميركا من دون زيارة حديقة وادي الموت الوطنية والتي تعتبر من أكثر الأماكن السياحية غموضاً على وجه الأرض، فهذه الحديقة تبلغ درجة الحرارة بها في فصل الصيف حوالى 130 درجة فهرنهايت وهي مثال حي لروعة الحياة البرية في سياحة أميركا ومن أكثر الأماكن جفافاً فى الولايات المتحدة الأميركية، وستكون النقطة السياحية الأهم لمحبي المغامرة .


مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!

بحيرة تاهو!

تقع هذه البحيرة الساحرة على الحدود بين ولايتي كاليفورنيا ونيفادا وهي بحيرة كبيرة للماء العذب في جبال سييرا نيفادا، عمقها 514 مترًا ، ما يجعلها ثاني أعمق بحيرة في الولايات المتحدة. وتشكلت هذه البحيرة منذ حوالى 2 مليون عام وهي من العلامات السياحية الشهيرة في الولايات المتحدة. ويستطيع السائح هناك أن يتمتع بممارسة العديد من الرياضات مثل التزلج والتجديف وركوب الدراجات الجبلية الى جانب وجود العديد من المطاعم الرائعة.

«كانكون» لؤلؤة إستوائية لاتينية
هي إحدى أهم الجزر التي تغمرها الشمس بدفئها، يتجسد فيها مزيج من الشواطئ الرملية البيضاء ومياه «الكاريبي» الكريستالية. إنها جزيرة «كانكون» التي تبعد 100 متر عن «طريق المايا» الشهيرة حيث تقبع أقدم حضارات العالم، وتستفيد من إطار طبيعي مثالي خلال النهار المشرق، وفي الليل، تفتح أبوابها لروّاد السهر ومحبّي الموسيقى.

تقع «كانكون» Cancun في الجنوب الشرقي من «المكسيك»، على الساحل الكاريبي، داخل مقاطعة «كوينتانا رو» Quintana Roo، وهي مدينة شابة، يعود بناؤها إلى العام 1969. قبل ذلك لم يكن هناك سوى قرية صغيرة للصيادين تدعى «بويرتو خواريز» Puerto Juarez والتي ما لبثت أن أمست اليوم مدينة  «كانكون» العصرية والمزدهرة، يحوطها عدد من الفنادق ذات المستويات المختلفة مقابل شواطئ تنعم برمال بيضاء ومياه فيروزية.

مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!

هذه الجزيرة الإستوائية تتميز بفصلين رئيسين: الفصل الماطر والفصل الجاف. فترتفع نسبة الأمطار والحرارة بين حزيران وتشرين الأول، ويخفّ الحرّ وتساقط الأمطار ابتداءً من تشرين الثاني حتى أيار، ما يجعل هذه الفترة من العام الأفضل لزيارتها، حيث المناخ شبه مستقر فيها، والدفء يسيطر تقريباً في كل الأوقات لمتعة السيّاح!

المراكز السياحية
تحتضن ساحة  «بلازا لا إيسلا» Plaza La Isla عدداً من المحلات التجارية والمقاهي والمطاعم التي تواجه البحر، مع رؤية إستثنائية خصوصاً عند المغيب! وتجذب قرية جزيرة «ميوجيريس Isla Mujeres السياح للتنزّه على طرقها ومشاهدة الخليط الثقافي في «الكارايبي»، فهي جزيرة قريبة جداً من «كانكون»، وتتمتع بحياة ليلية مميزة حيث أن مراكز السهر الموجودة هناك تعتبر من أهم الوجهات السياحية للسهر اللاتيني.
منطقة «بونتا ألين» Punta Allen، وفيها مدينة «سيان كان» Ka›an Sian البيئية في هذه المدينة التي تبعد ساعتين من «تولوم» Tulum أي المنطقة الأثرية الشهيرة لـ «نهر المايا»، وتكثر داخل وسطها الطبيعي الدلافين والسلاحف، بالإضافة إلى أشجار «المانغروف» ومجموعة من الخلجان الصغيرة. وإذ تغيب الطرق المعبّدة داخل هذه القرية وكذلك الكهرباء، تحمل الإقامة فيها أكواخاً قديمة مشغولة من أشجار النخيل، تضاء على الطاقة الشمسية.
 أما جزيرة «كونتوي» Contoy Island فتعتبر مكاناً مثالياً لالتقاط الصور وسط أشجار النخيل و»المانغروف»، ولجمع أجمل الأصداف المخبّأة في الرمال! وكذلك بالنسبة إلى موقع «اكيومال» Acumal الذي يمتاز بجمال شواطئه وشمسه الدافئة، وتسمح زيارته بالانقطاع عن العالم الخارجي وضجيجه والاستسلام للطبيعة!
وتبقى «بحيرة نيشبوت» Nichupte Lagoon المكان الأكثر هدوءاً،  والحضور إلى البحيرة لمراقبة مغيب الشمس تجربة ممتعة جداً!

مدن رومانسية لفالنتاين لا ينسى!!


النشاطات

التجربة الأكثر متعة هي اكتشاف عالم الدلافين في «المكسيك» في مواقع ستة مختلفة داخل «الكاريبي»: مدينة «كانكون» وجزيرة «ميوجيريس» و»كوزيوميل» و «مرفأ المغامرات» و «نهر المايا»، علماً أنه يمكنكم السباحة برفقتها، بالإضافة إلى ممارسة مجموعة من النشاطات المائية على «شاطئ الأزهار» في «كانكون»، كالتزلّج على الماء والغوص لمشاهدة الشعب المرجانية المدهشة تحت المياه.
كما يتمكن السائح من استقلال أحد باصات «آدو» Ado الكبيرة من «كانكون» التي تنظّم رحلات إلى أنحاء مختلفة من المدينة، وذلك بهدف زيارة «مدينة المايا» أو «تولوم» Tulum  أو شواطئ «كارمن» The beaches of Playa del Carmen. وتجدر الإشارة إلى أن أسعار التذاكر ليست مرتفعة والباصات تنطلق كل 10 دقائق.
وإذا كنتم تبحثون عن بعض النشاطات المختلفة، فالفنادق في «كانكون» تقدّم أمسيات رائعة، مع موسيقى وطعام نموذجي. وفي بعض الأحيان قد تجدون عروضاً فولكلورية محليّة راقصة، كما يستضيف بعضها  أوركسترا تعزف موسيقى السالسا وأنغام استوائية أخرى.

شاهد المزيد:

صور أجمل 10 مناطق سياحية في الخليج

5 وجهات سفر للعائلة في الشتاء