5 خطوات يمكنك اتخاذها لتصبح مستقلاً ماليًا

تعرّف على المقصود بالاستقلال المالي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 24 يناير 2023
5 خطوات يمكنك اتخاذها لتصبح مستقلاً ماليًا
مقالات ذات صلة
القرارات المهنية.. ما هي وكيف يُمكنك اتخاذ قرارات مهنية جيدة؟
قبل اتخاذ قرارك النهائي: 5 خطوات عليك اتباعها
5 خطوات لتصبح محرر أفضل

يُقصد بالاستقلال المالي مفهوم اكتساب ثروة كافية للعيش بشكل مريح دون الحاجة إلى العمل. تابع قراءة السطور التالية للتعرّف على بعض الخطوات والنصائح التي تُمكنك من تحقيق الاستقلال المالي.

ما هو الاستقلال المالي؟

يُقصد بالاستقلال المالي مفهوم اكتساب ثروة كافية للعيش بشكل مريح دون الحاجة إلى العمل. يمكن أن يشمل ذلك خطة لتغطية نفقات معيشتك والقضاء على الحاجة إلى العمل لدعم نمط حياتك. طريقة أخرى هي تحقيق الدعم المالي الكافي من خلال المدخرات لتقليل حجم العمل إلى مستوى أكثر تفضيلًا بالنسبة للشخص من العمل بدوام كامل أو لعدد ساعات طويلة. الهدف الرئيسي هو فصل أموالك الشخصية تمامًا عن راتبك لتحقيق أسلوب حياة مكتفٍ ذاتيًا.

يُشار إلى الاستقلال المالي، أيضًا بـ"التقاعد المبكر"، والذي يُقصد به وضع برنامج من المدخرات والاستثمارات الهائلة التي تهدف إلى السماح للأشخاص بالتقاعد في وقت أبكر بكثير مما تسمح به الميزانيات التقليدية وخطط التقاعد.

في عام 1992 كان الكتاب الأكثر مبيعًا هو كتاب "أموالك أو حياتك" من تأليف فيكي روبن وجو دومينغيز، بسبب هذا الكتاب انتشرت العديد من المفاهيم التي يستخدمها الأشخاص الذين يشكلون جزءًا من حركة تحقيق الاستقلال المالي والتقاعد المبكر.

يمكن اعتبار أن الاستقلال المالي، التقاعد المبكر، هو حركة مالية تم تحديدها من خلال الاقتصاد والادخار الشديد والاستثمار. يهدف أنصار هذه الحركة إلى التقاعد مبكرًا والعيش من عمليات السحب الصغيرة من أموالهم المتراكمة. وتتمثل خطتهم لتحقيق هذا من خلال توفير ما يصل إلى 70 ٪ من دخل الأشخاص السنوي. يُخطط هؤلاء الأشخاص إلى سحب نسبة تتراوح من 3 إلى 4 % من مدخراتهم سنويًا لتغطية نفقات المعيشة في التقاعد.

التخطيط التفصيلي والانضباط الاقتصادي والاستثمار الحكيم هي مكونات أساسية في تحقيق الاستقلال المالي والتقاعد المبكر. تهدف هذه الحركة في تقليل سن التقاعد التقليدي البالغ 65 عامًا، يأمل أتباع الحركة في أن يكونوا قادرين على ترك وظائفهم والعيش فقط من سحوبات صغيرة من محافظهم قبل عقود من بلوغهم سن 65.

في السنوات الأخيرة، تبنى العديد من الناس، جيل الألفية على وجه الخصوص، الرغبة في التقاعد المبكر واتباع أسلوب الحياة شديد الادخار في القوى العاملة لعدة سنوات، مما يوفر ما يصل إلى 70 ٪ من دخلهم السنوي. عندما تصل مدخراتهم إلى ما يقرب من 30 ضعف نفقاتهم السنوية، أو ما يقرب من مليون دولار، فقد يتركون وظائفهم اليومية أو يتقاعدون من العمل تمامًا.

الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتصبح مستقلاً ماليًا

سيكون اكتشاف كيفية الاستقلال المالي دائمًا هو الجزء الأصعب في تحقيق أهدافك. يحالف الحظ بعض الناس في التخرج من الجامعة والالتحاق بوظائف ذات رواتب عالية، هنا قد يصبح الوصول إلى الاستقلال المالي أسهل قليلاً. بغض النظر عن مستوى دخلك، هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتنمية صافي ثروتك ودعم رحلتك نحو الاستقلال المالي. من هذه الأشياء ما يلي:

  • قلل من نفقاتك: إذا كنت جادًا في رغبتك بشأن الاستقلال المالي، فسيكون عليك أن تفكر في الأمر بهذه الطريقة: كل دولار تدخره يجعلك أقرب إلى التقاعد. أيضًا سيجعلك كل دولار تنفقه بعيدًا عن التقاعد المبكر. إذا كُنت تهدف إلى الوصول للاستقلال المالي والتقاعد المبكر فستكون بحاجة إلى خفض إنفاقك وميزانيتك وفقًا لذلك. مثلًا سيكون عليك أن تلقِ نظرة على هاتفك الخلوي وخطط الإنترنت لمعرفة ما إذا كان يمكنك إعادة التفاوض على سعر أقل. كذلك، يعد طهي المزيد من الوجبات وعدم إهدار أي طعام طريقة أخرى سهلة لخفض التكاليف، خاصة إذا كنت تبحث عن طرق لتوفير المال عند شراء أغراض البقالة. يمكنك أيضًا التفكير في تقليل ميزانية الترفيه بشكل كبير والتركيز على الأشياء المجانية التي يمكنك القيام بها بدلاً من ذلك.
  • ابدأ الاستثمار: بالنسبة لأي نوع من خطط التقاعد المبكر، ستحتاج إلى التعرف على أساسيات الاستثمار للمبتدئين حتى تتمكن من البدء في جني الدخل من استثماراتك. نظرًا لأنك قد خفضت نفقاتك بالفعل، يجب أن تأخذ هذه الأموال وتستثمرها في جوانب يمكن أن تدر دخلاً. يُمكنك مثلًا أن تتعرف على كيفية الاستثمار في الأسهم، خاصة تلك التي تدفع أرباحًا، أو صناديق المؤشرات. عادةً ما يستثمر الأشخاص بعقلية أنهم سيتقاعدون في سن 65. إذا كان هدفك هو التقاعد مبكرًا، فأنت بحاجة إلى معرفة المبلغ الذي ستحتاجه للتقاعد والتأكد من أن استثماراتك ستستمر لفترة أطول بمجرد أن تبدأ في السحب منها. قد يتطلب ذلك زيادة التدفق النقدي وتوفير المزيد أو الاستمرار في الاستثمار حتى بعد التقاعد.
  • ضع خطة: تتمثل الخطوة الأولى لدمج رغبتك في الوصول إلى الاستقلال المالي في عاداتك المالية في إنشاء خطة مالية واضحة. ضع في اعتبارك حساب مقدار الثروة التي قد تحتاجها لمستوى الاستقلال المالي الذي تفضله في المستقبل. يمكن أن يشمل ذلك كتابة قائمة بالأهداف المحددة لإنفاقك ومدخراتك واستثماراتك.
  • تقليل أو إلغاء الديون: يمكن أن يتضمن إنشاء خطة للوصول إلى لاستقلال المالي تقليل أو إلغاء ديونك الحالية. التوصية ذات الأولوية هي سداد أي ديون متعلقة ببطاقة الائتمان والقرض بالكامل في أسرع وقت ممكن. هناك طريقة أخرى يمكنك استخدامها وهي إنشاء صندوق ادخار للطوارئ يمكن أن يساعدك في التغلب على المشاكل المالية وتجنب الحاجة إلى الاقتراض في المستقبل.
  • زيادة المبلغ الذي تدخره: يمكن أن تتضمن خطتك المالية أهدافًا للادخار تحدد المبلغ الذي تخطط لتوفيره كل شهر. يمكن أن يبدأ هذا كهدف أصغر ويزداد تدريجيًا بمرور الوقت ليجعلك أكثر راحة في عملية الادخار الفعالة. يمكن أن يؤدي تتبع مدخراتك أيضًا إلى تحفيز مستمر، وتشجيع المزيد من الادخار.