3 طرق لجعل أطفالك يستيقظون بنشاط كل صباح

  • تاريخ النشر: السبت، 27 فبراير 2021
3 طرق لجعل أطفالك يستيقظون بنشاط كل صباح
مقالات ذات صلة
7 طرق لإخبار ابنتك أنك تحبها دون استخدام الكلمات
التنمر عند الاطفال: 3 أشياء يجب أن تفعلها إذا تعرض طفلك لذلك
في 3 خطوات: كيف تربي طفل ضعيف لمواجهة الشدائد؟

ما هو روتين نوم طفلك؟ هل تعاني من استيقاظ أطفالك في الصباح؟ هل تريد أن تزرع في حياتهم المستقبلية الاستيقاظ بنشاط وحيوية وإنتاجية أكثر؟

نعلم جميعاً أن إجراءات وقت النوم مهمة، ولكن وجود روتين صباحي للأطفال قد يكون الحل لبعض مشكلاتهم اليومية. سواء كانوا يتعلمون من المنزل أو يضطرون إلى الذهاب إلى المدرسة بحلول الوقت الذي يرن فيه الجرس، فإن هذه الإجراءات الثلاثة البسيطة ستساعدهم على التحرك وإعداد يومهم للنجاح.

لكن أولاً، لماذا يستغرق وقتاً للانتقال من النوم؟

تخيل أنك تتدحرج من السرير ومن المتوقع أن تكون في العمل بعد 20 دقيقة وتكون جاهزاً للأداء الجيد، سيكون هذا من المستحيل. ليس من العدل أن تتوقع من أطفالك إيقاف تشغيل المنبه وأن يكونوا في وضع التعلم على الفور، لذا إليك هذه الأفكار الثلاثة لتبدأ بها:

3 طرق تساعد أطفالك على الاستيقاظ بنشاط

1. تناول وجبة فطور جيدة:

لا تقلق، ليس عليك الاستيقاظ في الخامسة صباحاً والبدء في صنع وجبة فطار شاملة ومساعدة زوجتك في ذلك. نفكر قليلاً، لديك حليب؟ لديك هذه الحبوب الملونة المفضلة لدى الأطفال؟ إذاً الأمر أصبح بسيطاً، احضر وعاءً كبيراً من الحبوب الملونة مع الحليب الذي يعد أحد مباهج الطفولة.

  • فوائد الحليب:
  1. إحدى الفوائد الأخرى المثبتة للحليب هي أنه يبقي الشخص ممتلئاً لفترة أطول، سواء كان أطفالك يتعلمون في المنزل أو في الفصل، فإن البطن المتذمر هو مصدر إلهاء كبير. 
  2. سيساعد الانتقال من النوم إلى الاستيقاظ في الصباح مع كوب من الحليب ووعاء من الحبوب على زيادة التركيز والحفاظ على التركيز لفترة أطول. 
  3. ومكافأة كبيرة: يوفر الحليب الحقيقي أيضاً تسعة عناصر غذائية أساسية بما في ذلك B-12 للطاقة والكالسيوم لعظام وأسنان قوية.

2. القراءة معاً:

ذات صباح إذا لاحظت أن كل شيء يخرج من الفم بعد «صباح الخير» كان أمراً: «استيقظ، انهض (مرة أخرى!)، ارتد ملابسك، تعال وكل، اربط حذائك»، كما تظل تلك الطلبات تتزايد في شدتها وحجمها. نعم، إنها طبيعة الوحش، لكن لا يمكنك تخيل روتين صباحي فعال للأطفال يبدأ بالتسلط لمدة 30 دقيقة متتالية.

القراءة معاً ستضع عقولهم في وضع التفكير، هذه إحدى الحيل التي يستخدمها الكثير غالباً هي إنهاء القصة الليلية بتشويق كبير ينتظر الأطفال صباحاً، هذا يجعلهم يشتاقون إلى الاستيقاظ مبكراً وبنشاط لمعرفة تتمة القصة التي سردت إليهم مساءً.

3. ارتداء الملابس من أجل النجاح:

قد يكون لديك أحد الزملاء في العمل الذين عملوا من المنزل منذ ما قبل جائحة كورونا يرتدي ملابس احترافية بالكامل، حتى في الأيام التي لا تحتوي على مكالمات فيديو. نعم، هذا يساعد في قلب التبديل من المنزل إلى العمل، سوف تفعل الشيء نفسه لأطفالك.

فكر في أيام الإجازة البطيئة تلك عندما تبقى العائلة بأكملها في ملابس النوم طوال اليوم، تشعر بالنعاس بشكل طبيعي ولا تريد التحرك. اطلب من الأطفال اختيار الملابس وتنظيف شعرهم، حتى إذا لم يكن لديهم فصلاً دراسياً، ساعدهم في الفصل بين الحياة المنزلية والعملية من خلال تبديل الملابس الخاصة بالنوم بتلك المناسبة للدراسة أو الخروج.