أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

  • تاريخ النشر: الأحد، 06 ديسمبر 2015 آخر تحديث: الأحد، 10 يوليو 2016
أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر
مقالات ذات صلة
مراهق مسلم يذهل الإعلام الغربي بعد نجاحه في حصد 72 مليون دولار بذكاء
كندا تعين وزير سوري الأصل وسعودي المنشأ
4 أدوات رقمية ستساعدك على التميز في مجال التوظيف

العمل الدؤوب والطموح هو شعار هؤلاء الأشخاص الذين وصلوا بفضل عملهم وجهدهم الكبير، والمتواصل إلى ماهم عليه من شهرة وثراء.

شخصيات معروفة وشهيرة من حول العالم سنتحدث عنها اليوم وهم من أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء والمليارات من تحت الصفر.

1. مؤسس شركة ماكدونالدز العالمية، راي كروك:

مؤسس سلسلة ماكدونالدز العالمية للأطعمة والوجبات السريعة. والذي بدأ مشوار عمله قبل أن يصبح في الثانوية. حيث عمل على ماكينة بيع الصودا. كما أنه زور عمره من أجل الالتحاق بالصليب الأحمر ليعمل كسائق سيارة إسعاف في الحرب العالمية الأولى. إلا أن الحرب انتهت قبل أن يباشر بعمله، فعاد منها ليعمل عازف بيانو ثم عاملاً في محل بقالة، يضع مشتريات الزبائن في أكياس، ثم بائع أكواب ورقية. إلى أن قابل الأخوين ماكدونالدز.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

2. دو وون تشانغ، مؤسس متاجر فور إيفر21 للملابس:

أسس سلسلة متاجر فور إيفر 21 للملابس، بعد رحلة عناء  وتعب طويلة، من العمل كبواب، ثم عامل بسيط في محطة غاز، وفي أحد المقاهي في الولايات المتحدة، كما أنه عمل أيضاً في ثلاث وظائف في نفس الوقت لتغطية نفقات أسرته.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

3. شاهيد خان:

أحد أغنى الرجال في العالم، والذي بدأ رحلته عندما قدم من الباكستان شاباً شديد الفقر، يمتلك 50 دولاراً فقط، وعمل في غسل الأطباق مقابل 1.20 دولاراً في الساعة، كي يستطيع تأمين مبيته مقابل 2 دولار يومياً، ومع مرور الزمن تحول بفضل فرص أستغلها إلى ملياردير يوظف 17 ألف شخصاً حول العالم.

يملك شاهيد خان الآن أحد أكبر الشركات الخاصة في الولايات المتحدة، كما يمتلك فريق كرة قدم "فلهام" في الدوري الإنجليزي الممتاز.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

4. جورج سوروس:

أسطورة عالم التجارة الشهير، عمل جورج سوروس في بداية سن المراهقة موظفاً بسيطاً في وزارة الزراعة المجرية. ثم هاجر خارج البلاد للعيش مع أقاربه في "لندن"، وهناك كون ثروته العملاقة.

فدرس في كلية الاقتصاد، وعمل كنادل في مطعم، وحمّال في محطات السكك الحديدية ، وبعد تخرجه عمل في محل لبيع الهدايا التذكارية قبل أن يحصل على وظيفة كمصرفي في مدينة نيويورك، وكان رهانه الشهير ضد الجنيه البريطاني هو ما جعله مليارديراً.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

5. كيرك كركوريان:

خرج "كيرك" من المدرسة ليساعد عائلته الفقيرة وهو في الصف الرابع، وبعدها أصبح ملاكماً. ثم عمل خلال فترة الحرب العالمية الثانية، لصالح الخطوط الجويّة الملكية البريطانية.

ثم بعد أن  خرج من الجيش، عمل في مجال اللهو في لاس فيجاس حتى أصبح واحداً من أهم ملّاك النوادي الليلية والمتنزّهات، وفي نهاية المطاف نقل اهتمامه إلى بناء العديد من المنتجعات والفنادق الكبيرة في لاس فيغاس.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

6. رالف لورين:

مصمم الأزياء الشهير و رجل الأعمال الأمريكي، ترك الجامعة ليلتحق بالجيش، وعمل بعدها كموظف عند الأخوين بروكس.

وفي سنة 1967م قام بابتكار مجموعة من ربطات العنق، والتي أنتشرت في العالم كله، وكانت سبباً بنجاحه وشهرته، حيث باع بقيمة 500 ألف دولار ربطات عنق، وبدأ في العام التالي إنشاء شركته الشهيرة بولو.

أثرياء العالم الذين بدأوا رحلتهم نحو الثراء من تحت الصفر

اقرأ المزيد:

بالصور: هؤلاء هم أغنى 6 سعوديين وهذا هو مقدار ثرواتهم
تعرف على أغنى 5 شباب في العالم تحت سن الـ 35
بالأرقام.. قائمة جديدة بأغنى 10 مطربين عرب وفقاً لـ "أرابيان بيزنس"
المشاهير الخمسين الأعلى أجراً في العالم لعام 2015